الأخبار |
صدام بوجبا ومورينيو يتجدد في التدريبات  هايلي: مفاوضات جون كيري السرية بشأن إيران "خيانة"  أردوغان: سنواصل شراء الغاز من إيران رغم تحذيرات ترامب  روسيا تدق ناقوس الخطر..داعش يهدد دول آسيا الوسطى  واشنطن تضغط على بكين من بوابة تايوان  الجيش اشتبك مع داعش و«قسد» بدير الزور … طلاب الحسكة يتوافدون على مدارس الدولة ويرفضون مناهج غيرها  هدوء حذر في الشمال.. وأهال يعودون إلى مناطقهم التي حُررت … مرتزقة أردوغان في إدلب تتمرد عليه وتتفق مع «النصرة» على وقف التصعيد بينهما!  مدير المخابز : هناك فائض في الخبز ونعاني قلة التصريف! … ربطة الخبز تباع بـ150 ليرة أمام الأفران و10 ضبوط يومياً للبيع بسعر زائد  قريباً.. “الغاز المنزلي” بموجب البطاقة الذكية..  الأردن يهدد بمعاملة سورية بالمثل حال رفع الترانزيت عبر نصيب  رئيس الحكومة المغربية يكشف "تطفل مسؤول" من كوسوفو على وفد بلاده!  العفو الدولية: عمال في ورشة لمونديال قطر لم يتلقوا رواتبهم منذ أشهر  الشرق الأوسط الذي يتطلع له ترامب  توضيح تركي لترك أردوغان مقعده خلال كلمة ترامب  تسونامي بدرجة 300 S: الدُبّ الروسيّ زَلزَلَ إسرائيل وأدّى لانهيار السدّ.. مُطالبات بتجنيد ترامب وموسكو غيّرت قواعد اللعبة  الجيش يحبط محاولة تسلل إرهابيين إلى نقاط عسكرية في ريف حماة الشمالي  إصابة مدني وأضرار مادية جراء قذيفة أطلقها إرهابيون على حي حلب الجديدة  المهرة تقاوم المشروع السعودي!  الجيش اليمني يقضي على عدد من مرتزقة تحالف العدوان السعودي     

تحليل وآراء

2018-03-08 11:41:21  |  الأرشيف

اخلعي طوق الحمامة بقلم: ميس الكريدي

ذات يوم كان صديقي الأوربي يتكلم عن الحياة القيمة والقيمة في الحياة ...عن زواجين فاشلين وأربعة أطفال ...

وصديقته الجديدة التي خانها عند أول كأس نبيذ وامرأة ....

وتذكرت صديقي السوري .....وتلفونه المعجب برسائل النساء....غواية الغواية والاستمتاع بالصيد والمصيدة ..

وتذكرت صديقي المصري الذي عاش رافضا للزواج منشغلا بتصفيف شعره على الطريقة الأرستقراطية وكتابة المقالات الثورية ..أضعت روايته التي أهداها لي عن الربيع العربي ......

وتذكرت صديقي اللبناني يزهو على طاولته بكل الاعلاميات الساعيات للشهرة ...

وتذكرت صديقي المجهول الهوية يلف نفسه بأقنعة الحياة ليعيشها وينكرها .........

وتذكرت صديقتي التي عاشت تجتر صمتها مع زوج عاشق لغيرها ......

و تذكرت صديقتي التي ارتضت كل الأمزجة التي تعاقبها بلا سبب .....لم تنقذها إلا الجلطة التي صادفت رجلها الذي كان يعاقبها على  عجزه .......بعد وفاته تعرفت على حبيبته التي كانت ربة عمله ......يدخر لها طاقته ليعلمها درسا في رومانسية الحضارة وحضارة الرجل المثقف البائد على أنقاض امرأة تعجن نسغها ..خبز الصبر .....

نساء يخبزن الصبر ........

رجال معجبون بفحولتهم الوهم .......

وحياة لولا وجه امرأة لأقحلت ......

هذا منتج الصحراء بصباره المنفوخ بالماء .........كلنا متصحرون .......

 وتذكرت صديقتي التي قالت وهي تشكو سيل الخدائع الروحية التي حملتها أطنان الذكريات .....

((نحن النساء نعشق الخبثاء......))

وكانت يوما تقول لي جارتي : سيعود ..أينما ذهب سيعود ...

وامتهنت انتظارها وامتهن الرحيل والعودة ......وانتهت أما رائعة لكن لم تعرف كيف تكون حبيبة ......

تخلصي من طوق الحمامة ...........

اخلعي عنك غمر الحياة .....سيكون هناك ماتفعلينه لنفسك .....الحب ليس روحا واحدة ......قد يكون أرواح ......

تصوفي في العالم المادي ..

استكملي ثورتك على الحياة وفيها بخلع الأوهام .........

في ليلة يوم المرأة العالمي ..........أكتب كما اعتدت دائما بنبضي لا بقلمي ....بروحي التي حلت في جسدي بعدما رجموا جسدها قبل آلف ونيف من الأعوام ...

يا روح الشر في العالم كل الشر كان في الساحرات والغاويات الغانيات ........هكذا علمونا في تاريخ البسوس ..

هكذا علمونا يوم تقاتل الأخوان على امرأة ...هكذا علمونا يوم خلعوا كل الألبسة الداخلية لامرأة تكتب عن عقم الحياة وصلبوها على قارعة الألسنة ......لسنا التعبير ولا العبور .......نابليون خانته امرأته وهو بطل في الحرب وعاجز في امتشاق الحب مثل البارود ...

هكذا رمت نفسها أنا كارنينا أمام القطار ......

هكذا جعل دانييل ديفو من طفلة يتيمة عاهرة ولصة في روايته مول فلاندرز .......

هكذا كتب فلوبير عن مدام بوفاري.....

هكذا كانت شهرزاد تحيك شهوة شهريار الدموية حكايات جنسية لأن بعض الرغبات لا يقضيها جسد امرأة بل

جسد كل النساء ......

هكذا دخلت طفلة دكان الرجل الكبير ليتحرش بها بدل أن يبيعها قطعة سكر ..

هكذا ورثنا عن كل الأديان عورات النساء .......

عدد القراءات : 4473

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل تنهي سيطرة الجيش السوري على إدلب الحرب على سورية؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3325
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2018