دمشق    22 / 09 / 2018
البحرية اللبنانية تنقذ من الغرق عشرات المهجرين السوريين  بعد "إهانته" للعراقيين.. بغداد تعفي سفيرها في طهران وتعين بديلا عنه  روحاني مهددا الدول الداعمة لمنفذي هجوم الأهواز: ردنا سيكون مدمرا  لاريجاني: الأمريكيون يقودون إرهاباً حكومياً  الدفاع الروسية: غدا تفاصيل تحطم "إيل 20" ونشاط الطيران الإسرائيلي  "داعش" يتسلم شحنة من الكلور والسارين في المنطقة منزوعة السلاح  عقب هجوم الأهواز.. بوتين يؤكد استعداد موسكو لتفعيل التعاون مع طهران في مكافحة شر الإرهاب  الرئيس الأسد يبرق معزيا الرئيس روحاني بضحايا الهجوم الإرهابي الجبان في الأهواز  برلماني إيراني: المجموعة الإرهابية التي نفذت هجوم الأهواز جاءت من كردستان العراق  "التحالف الدولي" ينقل قياديين من "داعش" من الريف الجنوبي الشرقي لدير الزور إلى جهة مجهولة  الخارجية الروسية ترد على مزاعم مساعدة أسانج للهروب من بريطانيا  بعد "جماعة الأحواز"..."داعش" يتبنى الهجوم على العرض العسكري في إيران  سورية تدين الهجوم الإرهابي في الأهواز الإيرانية: رعاة الإرهاب لن يستطيعوا تحقيق مخططاتهم  "فلورنس" أوقع 43 قتيلا في الولايات المتحدة وخلّف خسائر بعشرات المليارات  تركيا تخطط للتحول إلى استخدام العملات الوطنية في التجارة مع فنزويلا  حزب الدعوة العراقي يقرر أن يكون العبادي مرشحه الوحيد لرئاسة الحكومة المقبلة  دراسة جديدة... المشاوي أكثر ضررا من السجائر  29 قتيلا وعشرات المصابين في هجوم إرهابي جنوب غرب إيران.. ظريف: سنرد بحزم  نيبينزيا: سنواصل تحقيق عدم تسييس مسألتي مساعدة سورية وعودة المهجرين  صحيفة: هذه القرارات تجبر الفلسطينيين على قبول "صفقة القرن"  

تحليل وآراء

2018-03-25 04:39:55  |  الأرشيف

ترامب والفستق السعـودي!.. بقلم: مهند بتار

لمعوقين العقليين ، أو ما إلى ذلك ، أما أن تكون دليلا ترويجيا أو دعائيا لصفقات إقتصادية بين الدول كما رأيناها في اللقاء الذي جمع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بولي العهد السعودي محمد بن سلمان فتلك ربما تكون الظاهرة الأولى من نوعها في التاريخ السياسي العالمي.
 
كان المشهد الذي ظهر فيه دونالد ترامب وهو يتنقل جذلا من صورة توضيحية إلى أخرى على اللوح الذي أسنده على ركبته مائلا نحو محمد بن سلمان أقرب إلى الكاريكاتوري منه إلى أي تشبيه اخر ، إذ يكاد يكون من المستحيل على المشاهد السوي أن لا يسخر من تفاصيل وأبطال هذا المشهد ، ويكفي المشاهد لكي يعطي لنفسه الحق بالتحرر من قيود النظرة الجدية أن يتملى من منظر دونالد ترامب ومحمد بن سلمان عندما راح الأول يخاطب الثاني ليضعه في صورة أحد هذه الرسوم التوضيحية قائلا : (هذه بالنسبة لكم كالفستق) ! ، ويقصد ترامب بذلك أن القيمة المالية للصفقة التي يمثلها الرسم التوضيحي المعني والبالغة (525) مليون دولار لا تعدو أن تكون نزرا من يسير المال السعودي الوفير!.
 
هكذا ، وبلا أدنى تحفظ ، عكس الرئيس ترامب من موقعه الفكري (ما بعد الإستشراقي) وسأسميه (الهوليودي) ما يختزنه في لاوعيه من صورة نمطية للإنسان الخليجي (البترودولاري) لتظهر كما رأيناها على الشاشات في كلماته اللمازة وإسقاطاته الهمازة وتلميحاته الهزلية فيما هو يخاطب الأمير النفطي محمد بن سلمان ، وللحق والحقيقة فهو إلى حد كبير صادق ومنسجم مع ذاته في رؤيته تلك لا فحسب بسبب من إنتماءه للثقافة الهوليودية التي حبست ظلما وتعسفا وتحقيرا الإنسان الشرقي وفي المقدمة منه العربي وفي المقدمة منه الخليجي في زنزانة الصورة النمطية شبه الكاريكاتورية .
 
ولكن لأن الإنسان الخليجي متمثلا هذه المرة بالأمير البترودولاري محمد بن سلمان يتحمل القسط الأوفر من تصدير هذه الصورة إلى العالم ، فعندما يعلم هذا العالم أن الأمير السعودي الشاب بن سلمان يسهل عليه إقتناء يخت يبلغ سعره نصف مليار دولار أو قصر فرنسي تاريخي يزيد سعره على الثلاثمائة مليون دولار أو لوحة فنية يزيد ثمنها على الأربعمائة مليون دولار فبالضرورة ستكون النظرة العامة إليه تحتمل الكثير من التأويل عوضا عن التقول والتشهير .
 
 وهذا بالضبط وغيره من حقائق بترودولارية ما لا يمكن إلا أن يساهم في تشكيل وتأصيل تلك الصورة النمطية التي عكسها الرئيس ترامب من خلال (المشهد الفستقي) لتبدو كما رأيناها مضحكة ولكنها بدرجة أكبر مؤلمة ، سوى أنها على العموم لم ينكرها حتى الأمير محمد بن سلمان ذاته حين أجاب مؤخرا على سؤال حول غناه الفاحش ، قائلا : أنا لست غاندي أو مانديلا ! . وهو بالفعل كذلك ، لا هو مانديلا النموذج  التاريخي للمناضل الوطني ، ولا هو غاندي الأيقونة الإنسانية الخالدة ، إنما هو في الواقع لا يتعدى الإطار الذي وضعه فيه بطل تلفزيون الواقع ، الممثل دونالد ترامب حين خاطبه من علياءه الهوليودي باللهجة الفستقية!.
عدد القراءات : 3766

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider