دمشق    23 / 09 / 2018
رعاة «أستانا» سيبحثونه في نيويورك … الإرهابيون يصرون على رفض «اتفاق إدلب»  ميليشيا «لواء القريتين» أكدت خروجها إلى الشمال … الجيش يواصل تقدمه في البادية الشرقية وباتجاه «التنف»  أكثر من 4.3 ملايين صوتوا في انتخابات «المحلية»  355 عراقياً عادوا من «الهول» إلى الموصل … إنقاذ عشرات المهجرين السوريين من الغرق مقابل عكار  «إيل-20» لم تَسقُط بالصواريخِ السورية.. ولا تُهادن الأفعى فتلدغك  من يبدأ بالحرب القريبة؟.. بقلم: عباس ضاهر  انتخابات غرف الصناعة على نار هادئة حتى الآن.. والشهابي يدعو للترشح … 19 مترشحاً لغرفة دمشق وريفها و15 لحلب و8 لحماة  اقتراب موعد تفكيك قاعدة “التنف” الأمريكية بسورية !!  مستوردات سورية 2017 … ماذا ومن أين؟  "بعد فلورنس".. إعصار "كيرك" يهدد أمريكا  ابنة الرئيس الأمريكي الأسبق ريغان: تعرضت للاغتصاب قبل 40 عاما  هل حقق "اتفاق سوتشي" الأمن والسلام في سورية؟!.. بقلم: أبو رضا صالح  لاريجاني: الأمريكيون يقودون إرهاباً حكومياً  الدفاع الروسية: غدا تفاصيل تحطم "إيل 20" ونشاط الطيران الإسرائيلي  الرئيس الأسد يبرق معزيا الرئيس روحاني بضحايا الهجوم الإرهابي الجبان في الأهواز  برلماني إيراني: المجموعة الإرهابية التي نفذت هجوم الأهواز جاءت من كردستان العراق  صفقة سلاح ’مليارية’ بين أمريكا والسعودية والإمارات على حساب اليمنيين  بعد "جماعة الأحواز"..."داعش" يتبنى الهجوم على العرض العسكري في إيران  عملية قفقاز-2…كيف أنقذ الدفاع الجوي الروسي سورية  الحُديدة ومعركة كسر العظم  

تحليل وآراء

2018-04-01 04:45:49  |  الأرشيف

في عيد الفصح ..أجراس المحبة تعزف ألحان النصر.. بقلم: غصون سليمان

من طهر اليقين ينبعث الأمل من جديد.. ابتهالات وأدعية ومواعظ واحتفالات صامتة تعطر انفاس الوطن ..أزاهير الفصح تفصح عن مآسي سبع سنوات.قدمها أبناء سورية قرابين من وجع وويلات وصبر وفقدان وتهجير
أجراس الطمأنينة والحنان ودفء القلوب المفطورة على حب الوطن تقرع لحن الوفاء مبشرة الصابرين المناضلين أؤلئك الأبطال الميامين كل من موقعه هم عين الله على الأرض .سبع سنوات وآلام السوريين كانت تهدئها آلام السيد المسيح رسول المحبة والسلام والغفران ومن اسرار الأنين اينع النصر في النفوس ..نصر معنوي وعسكري وجمالي ومادي.‏
أرواح السوريين ترنو إلى بوابات الوطن التي عمدتها الدماء الطاهرة بأذكى التضحيات.أطفال وشباب ونساء ورجال لم تنتظر آلة القتل الإجرامية ربيع حياتهم المزهر ومستقبل أيامهم المضيئة ليكملوا مشوار العطاء لوطن يستحق الوفاء والعطاء ..فهم اليوم قناديل في سماء الوطن تخفف وطأة الجحيم والظلام.‏
ابتهالات الفصح وأدعية الحناجر رددت صداها ذكريات السنوات العجاف..صمود وتحد وكبرياء عانق صدر الوطن المقدس العامر بالجباه العلياء. منتصر أنت ياوطن الدفء والمحبة ،بمحبة أبنائك وجنودك وشعبك .. لم تغف العيون الساهرة وهي تذود عن حياضك ضحكات الطفولة الدامية والتي مازال صداها في كل ركن وزاوية ..‏
قلوب الأمهات الصابرات بددن وحشة الأيام وهن يعملن ويقاومن ظروف الحياة الصعبة بسلوك حسن التدبير والتفكير ..لم ينل سلوك الارهاب من عزيمتهن وإرادتهن..وهن يوصلن أولادهن الصغار إلى رياض الأطفال ومدارس الوطن دون خوف من قذيفة هنا وشظايا صاروخ متفجر هنا ك.‏
سوريون وسوريات يجمعهم حب الوطن في الكنائس والجوامع والأديرة والمساجد والحسينيات والمنازل والساحات وكل جبهة من جبهات العمل يعلنون بالقول والفعل أن لاشيء يعلو على لقب الوطن وأنه الأغلى والأعلى والهدف والغاية والطموح ..‏
مبارك عيدك يا وطن يا موئل الاعياد والفرح والانتصار .مبارك عيدك يا سورية وأنت تغزلين من آلام السيد المسيح انتصارات الفصح المكللة بجباه الابطال من أبناء الشعب وقواتنا المسلحة الذين يرسمون طريق الغد بشموع المحبة وعطر الأمان والسلام ..كل عام وسورية الأم بكل خير‏
 
عدد القراءات : 3506

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider