الأخبار |
الأمّ معلمٌ ...أملٌ وبناء...بقلم: سامر يحيى  بعد سنتين من التحقيقات... مولر «يبرّئ» ترامب!  مواطن مصري يلقي بنفسه في نهر النيل بسبب الخلافات العائلية  العراق.. القضاء على ثمانية إرهابيين خلال عملية في نينوى  رومانيا تنوي نقل سفارتها في إسرائيل إلى القدس  مباحثات لفتح المعابر والمنافذ الحدودية بين سورية والعراق  البرلمان المصري يرفض القرار الأمريكي بالاعتراف بـ "سيادة إسرائيل" على هضبة الجولان  البيان الختامي للقمة الثلاثية بين مصر والعراق والأردن: مكافحة الإرهاب وداعميه  مجلس الوزراء يقر الوثيقة الوطنية لتحديث بنية الخدمة العامة  5 ملايين توقيع لإلغاء اتفاقية "البريكست"  عربيّتان في الكونغرس الأميركي: رشيدة طليب وإلهان عمر  بين الجولان و«النصر» على «داعش»: واشنطن تبدأ استثمار أوراقها  لقاء نتنياهو ــ ترامب: «قمّة الجولان»  الاحتجاجات توحّد المعارضة: «نداء السودان» نحو التصعيد؟  عمان اعتبرت أن خسارة داعش لا تعني انتهاء «التحدي الإرهابي» … فيسك للمطبلين بالانتصار على التنظيم: لم ينهزم  سيواصل الضرب عرض الحائط بالقرارات الدولية والرفض الدولي له … الاحتلال: ترامب يعترف اليوم رسمياً بـ«سيادتنا» على الجولان!  «الهيئة الشعبية لتحرير الجولان» ستبحث مع الدولة «تفعيل جناحها العسكري»  قول باطل بلسان جاهل.. بقلم: رفعت إبراهيم البدوي  جرة واحدة فقط كل 20 يوماً … «محروقات»: لا غاز بلا بطاقة ذكية في دمشق بعد اليوم وإلغاء كل الموافقات القديمة للجهات العامة والخاصة     

الأخبار الرياضيــة

2018-07-05 14:28:56  |  الأرشيف

من هو أفضل وأسوأ مدرب في مونديال روسيا؟

عادة ما يشكل المونديال فرصة ذهبية لكل مدير فني لإبراز قدراته التدريبية، ولكن في الوقت نفسه قد تكون هذه البطولة بمثابة كابوس أو نقطة سوداء في مسار أي مدرب خيب الآمال.
 
ونستعرض هنا وقبل بداية مباريات الدور ربع النهائي لمونديال روسيا، 4 مدربين يستحقون لقب أفضل مدرب في كأس العالم الحالية، بعدما ظهرت بصمتهم واضحة على أداء منتخباتهم، وقادوها لحجز بطاقة العبور إلى دور الثمانية:
 
المدرب البرازيلي تيتي
 
صحيح أن بداية البرازيل في مونديال روسيا لم تكن بتلك القوة، ولكن مع توالي المباريات، بدت لمسة تيتي تتضح على أداء منتخب "السيليساو"، الذي بدا يستعيد مستواه المعهود، ويقدم مباريات جيدة، وخير مثال على ذلك، المباراة الأخيرة أمام المكسيك في ثمن النهائي، والتي فاز بها رفاق نيمار بهدفين نظيفين.
 
المدرب الروسي ستانيسلاف تشيرتشيسوف
 
تعرض تشيرتشيسوف لانتقادات لاذعة قبيل انطلاق مونديال 2018، بسب النتائج والأداء الضعيف الذي قدمه منتخب روسيا في المباريات التحضيرية، ولكن سرعان ما تحولت هذه الانتقادات إلى الإشادة، نظرا للمستويات التي يبصم عليها المنتخب الروسي في المونديال، حيث حقق مفاجئة من العيار الثقيل بإقصائه بطل العالم في عام 2010، منتخب  إسبانيا من ثمن النهائي، لتبلغ روسيا ربع نهائي المونديال للمرة الأولى في تاريخها.
 
المدرب الفرنسي ديديه ديشامب
 
تمكن ديشامب من استغلال المواهب الكثيرة التي تعج بها التركيبة البشرية لمنتخب "الديوك"، لخلق توليفة من اللاعبين، يتميزون بالسرعة والمهارة، وظهر ذلك جليا في مباراة الأرجنتين، التي فازت بها فرنسا (4-3).
 
المدرب الإنجليزي غاريث ساوثغيت
 
وصل منتخب إنجلترا إلى روسيا دون أن تصاحبه حالة من التفاؤل الشديد كما جرت العادة دوما مع الفريق عند مشاركته في البطولات الكروية الكبرى، ولكن مع توالي الأدوار في المونديال الروسي، زادت تطلعات الجماهير الإنجليزية، التي أصبحت تعلق آمالها على المدرب ساوثغيت، الذي كون جيلا شابا وموهوبا من اللاعبين، قادرين عن منح إنجلترا لقبها الثاني في بطولة كأس العالم.
 
في المقابل هناك مجموعة من المدربين خيبوا الآمال، وباتوا مرشحين للقب أسوأ مدرب في مونديال روسيا، على رأسهم الألماني يواخيم لوف، الذي فشل فشلا ذريعا مع منتخب ألمانيا، الذي ودع المنافسات من الدور الأول، والمدرب الأرجنتيني خورخي سامباولي، الذي قاد منتخب "التانغو" إلى الهاوية، وحطم جيلا كاملا ومتكاملا من اللاعبين.
عدد القراءات : 275
التصويت
هل تخرج احتجاجات السترات الصفراء في فرنسا عن السيطرة؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3477
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019