دمشق    22 / 09 / 2018
البحرية اللبنانية تنقذ من الغرق عشرات المهجرين السوريين  لاريجاني: الأمريكيون يقودون إرهاباً حكومياً  الدفاع الروسية: غدا تفاصيل تحطم "إيل 20" ونشاط الطيران الإسرائيلي  "داعش" يتسلم شحنة من الكلور والسارين في المنطقة منزوعة السلاح  عقب هجوم الأهواز.. بوتين يؤكد استعداد موسكو لتفعيل التعاون مع طهران في مكافحة شر الإرهاب  الرئيس الأسد يبرق معزيا الرئيس روحاني بضحايا الهجوم الإرهابي الجبان في الأهواز  برلماني إيراني: المجموعة الإرهابية التي نفذت هجوم الأهواز جاءت من كردستان العراق  "التحالف الدولي" ينقل قياديين من "داعش" من الريف الجنوبي الشرقي لدير الزور إلى جهة مجهولة  الخارجية الروسية ترد على مزاعم مساعدة أسانج للهروب من بريطانيا  صفقة سلاح ’مليارية’ بين أمريكا والسعودية والإمارات على حساب اليمنيين  بعد "جماعة الأحواز"..."داعش" يتبنى الهجوم على العرض العسكري في إيران  عملية قفقاز-2…كيف أنقذ الدفاع الجوي الروسي سورية  سورية تدين الهجوم الإرهابي في الأهواز الإيرانية: رعاة الإرهاب لن يستطيعوا تحقيق مخططاتهم  "فلورنس" أوقع 43 قتيلا في الولايات المتحدة وخلّف خسائر بعشرات المليارات  تركيا تخطط للتحول إلى استخدام العملات الوطنية في التجارة مع فنزويلا  حزب الدعوة العراقي يقرر أن يكون العبادي مرشحه الوحيد لرئاسة الحكومة المقبلة  دراسة جديدة... المشاوي أكثر ضررا من السجائر  الحُديدة ومعركة كسر العظم  نيبينزيا: سنواصل تحقيق عدم تسييس مسألتي مساعدة سورية وعودة المهجرين  صحيفة: هذه القرارات تجبر الفلسطينيين على قبول "صفقة القرن"  

الأخبار الرياضيــة

2018-08-30 03:22:11  |  الأرشيف

عائدات صفقة الـ«دون» تملأ خزائن يوفنتوس

تغيّرت مدينة تورينو كثيراً في فترةٍ قصيرةٍ بعد وصول النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو ليلعب لناديها الشهير يوفنتوس. سريعاً، وكما كان متوقعاً، بات رونالدو «حالة» في تورينو وإيطاليا، أما مكاسب «اليوفي» من هذه الصفقة، فتتعدّى الجانب الفني إلى الاقتصادي.
عندما وقف كريستيانو رونالدو خلال تقديمه رسمياً وهو يعرض قميصه الجديد في يوفنتوس والذي يحمل اسمه ورقمه الشهير (7) كانت السعادة لا شك تغمر رئيس «اليوفي» أندريا أنييلي. سعادة مردّها طبعاً إلى أنّ هذا القميص سيتحوّل إلى «دجاجة تبيض ذهباً» للفريق الإيطالي. بمجرّد وصوله منح «اليوفي» نجمه الجديد القميص رقم (7) الذي كان يرتديه الكولومبي خوان كوادرادو، وهذا أمر طبيعي. أوَليس هو من يُلقب بـ «سي آر7»، وبالتالي فإن هذا الرقم ماركة مسجلة باسمه، تنقّل معه من مانشستر يونايتد الإنكليزي إلى ريال مدريد الإسباني، وصولاً اليوم إلى يوفنتوس الإيطالي.
كثرٌ طبعاً لم يصدّقوا أن رونالدو أصبح لاعباً في يوفنتوس حتى وقف «الدون» يعرض قميصه مع الفريق، إذ إنّ اسم هذا اللاعب التصق بريال مدريد حتى غدا أحد أساطيره بأرقامه القياسية التي لا تعدّ ولا تُحصى، وإنجازاته وأهدافه الرائعة وشخصيته الكاريزمية التي جعلته معشوق الجماهير. من هنا، كان يصعب تخيّل رونالدو بعيداً عن مدريد لما وصل إليه من مكانة هناك، ونظراً لتقدّمه في السن ببلوغه 33 عاماً رغم أنّ «الدون» ما زال يفاجئ الجميع بأنه لا يهرم، بل يظل بكامل جهوزيته البدنيّة والفنيّة.
لكن النجم البرتغالي كان له رأي مختلف ويبدو محقّاً فيه. خلافاً لما أُشيع عن خروجه على خلاف من ملعب «سانتياغو برنابيو»، فإنه يبدو واضحاً أنّ «الدون» اكتفى مع ريال مدريد وحقّق كل ما يمكن أن يطمح إليه أي لاعب من ألقاب جماعية وفردية. إلى جانب ذلك، رونالدو سيحصل في «البيانكونيري» على راتب أعلى يبلغ 30 مليون يورو سنوياً.
هذا من جهة رونالدو. أما من جهة يوفنتوس فإنه دفع مبلغ 100 مليون يورو لريال مدريد لضم «الدون». قد يبدو المبلغ للوهلة الأولى كبيراً بالنسبة إلى لاعب في سن رونالدو رغم اسمه الكبير، لكن طبعاً، فإنّ «اليوفي» كان يبحث في ضم «سي آر 7» عن غاية أخرى غير الجانب الفني. فائدة رونالدو الفنية ليوفنتوس ستكون كبيرة بلا شك وهذا ظهر في أوّل مباراتين له مع الفريق، إذ إنّ النجم البرتغالي لا يزال يُثبت أنه قادر على الوصول إلى أعلى مستوى، وهذا ما أكّده في الموسم الماضي وفي مونديال روسيا، لكن الفائدة الاقتصادية من «الدون» ستكون الأساس بالنسبة إلى «اليوفي». وقد بدأ بالفعل يحصد ثمارها.
 
