الأخبار |
إيران الثورة والشعب والولاية (2/2).. بقلم: حسن عز الدين  ترامب يتراجع عن قرار الانسحاب: الاحتلال باق في شرق سورية!  حواجز وتقييد واستيطان: الفصل العنصري يخنق البلدة القديمة  العرب في قائمتين: عباس ودحلان يقسمان «اليسار»؟  “مؤتمر وارسو”.. رصاصة الرحمة على الجامعة العربية.. بقلم: أمين أبوراشد  ترامب يرشح كيلي كرافت سفيرة لأمريكا في الأمم المتحدة  فنزويلا تغلق ثلاثة معابر على الحدود مع كولومبيا بصورة مؤقتة  الجيش ينفذ عملية نوعية على تجمعات المجموعات الإرهابية بريف حماة الشمالي رداً على خروقاتها المتواصلة اتفاق منطقة خفض التصعيد  إصابة مدنيين اثنين بجروح جراء انفجار لغم من مخلفات تنظيم “داعش” بريف الحسكة الجنوبي  1797 مشاركاً في اختبارات المرحلة الأولى من الأولمبياد العلمي الخامس للمدرسين  نيبينزيا: على مجلس الأمن الرد على الاستفزازات ضد فنزويلا  وزير الدفاع الصربي ردا على السفير الأميركي: صربيا ليست مستعمرة  الاحتلال يعتقل فلسطينيين اثنين في القدس المحتلة  إيران تعلن نجاح اختبار صاروخي "قادر" و"قدير" خلال مناوراتها قرب مضيق هرمز  فنزويلا أمام يوم حاسم مع حلول موعد دخول المساعدات الإنسانية!  أنقرة تحذر من فراغ عقب سحب القوات الأمريكية من سورية  بومبيو: واشنطن تخطط لتغيير السلطة في بلدين آخرين  استقالة الأمين العام للحزب الحاكم في تونس  عشرات القتلى جراء تصادم صهريج حمض بحافلة جنوب شرقي الكونغو  أنباء عن سقوط قتيل وإصابات على حدود فنزويلا بنيران الجيش     

الصحف العبرية

2014-03-18 17:41:51  |  الأرشيف

معاريف تكشف: سفير إسرائيلي فوق العادة لتنظيم العلاقات السرية بين إسرائيل ومشيخات الخليج

في سياق التقارير الصحفية الإسرائيلية التي تؤكد أن المصالح المشتركة بين الاحتلال الإسرائيلي وحكام الخليج أدخلت العلاقات الخليجية الإسرائيلية في "عصر ذهبي" كشفت اليوم صحيفة معاريف الاسرائيلية معلومات سرية تزيح النقاب عن شخصية إسرائيلية رفيعة المستوى كانت تنظم العلاقات الحيوية بين إسرائيل ومشيخات الخليج وتؤكد المعلومات أن لهذه الشخصية الدور الأبرز في إرساء تحالف المصالح المشتركة بين الجانبين.
ونشرت صحيفة معاريف اليوم المعلومات السرية التي نقلها مراسل الشؤون السياسية "إيلي بيردنشتاين" عن مصادر وصفها بأنها رفيعة المستوى والتي تبين أن للدبلوماسي الاسرائيلي بروس كشدان الدور الأبرز في إرساء تحالف المصالح المشتركة مع دول الخليج إذ أنه برع في جعل هذه العلاقات في سرية تامة باستثناء فترات تجرأت فيها دول الخليج على الكشف عنها.
ولفتت المعلومات التي نشرتها الصحيفة الاسرائيلية إلى أن الجهود التي بذلها كشدان بتوطيد العلاقات بين اسرائيل ومشيخات الخليج جعلت رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو يجاهر بالقول "إن دول الخليج لا ترى إسرائيل دولة عدو بل دولة صديقة".
وتؤكد المعلومات أن كشدان لعب دورا مهما في تنسيق لقاءات واجتماعات بين مستويات سياسية وأمنية تنفيذية في كل من دول الخليج وإسرائيل بغرض التنسيق والتعاون في مجالات مختلفة خصوصا فيما يتعلق بقضايا الأمن الإقليمي المختلفة والطاقة.
وكانت تقارير استخبارية إسرائيلية كشفت مؤخرا عن زيارة سرية قام بها نائب وزير دفاع نظام ال سعود سلمان بن سلطان بن عبد العزيز لكيان الاحتلال الإسرائيلي في دليل إضافي على التنسيق المتواصل بين مسؤولي الجانبين.
إلى ذلك كشفت المعلومات التي نشرتها صحيفة معاريف أن كشدان لعب دورا حاسما في التوسط بين الصناعات العسكرية وشركات التقنية المتقدمة في إسرائيل ومشيخات الخليج التي أبدت حماسا لشراء منظومات قتالية وأجهزة حساسة من اسرائيل.
ويعد كشدان المسؤول الرئيس عن تنظيم الزيارات السرية والعلنية التي يقوم بها مسؤولون إسرائيليون الى مشيخات النفط والغاز في الخليج وضمنها الزيارة الأخيرة التي قام بها مؤخرا المحامي حاق مولخو المبعوث الخاص والشخصي لرئيس الوزراء الإسرائيلي "نتنياهو" لإمارة دبي كما يوصف كشدان بأنه كاتم أسرار فعال قضى أكثر من 10 سنوات في الرحلات "البطولية" بين دول الخليج ويعرف جيدا السعوديين أيضا.
وكانت برقيات سرية لوزارة الخارجية الأمريكية تم تسريبها لموقع ويكليكس في العام 2010 كشفت أيضا أن كشدان كان مسؤولا عن العلاقات بين إسرائيل والبحرين.
إلى ذلك قالت صحيفة معاريف إنه على الرغم من تعدد قنوات الاتصال السرية وتشعبها بين إسرائيل ومشيخات الخليج إلا أنه يتبين ان كشدان كان يشكل أكثر القنوات أهمية وحيوية وعلى الرغم من أنه تجاوز سن التقاعد إلا أن وزارة الخارجية الإسرائيلية ترفض التخلي عن خدماته حيث يطلق عليه في اسرائيل لقب سفير فوق العادة في دول الخليج الأمر الذي دفع بوزير الخارجية الاسرائيلي "أفيغدور ليبرمان" إلى أن يصر على تجديد التعاقد معه.
وكانت صحيفة يديعوت أحرونوت كشفت مؤخرا أن شركة أمن اسرائيلية تعمل في بعض دول الخليج لتدريب وتأهيل مقاتلين وحراس لآبار النفط ومواقع حساسة أمنيا.
وفي عام 2011 كشف كتاب حمل عنوان "قطر وإسرائيل.. ملف العلاقات السرية" أن السبب الرئيسي لانتفاخ الدور القطري يعود إلى الدور المناط بها كصندوق بريد سريع نشيط لخدمة إسرائيل مشيرا إلى الدور الذي لعبته قطر في تشجيع العديد من الدول العربية ولاسيما دول المغرب العربي على الانفتاح تجاه إسرائيل تحت عناوين اقتصادية علنية وأمنية سراً.
عدد القراءات : 4589

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل انتهى "داعش" فعلا شرق الفرات؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3473
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019