دمشق    21 / 09 / 2018
السعودية تغرق في الديون بسبب حربها على اليمن  هل حقاً باتت سوريّة عاجزة، وأسيرة للتفاهمات الإقليمية والدولية؟.  واشنطن ترفض إعطاء الرئيس الفلسطيني تأشيرة دخول للمشاركة في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة  من جنيف إلى صنعاء: "غريفيث" بين "عقارب" الوقت و"عقارب" السلام.!  انقسام أوروبي على «الطلاق» البريطاني  وفاة رئيس فيتنام اليوم الجمعة  هل يستقيل ترامب أو يُعزل.. بقلم: جهاد الخازن  سورية والقوة الاستراتيجية.. السر الذي كشفه نصرالله عن الاعتداءات الإسرائيلية المتكررة  إعادة التغذية الكهربائية إلى 13 منطقة في الغوطة الشرقية  إيقاف دكتور في جامعة دمشق بسبب تحرشه بطالبة  ترامب أصبح وحيدا.. مولر ينتزع أكبر نصر في التحقيقات الروسية  حلم أردوغان يتبخر.. بقلم: سامح عبد الله  ترامب يتوعد منتجي النفط في الشرق الأوسط ويطالبهم بخفض الأسعار  الكوريتان تنويان إعلان انتهاء الحرب هذا العام وكيم يبعث رسالة جديدة لترامب  سوتشي حدود النجاح.. بقلم: سيلفا رزوق  بماذا انذرت موسكو تل أبيب؟.. بقلم: عباس ضاهر  روسيا تحذر من تبعات خطيرة جراء النهج الأمريكي في التسوية بين الفلسطينيين والإسرائيليين  الخارجية العراقية توجه بإعادة سفيرها لدى طهران إلى بغداد لاتخاذ الإجراءات المناسبة في حقه  صحيفة عبرية: الهجوم على اللاذقية فشل وخلق لنا أزمة دبلوماسية مع دولة عظمى  موسكو: الطيارون الإسرائيليون تصرفوا بدون مهنية على أقل تقدير  

الأخبار الرياضيــة

2018-06-21 16:33:43  |  الأرشيف

علم سورية يرفرف عالياً في سماء تاراغوانا الإسبانية

رفرف العلم السوري وصدح نشيدنا الوطني في مدينة تاراغونا لترتفع على أنغامه راية سورية خفاقة في مكان إقامة دورة ألعاب البحر الأبيض المتوسط الثامنة عشرة التي تفتتح رسمياً يوم غد الجمعة وتستمر حتى الثاني من الشهر القادم.
وجرت مراسم رفع علمنا الحبيب عصر اليوم الخميس وسط حفل رياضي نظمته اللجنة العليا المنظمة للدورة بحضور قيادة البعثة المؤلفة من السيدين محمد حربة ومحمد ميهوب علي عضوي المكتب التنفيذي للاتحاد الرياضي والسيد ناصر السيد المدير التنفيذي للأولمبية السورية والمعالج الفيزيائي رفيق المصري ولاعبي منتخب الترياتلون أحمد ماردنلي ومحمد ماسو اللذين وصلا أمس الأربعاء إلى تاراغوانا ضمن الدفعة الأولى لبعثتنا.
وفي بداية حفل رفع العلم السوري الذي أقيم في الهواء الطلق ضمن الساحة الرئيسية للدورة في أجواء خلابة بالغة الجمال.
وألقى ممثل اللجنة العليا المنظمة للدورة كلمة حيا فيها سورية شعباً وحكومة مرحباً بتواجد المنتخبات السورية في هذا الحدث المتوسطي الكبير.
وبعد الانتهاء من كلمته وعلى أنغام النشيد الوطني لبلدنا الحبيب تمّ رفع العلم السوري ليكون إلى جانب أعلام الدول المتوسطية الأخرى التي تمّ رفعها قبل أن تضاف إليها أعلام الدول المتبقية في اليوم الأخير الذي يسبق الافتتاح الرسمي للدورة. 
وتوجه السيد محمد حربة رئيس البعثة بالشكر للجنة المنظمة العليا على الجهود المبذولة لإنجاحها وتبادل مع ممثل اللجنة المنظمة العليا للدورة الدروع التذكارية عقب الانتهاء من مراسم رفع العلم.
وتبدأ المشاركة السورية مشوارها في الدورة يوم السبت المقبل حيث تنطلق رحلة المنافسة في ألعاب الترياتلون والكاراتيه والريشة الطائرة.
وستكون مدينة تاراغونا وعلى مدار عشرة أيام قادمة عاصمة الرياضة لدول البحر الأبيض المتوسط بمشاركة قياسية تبلغ 3622 رياضي ورياضية مسجلين في 33 لعبة.
وينتظر ألا يختلف المشهد كثيراً في هذه الدورة فالهيمنة الأوروبية ستتواصل على الدول العربية وشمال إفريقيا وقد تحتفظ فرنسا بلقبها المتوسطي بالنظر لمشاركة فرنسا بأبطالها المعروفين عالمياً خاصة في الألعاب الفردية لكن المفاجأة قد تأتي من إسبانيا التي ترى في هذه البطولة أحسن استعداد لرياضييها لأولمبياد طوكيو 2020 شأنها شأن إيطاليا وتركيا.
وتستعد الرياضة السورية لخوض منافسات الدورة وكلها طموح في تحسين حصادها من الميداليات التي بلغت حتى دورة مرسين التركية 2013 ب 140 ميدالية..(26 ذهب و38 فضة و76 برونز).
 