يبيع نادي يوفنتوس قميصين لرونالدو كل دقيقة
 
الفوائد المجنية كثيرة. وهي بدأت بمجرّد وصول رونالدو إلى تورينو، حيث ارتفعت أسهم النادي في البورصة الإيطالية إلى أعلى مستوى لها منذ أيار 2017. الفائدة الثانية والأساسية تكمن في مبيعات قميص رونالدو. من الطبيعي أنّ يوفنتوس كان يُدرك أهمية ذلك فور تعاقده مع كريستيانو إذ قام بصنع 55 ألف قميص لرونالدو عند استقباله فقط، ولشدة الإقبال على طلب القميص منذ اللحظات الأولى تعطّل موقع متجر النادي على الإنترنت.
الإقبال على شراء القميص رقم (7) لم يتوقف منذ وصول رونالدو إلى تورينو، إذ تشير آخر الأرقام بحسب صحيفة «توتوسبورت» الإيطالية إلى أنّ متاجر يوفنتوس تبيع قميصين لرونالدو كلّ دقيقة، أي 120 قميصاً كل ساعة. ومن المتوقع أن يحصد النادي أرباحاً من المبيعات تتراوح بين 55 و65 مليون يورو في العام الواحد، وبالتالي فإنّ استمرار هذه الوتيرة يعني أنّ النادي سيعوّض المبلغ الذي دفعه لضم «سي آر 7» وحتى أنه سيتخطّاه.
الفائدة الثالثة هي ارتفاع مبيعات تذاكر حضور مباريات يوفنتوس. فمع قدوم النجم البرتغالي إلى تورينو ارتفعت الاشتراكات في النادي بنسبة 30%، وبالتالي، وبحسب أرقام وكالة «كي بي أم جي» والتي أوردتها صحيفة «أس» الإسبانية، فإنّ التوقّعات بأن يكسب «البيانكونيري» من عوائد التذاكر في «السيري أ» مبلغاً يتراوح بين 48 و52 مليون يورو في الموسم الجديد، مقابل 35 مليون يورو في موسم 2016-2017. أما على صعيد دوري أبطال أوروبا، فإنّ التوقعات بأن ترتفع العوائد إلى مبلغ يتراوح بين 55 و70 مليون يورو مقابل مبلغ تراوح بين 45 و50 مليون يورو في موسم 2017-2018. وفي هذا الإطار قال موقع «كالتشيو ميركاتو» الإيطالي، إنَّ إيرادات تذاكر يوفنتوس، زادت بنسبة 50% في أول مباراة له على أرضه أمام لاتسيو. وأضاف «النادي باع التذاكر الموسمية في أقل من أسبوع بعد ضم رونالدو. مشجعو البيانكونيري، تسارعوا إلى مكاتب بيع التذاكر لتجديد تذاكرهم الموسمية، رغم ارتفاع الأسعار بنسبة 30% تقريباً مقارنةً بالموسم الماضي». وقال الموقع الإيطالي إنه «في المباراة الأولى على ملعب يوفنتوس أمام لاتسيو، حقق النادي 2.704.173 يورو، أي بزيادة قدرها 48% مقارنة بأول مباراة في الموسم الماضي ضد كالياري».
فائدة أخرى جناها يوفنتوس من التعاقد مع رونالدو هي ارتفاع عوائد النقل التلفزيوني، حيث يُتوقع أن تتراوح بين 170 و255 مليون يورو في الموسم الجديد.
أضف إلى ذلك، أنّه من الممكن أن يستفيد يوفنتوس من شعبية رونالدو على مواقع التواصل الاجتماعي، لناحية تطوير العلامة التجارية للنادي والتسويق له. بمجرّد قدوم «الدون»، ازداد متابعو صفحات «اليوفي» على هذه المواقع، فحظيت صفحة النادي على انستغرام بـ 1,4 مليون مشترك جديد، بالإضافة إلى 1,1 مليون متابع جديد على تويتر.
ما يمكن قوله إنّ رونالدو تمكّن في أيام قليلة من أن يتحوّل إلى «حالة» في إيطاليا ستستمر حتى انتهاء مشواره فيها. هي «حالة» تُشبه كثيراً تلك التي صنعها السويدي زلاتان إبراهيموفيتش في فرنسا في سنوات لعبه مع باريس سان جيرمان، إذ تحوّل إلى الشغل الشاغل للباريسيين وكل الفرنسيين.
رونالدو فائدة كبيرة لا شك ليوفنتوس ولكل إيطاليا التي افتقدت منذ أمد بعيد إلى نجم بحجمه، وها هي الآن تحصل دفعة واحد على حامل الكرة الذهبية خمس مرات. كل هذا يجعل مفهوماً أن يفي مشجع لرونالدو بوعده، ويقطع مسافة 140 كلم سيراً على الأقدام في درجة حرارة مرتفعة من مدينة فاريزي إلى تورينو لرؤية نجمه المفضّل. ها هو «الدون» رونالدو بات الآن أمام أعين الإيطاليين. وها هم يستمتعون بمستواه، ويحققون المكاسب من وجوده.
 
 
على خطى والده
خاض كريستيانو جونيور، نجل النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، أول تدريب له في أكاديمية يوفنتوس بداية الأسبوع الجاري، في فريق تحت 9 سنوات. وذكرت صحيفة «لا جازيتا ديلو سبورت»، أن نجل مهاجم اليوفي الحالي وريال مدريد السابق، شارك في أول تدريب مع فريق مواليد 2010، في حضور جورجينا رودريجيز زوجة والده كريستيانو. وسيتزامل كريستيانو جونيور في أكاديمية اليوفي، مع ماتيا بارزالي، نجل المدافع المخضرم في صفوف السيدة العجوز أندريا بارزالي. يذكر أن كريستيانو جونيور كان يتدرب في أكاديمية ريال مدريد الإسبانية عندما كان والده لاعباً في صفوف الريال، وكان حينها يلعب مع نجل لاعب الريال ومنتخب البرازيل مارسيلو.
عدد القراءات : 3426

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider