الأخبار |
ماي تنجو من "سحب الثقة"  قناة عبرية تكشف النقاب عن تفاصيل جديدة حول "صفقة القرن"  وهاب: لو حضر الرئيس الأسد القمة الاقتصادية لتراكض الرؤساء للحضور  رونالدو يمنح كأس السوبر الايطالي ليوفنتوس على حساب ميلان  واشنطن تعلن وقف العمل بمعاهدة الصواريخ المتوسطة في الموعد المحدد  أردوغان يكشف العدد الحقيقي لقتلى الجيش الأمريكي بانفجار منبج  مايك بنس: بعد أن هزمنا "داعش" في سورية قواتنا تعود إلى الوطن  بايرن ميونخ يتخلى عن حلم الشتاء  مصدر ينفي الأنباء عن محاولة اغتيال بوتين في صربيا  الخارجية الفلسطينية تطالب المجتمع الدولي بوقف الاستيطان  بيسكوف يكشف عن أولويات بوتين  مسؤول أمريكي: مقتل 4 من جنودنا وإصابة 3 في انفجار منبج  المقداد: علاقات التعاون بين سورية واللجنة الدولية للصليب الأحمر عميقة وقوية  ماليزيا ترفض استضافة فعاليات يشارك فيها كيان الاحتلال الإسرائيلي  ارتفاع موج البحر يحدث أضرارا في كورنيش بانياس  قاسم يؤكد فشل المشروع الأمريكي في سورية  كأس آسيا 2019.. إيران تحتفظ بالصدارة بتعادل سلبي مع العراق  منتخب اليمن يودع كأس آسيا بهزيمة ثالثة أمام فيتنام  الخارجية الإيرانية: إطلاق القمر الصناعي لا يعد عملا عسكريا  ظريف: لقد أدرك العالم أن أمريكا باتت بمثابة "الملك العاري"     

الصحف العبرية

2014-09-09 11:55:51  |  الأرشيف

صحف إسرائيلية: هكذا ستحارب الولايات المتحدة "داعش"

رأت صحيفة "هآرتس" أن جامعة الدول العربية قررت دعم المبادرة السياسية للرئيس الفلسطيني محمود عباس المرتكزة على إنهاء الاحتلال وإقامة دولة فلسطينية بحدود عام 67 على أساس مبادرة السلام العربية. للوهلة الأولى، يبدو أن الحديث يدور عن إنجاز سياسي هام وأن الرئيس الفلسطيني حظي بالمظلة العربية التي عمل من أجلها في الأسبوعين الماضيين، لكن الوفد الفلسطيني يدرك أن القضية الفلسطينية حالياً ليست أولوية للدول العربية القلقة من الإسلام المتطرف الذي تجسده "الدولة الاسلامية" في سوريا والعراق.
وبحسب الصحيفة ان تعاظم قوة التنظيم في الشارع العربي يقلق الحكام العرب ومسؤوليهم الأمنيين الذين يشاهدون دولاً كالعراق وسوريا وليبيا واليمن تنهار كبرج من ورق بعدما حلمت بالديمقراطية بفضل الربيع العربي. في رام الله وغزة يسمعون هذا الكلام ويحاولون العمل وفقا له لكن حماس وفتح تدركان أن أقصى ما يمكن إنجازه حالياً هو إعمار القطاع في حال التغلب على الخلافات. سيضطر عباس ومبادرته السياسية الى الانتظار لأن محاربة "الدولة الاسلامية" أهم من إقامة فلسطين بالنسبة الى الدول العربية.
أما صحيفة "يديعوت أحرنوت" إعتبرت ان الولايات المتحدة وبريطانيا بلورتا أخيراً استراتيجية لكبح "داعش" وبدأتا بتطبيقها. تحالف أساسي بات قائماً والكفة في العراق بدأت تميل ضد "داعش" لكن الطريق لا تزال طويلة. الاستراتيجية التي تبلورت ترمي الى تدمير "داعش" بواسطة عملية من ستة مسارات تشمل بلورة تحالف دولي يؤمن مظلة شرعية وقانونية لمحاربة "داعش" تتيح توزيع العبء الاقتصادي للعملية الى جانب تحديد طبيعة القتال على الارض وفصل أعضاء "داعش" عن البيئة السكانية السنية في الرقة والأنبار إضافة الى قطع الموارد الاقتصادية لـلتنظيم، والحرص على أن يضم التحالف الدولي، دولاً عربية انخرط مواطنوها في صفوف "داعش" وصولاً الى جمع معلومات استخبارية عن التنظيم وعن قدراته. أما إسرائيل، فدورها يمكن أن يكون غير مباشر في هذا التحالف، ولا سيما عبر تأمين السلاح والتكنولوجيا والمعلومات الاستخبارية الى الجهات المختلفة التي تقاتل "داعش" في العراق وسوريا.
وأضافت الصحيفة أنه ليس هناك حاجة لأن نكون مشاركين في القتال لكن باستطاعتنا المساعدة كثيراً في الأردن ومصر ومع جهات اخرى اذا طلبت ذلك وعلى الأميركيين ان يقرروا اذا كانوا يريدون الاستعانة بإيران ودفع الثمن مقابل ذلك.
عدد القراءات : 4559

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
إلى أين تتجه الأمور في فرنسا بعد احتجاجات السترات الصفراء؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3465
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019