لقطات
*-وصلت اليوم الدفعة الثانية من البعثة السورية المشاركة بالدورة والمؤلفة من منتخبات: رفع الأثقال – الريشة الطائرة – الكاراتيه.
*- بدأت المنتخبات الوطنية المشاركة تدريباتها فور وصولها بعد أن خضعت للراحة قليلاً للتخلص من الاجهاد الذي لحق باللاعبين إثر رحلة السفر الطويلة من دمشق إلى بيروت فاسطنبول ومن ثم إلى برشلونة.
*- سيقام حفل الافتتاح غداً عند العاشرة ليلاً بتوقيت سورية في ملعب ناستيك الرئيسي بتاراغوانا ويتسع لحوالي 50 ألف متفرج.
*- وضعت شركة تويوتا 250 سيارة بتصرف اللجنة المنظمة والوفود المشاركة بالدورة.
*- حمى وأجواء كأس العالم بكرة القدم حاضرة ضمن دورة ألعاب المتوسط ويقوم أفراد اليعثات المشاركة بمتابعة ومشاهدة فرقهم والمنتخبات التي يشجعونها من خلال شاشات عرض وضعت في بهو المنتجعات والفنادق التي تقيم بها الوفود المشاركة.
*- يحد أسبانيا من الشمال فرنسا ومن الجنوب وعلى بعد عدة كيلو مترات المغرب ومن الغرب البرتغال ومن الشرق البحر الأبيض المتوسط عاصمتها مدريد والعملة الرسمية اليورو ويبلغ عدد السكان 40,341,500 نسمة ومساحتها 504,780 ألف كيلو متر مربع.
*- اللغة الرسمية هي الإسبانية ولكن عند زيارة المدن الإسبانية ومنها برشلونة وتاراغونا ستلاحظ أنهم لا يتحدثون اللغة الإسبانية بل يتحدثون اللغة الأم لهم مثل الكاتالونية أو باسك أو الجاليكية والإسبانية لديهم لغة ثانية كما أنهم لا يتحدثون اللغة الإنكليزية إلا في نطاق ضيق.
*- تاراغونا تجمع بين الطبيعة الخلابة والعمران الحديث ودرجة الحرارة فيها معتدلة إلا أنّ الشمس تشرق فيها بوقت متأخر وتغرب أيضاً في وقت متأخر عن الموعد الطبيعي وهو مامنح أسبانيا أمسيات صيفية أطول إذ تغرب فيها الشمس في الساعة الحادية عشرة ليلاً بتوقيت دمشق ويعتقد العاملون في إدارة الشواطئ والمنتجعات السياحية أن طول فترة ضوء النهار في البلاد يعد أحد العوامل الكبرى لجذب السائحين.
21/6/2018
المرافق الإعلامي للبعثة
صفوان الهندي
 
 
عدد القراءات : 3444

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider