دمشق    23 / 09 / 2018
أولمرت: عباس الوحيد القادر على تحقيق السلام مع إسرائيل  فيضانات مرعبة تضرب تونس وتخلف خسائر بشرية ومادية  كوسوفو تبدي استعدادا لفتح سفارة لها في القدس  روحاني: لن تبقى حادثة الأهواز دون رد  معارضو ماي يجتمعون في أولى تظاهرات حملة "أنقذوا بريكست"  النص الكامل لمؤتمر وزارة الدفاع الروسية الخاص بكشف ملابسات إسقاط إيل 20 الروسية  تنظيم حراس الدين يرفض اتفاق ادلب .. ورفاق الجولاني يمنحونه مهلة لإعلان موقفه  لماذا تذهب 8 من قوات حلف شمال الأطلسي إلى أوكرانيا كوجهة نهائية؟  المثليون في سورية يخرجون إلى العلن  زعيمة المعارضة الإسرائيلية: نتنياهو رئيس وزراء سيء وقد حان الوقت لاستبداله  الجيش الإسرائيلي يقول إنه عرض نتائج التحقيق في حادثة الطائرة "إل 20" على المسؤولين الروس  ليبيا.. اشتباكات طرابلس متواصلة وحصيلة القتلى في ارتفاع مستمر  بعد تقرير الدفاع الروسية... الكنيست يهاجم نتنياهو  أهلنا في الجولان السوري المحتل يطالبون المنظمات الدولية بالضغط على سلطات الاحتلال لفتح معبر القنيطرة  بيسكوف:بمقدور روسيا استكمال بناء خط أنابيب السيل الشمالي2 بمفردها  هايلي: الولايات المتحدة لن ترغم الرئيس الأسد على الرحيل  هايلي: إنشاء منطقة منزوعة السلاح في إدلب "خطوة في الاتجاه الصحيح"  مجلس الشورى الاسلامي الإيراني يحمل الحكومة الأمريكية ورعاة الإرهاب مسؤولية الاعتداء الإرهابي في الأهواز  "داعش" ينشر فيديو لثلاثة يقول إنهم في طريقهم لتنفيذ هجوم بإيران  ليبيا... مقتل 115 وإصابة 383 في اشتباكات طرابلس  

شاعرات وشعراء

2017-11-11 14:20:56  |  الأرشيف

نزار قباني قافية شموخ قاسيون

يرصد كتاب نزار قباني قافية شموخ قاسيون مراحل حياة شاعر الياسمين وتفاعله مع الحياة والبيئة والوطن والمرأة ونشاطه الثقافي واشتغاله في السلك الدبلوماسي إضافة إلى عدد من الوثائق والبحوث التي كتبت عن أدبه وشعره.

والكتاب من إعداد وتوثيق الدكتور اسماعيل مروة ونزيه الخوري سلط الضوء على قراءات عدة في شعر نزار قباني منها للدكتور وائل بركات التي بينت أن علاقة شعر الراحل بالمرأة أثارت زوابع من المعارك والنقاشات والحوارات لدرجة أنها تحولت إلى قضية حوارية فكرية اجتماعية عامة على الساحة الثقافية العربية برمتها.

وتوقف الكتاب عند علاقة الشاعر قباني مع زوجته زهراء آقبيق وطلاقه منها ووفاة ابنه توفيق في ميعة الصبا والمآسي الاجتماعية والإنسانية التي عاشها خلال هذه الأحداث الأليمة حيث كان شاعراً مغموساً بالوجع والألم.

في الكتاب أيضاً إنارة من شمس الدين العجلاني على الأشياء المنسية في سيرة نزار قباني مستشهداً بمؤلفات وبحوث لصحفيين كبار مثل عبد الهادي البكار وسعيد جزائري وما كتبه الدكتور منير عجلاني في مقدمته لأول ديوان شعري لنزار “قالت لي السمراء”.

ويتضمن الكتاب حكاية نزار قباني مع المطربة نجاة الصغيرة التي يعود أصلها إلى سورية وهي ابنة لخطاط دمشقي وأخت عازف الكمان عز الدين حسني والفنانة الراحلة سعاد حسني.

كما يتناول مواقف المتطرفين وحقدهم على نزار قباني وإصدارهم فتاوى تكفيرية بحقه وشتمه من خلال وسائل الإعلام حيث أصدروا كتباً اتهموه فيه بالإلحاد والكفر ومنعوه من دخول أراضي بعض الدول لكنه لم يأبه لكل من تطاول عليه معتبراً أن رده عليهم يمكن أن يساهم بانتشار فكرهم.

ويوجد في الكتاب عدد من الرؤى النقدية لأدباء وكتاب ونقاد تناولوا شعر نزار قباني بمختلف جوانبه ومواضيعه إضافة إلى حرب تشرين التحريرية التي كتب لها أجمل قصائده.

وتطرق الكتاب إلى المكانة التي شغلها الشاعر الراحل لدى أبناء بلده وتكريمه من قبل القيادة في سورية والأثر الذي تركه لدى جيل كامل من الشعراء والكتاب والأدباء والإعلاميين وذلك بشكل منهجي لا يخلو من عاطفة الحب الكبير للشاعر الدمشقي الذي أمضى حياته محباً لوطنه.

والكتاب من منشورات الهيئة العامة السورية للكتاب ويقع في 255 صفحة من القطع الكبير وفيه عدد من قصائد الشاعر قباني.

محمد خالد الخضر

عدد القراءات : 868

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider