الأخبار العاجلة
  الأخبار |
مسودة «الخروج السلس» لا تمرّ بهدوء: ماي تقاوم غضب المعارضين وسخريتهم  واشنطن تضغط على بيونغ يانغ قبل قمة ترامب وكيم  الغطرسة الاستعمارية الجديدة: دور فرنسا في أفريقيا  لافتتاح قطار في المغرب... ماكرون يشلّ حركة القطارات!  الشعوذة الأميركية.. بقلم: نبيه البرجي  هكذا ستكون “سورية ما بعد الحرب”  هل ستكون معركة إدلب القادمة … ضد المسلحين فقط؟.. بقلم: مهران نزار غطروف  وزير الاتصالات: دراسة لتحويل وسائل التواصل الاجتماعي إلى مأجورة  وزير ألماني: خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي مأساة لم يكتبها شكسبير  الأمم المتحدة: روسيا وتركيا ستذهبان إلى أبعد الحدود لمنع التصعيد في إدلب  بائعون يتوقفون عن بيع السلع بحجة تقلب سعر الصرف!!  النيابة العامة السعودية تطالب بإعدام 5 عناصر من فريق اغتيال خاشقجي  الرئيس الأسد لوفد اتحاد المهندسين الزراعيين العرب: الأمن الغذائي أحد المقومات الأساسية التي ساهمت في امتلاك سورية لاستقلالية قرارها  الكونغرس الأمريكي:التفوق العسكري الأمريكي تآكل إلى مستوى خطير  عباس: الشعب الفلسطيني سيواصل نضاله حتى نيل حقوقه المشروعة  بعد انكسار قواته.. التحالف السعودي يوقف عملياته في الحديدة  روسيا ترسل الغاز إلى الولايات المتحدة  أمريكا تعتزم فرض عقوبات على 17 سعوديا لدورهم في مقتل خاشقجي  خفايا التدخّل الأميركي في اليمن: نحو وجود طويل الأمد!  عسكر إسرائيل يدفع الاتهامات: الحرب ليست لعبة     

تحليل وآراء

2018-02-14 03:55:12  |  الأرشيف

بالحبِّ نحيا.. بقلم: ميساء العجي

هل يحتاج الحب الى يوم الى لغة الى ثقافة هذا السؤال محير للجميع لأنه بالواقع هو لا يحتاج لسؤال إنما هو نفسه إجابة تدل على ذاتها على معناها على قيمها وقيمتها فهل هناك أسمى من الحب،
هو شعور جميل جدا وكلنا منذ ولادتنا فإننا نعيش في بيئة تحب بعضها البعض هي الأب والأم والأخوة لذلك نحن مهيؤون فطريا كي نحب ونتلقى الحب من أسرتنا‏
فاذا لم نعش هذا الشعور داخل اسرتنا وننل من حبهم ما يكفينا ويقوينا ويجعلنا اناسا اسوياء فانه لابد ان تتسلل الى داخلنا مشاعر بديلة كعدم الثقة بأنفسنا وتخلخل ميزان حياتنا فنجد صعوبة بمنح الحب الذي لا نمتلكه لأي أحد ولا نستطيع تلقيه من أي كان ..‏
لذلك فإن الحب هو ليس مجرد شعور إنما سلوك يتضمن العطاء والتضحية ويظهر له الجانب الايجابي من خلال الرعاية والاهتمام والاحترام كذلك المسؤولية تجاه من نحب أي أن يكون هنا ك تناغم وتفاهم وتضحية وعطاء‏
فمن يحب شخصا ما يعطيه من فرحه من حزنه من علمه من فهمه من شغفه من كل ما فيه ومن كل ما لديه بذلك هو يعزز شعور الاخر بالحياة ويعزز شعورنا نحن بالحياة لذلك علينا جميعا ان نعيش الحب وان نمنحه لأغلى اناس على قلوبنا لأنه بالحب تحيا النفوس وبدونه تموت ،علينا ان نعلم اولادنا معنى الحب الحقيقي الذي يتضمن معنى العطاء التضحية لا نجعلهم ينجرون وراء الاكاذيب والاغراءات التي لا طعم لها ولا معنى علينا ، فينعكس ذلك سلبيا علينا وعليهم ان نجعل منهم اشخاصا حقيقين يعيشون الواقع كما هو لا ينغمسون في الخيال البعيد الغامض والمخيف‏
لذلك علينا ان نعيش جميعنا في كل لحظة وفي كل يوم نحياه معنى الحب ولا نترك له يوما واحدا في السنة يضيع منا في زحمة الحياة يجب ان نكون مهيئين له دائما وباستمرار نعيشه ونمنحه للآخرين فبدون الحب لامعنى لحياتنا‏
 
عدد القراءات : 3867

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
تسليم روسيا لسورية منظومة "إس-300" هل هو:
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3460
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2018