الأخبار |
إيطاليا تدخل منعطفاً خطيراً مع تفاقم ديونها... وفرنسا قلقة  إضرام النار في أكبر معهد يهودي بموسكو  أزمة المشتقات النفطية في سورية .. قراءة متأنية  السيسي جزء من العقوبات الأميركية؟ .. بقلم: د.وفيق إبراهيم  هل تنجح الوِساطة الإيرانيّة في إعادة العلاقات التركيّة السوريّة إلى أمجادِها السّابقة؟  «فيتو» تبادل الأدوار.. بقلم: صفاء إسماعيل  نشر تحليل من 120 صفحة يدحض تهم التدخل الروسي بالانتخابات الأمريكية  ترامب يتهم الديمقراطيين بـ "فبركة" تقرير مولر ويدعو إلى تقديمهم إلى العدالة  اليمن...التحالف يستهدف معسكر دار الرئاسة بصنعاء  الجيش الليبي يكشف عن الخطة الثانية لمعركة تحرير طرابلس  الرئيس الأسد يؤكد لـ لافرنتييف ضرورة العمل للتغلب على العوائق التي تحول دون تنفيذ ما تم الاتفاق عليه سابقا حول إدلب والقضاء على الإرهاب فيها  إعلان حالة الطوارئ في ثلاث مناطق إيرانية تحسبا للسيول  سيناتور روسي: مستعدون للمساعدة في حل أزمة الوقود بسورية  قادة الاحتجاجات في السودان يشكلون مجلسا سياديا مدنيا لتولي الحكم  السفير السوري في موسكو يتحدث عن احتمالية انضمام دول جديدة إلى محادثات "نور سلطان"  وزير الأمن الإيراني: كشف 114 خلية إرهابية خلال عام  تحذيرات من انتشار الكوليرا على نطاق واسع في اليمن  مقاتلات روسية تعترض أربع طائرات حاولت انتهاك المجال الجوي الروسي  إصابة عشرات الفلسطينيين جراء اعتداء الاحتلال على مسيرات العودة وكسر الحصار في غزة  بومبيو يرفض مطالب بيونغ يانغ حول إبعاده عن المفاوضات     

تحليل وآراء

2018-09-09 03:12:30  |  الأرشيف

الأيام المجيدة.. بقلم: الصيدلاني محمد باسل الجندي

في كل صباح تستيقظ و هي متكاسلة
تقف أمام المرآة و تنظر إلى الأخاديد الجديدة التي حفرها الدهر في وجهها
تغسل وجهها بالماء و تجففه و تضع عليه بعض مساحيق التجميل
هل تغيرت الصورة ؟ ، نعم هكذا أفضل
تجلس في الشرفة و ترتشف من فنجانها يضع رشفات من القهوة
و بعد ذلك تنظر إلى الهاتف ، متى سيرن؟؟؟
و يمتد الوقت و هي تنظر إلى الهاتف و تنتظر أن يرن 
آخر مرة رن فيها كان ذلك منذ شهور وقد طلبوا مني دور كومبارس !
و رفضت.
أنا الفنانة الكبيرة التي لم تكن تخلوا صفحات المجلات الفنية الكبيرة من صوري و أخباري و أخبار عشاقي
يطلبون مني دور كومبارس؟!!!
ماذا حل بالدنيا؟
و تتداعى في مخيلتها ذكرى الأيام المجيدة.
و تتذكر كيف كانت طلبات الأعمال الفنية تنهمر عليها،  و كيف كانت ترفض الكثير و تقبل بالقليل 
و كيف كانت الهامات تنحني إجلالاً لفنها العظيم
و تخرج تنهيدة من أعماقها ، نعم تغير شكلي و لكني مازلت تلك المرأة التي تملك إبداعها الفني
و من ثم تعود و تنظر إلى الهاتف 
متى سيرن؟ . . .
إنتظار طويل يرافقه ألم التجاهل و عدم الاعتبار.
أرجوك أن ترن ، تتوسل الهاتف في أعماقها
هل أتصل بهم ؟
لا لن أنزل إلى هذا الدرك
و يمتد الانتظار طويلاً طويلاً.
 
 
عدد القراءات : 4770

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل تخرج احتجاجات السترات الصفراء في فرنسا عن السيطرة؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3479
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019