الأخبار |
موغيريني: معاهدة القوى النووية المتوسطة المدى مهمة لأمن أوروبا والمنطقة  بعد "مفاجأة كويتية"... أمير قطر يكشف الحل الوحيد للأزمة الخليجية  الجيش يتصدى لمحاولات تسلل إرهابيين إلى نقاطه والقرى الآمنة بريفي إدلب وحماة  الجبير: قيادة المملكة خط أحمر ولن نسمح بمحاولات المساس بقيادتنا  ريابكوف: نرفض القول إن الأعمال الروسية تدفع الولايات المتحدة للانسحاب من معاهدة الصواريخ  رغم اعتراض السعودية.. مشروع قرار بريطاني بمجلس الأمن لوقف القتال في اليمن  لافروف: تكليف الأمانة الفنية لمنظمة "حظر الكيميائي" بمهام الادعاء مغامرة  وزير الدفاع التركي يفجر مفاجأة في قضية جمال خاشقجي  السورية للطيران: طائراتنا لا تهبط ولا تقلع من المطارات اللبنانية ولا علم لنا بقرار منع الوقود عنها  نحو 73% منهم غير سوريين.. أكثر من 92 ألف قادم ومغادر عبر معبر نصيب الحدودي خلال شهر  تقرير: كيف إنخفض سعر صرف الليرة السورية إلى498 ليرة للدولار؟  دراسة: سورية تصدر 750 منتج خلال نحو عامين..والمنتجات السورية وصلت لـ109 بلدان  إلى الرجال الذين لا يتناولون الفطور..قلوبكم في خطر!  دراسة تحذر من "القاتل الصامت" في منازلنا  إطلاق هاتف روسي مميز بسعر منافس  ريال مدريد يجد بديل كريستيانو في مانشستر يونايتد  برشلونة يدخل الصراع على مهاجم فرانكفورت  يوفنتوس يستغل بندا في عقد بيع بوجبا  ما مميزات أرخص هواتف غوغل الجديدة؟  العراق يعلن تنفيذه ضربات جوية داخل الأراضي السورية     

شاعرات وشعراء

2015-06-09 03:14:32  |  الأرشيف

حشد أنوثة – إلى نور (ماسه).. بقلم: حسين عبد الكريم

تُعطي الطريقَ كياسةً عِنْدَ المساءْ..
        فتنتشي الدُّنْيَا على قدِّ الطريقْ..
خضراءُ مثلَ قصائدِ الأمطارِ، أوحتْ أنَّنا في حارةِ الأشواقِ
حُرَّاسٌ يتامى، في بساتينِ المشاعِرْ
كيف شاءتْ تهربُ الأشجارُ
من أشجاننا
ترجو الحريقْ
وتهزُّ في أعلى الرِّجَالِ فصاحةَ الأغصانِ
        في تيهِ الشهيقْ..
وتضيعُ أفئدةٌ فلا ينجو غريقٌ من
        بحار الآه أوشطِّ المضيقْ..
وتمرُّ عند عشيّةِ الكلماتِ والنجوى..
        فلا تُبقي على مدِّ البصيرةِ والمدى
        ناراً بلا فينيقْ..
لها قدٌّ كفنّ الرِّيحِ في الشَّجرِ العتيق..
وتسهرُ في أنوثتِها كزهرٍ من قديمِ العطرِ يُوقظهُ الرحيقْ..
تُهدي البقاءَ رشاقةً..
        وتُعيدُ ترتيبَ الشذا في كلِّ مشتاقٍ
        رشيقْ..
وترٌ لحارةِ صمتِنا، وهناءَةٌ لضجيجِ أسئلةِ
        الصديقةِ والصديقْ..
لا تتركي بعضَ العشايا، دونَ أن تمشي إلى أحزانِنا..
        إنْ تفعلي ينأ َعنِ الروحِ العقيقْ..
إنْ تفعلي تنسَ القصائدُ أنَّها شِعْرٌ...
وترتاعُ العواطفُ مثلَ
أغنيةٍ يلاحقُها صراخٌ
أو نقيقْ!!
...
عريشةٌ وجدِكِ السّمراءْ تُتقنُ العنقودَ
        والتعتيقْ والثَّمرَ الأنيقْ..
وتُجيدُ في خَمرِ الحنينِ المُرِّ
أعناباً تُفيقْ..
عتَّقْتِنا ياعذبةَ الناياتْ ببهائِكِ الشرقيِّ
والرِّيفِ الطليقْ..
وحداثةِ الأنثى التي تاريخُها الفينيقُ
والإغريقْ..
أعطِ التلفُّتَ ضوءَهُ
        وخيوطَ قُمصانِ البريقْ..
بستانُ رغبتِنا المسائيهْ وَرِيقٌ أو وريقْ
من حينِ مَرِّتِكِ
الحنونةِ فوقَ أوجاعِ الطريقْ!!..



عدد القراءات : 6195

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
تسليم روسيا لسورية منظومة "إس-300" هل هو:
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3460
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2018