الأخبار |
الفراشات «تغزو» اللاذقية.. و«الزراعة» تطمئن  طريق خناصر بحالة سيئة جداً .. ”طريق الموت” إلى حلب يستمر في حصد الأرواح  الجولان حقٌ لا يموت … وتوقيع رجلٍ أحمق.. بقلم: ميشيل كلاغاصي  زاخاروفا تقدم نصيحة لصحفي أمريكي بالاعتذار لروسيا  اليمن... الحوثي يتوعد التحالف برد في عمق دوله في حال التصعيد بالحديدة  طهران تدعو «إسرائيل» وأميركا للخروج من الأراضي السورية المحتلة  فلسطين جنوبها.. والجولان في قلب سورية.. بقلم: عبد المنعم علي عيسى  تركيا: سنقف حتى النهاية ضد قرار ترامب حول الجولان  الخارجية اللبنانية: الجولان أرض سورية عربية ولا يمكن لأي بلد أن يزور التاريخ  الجيش يدمر أوكاراً للإرهابيين في منطقة سهل الغاب وريف حماة الشمالي  سورية تشارك في المؤتمر العلمي التطبيقي الدولي للتعايش بين الأديان  المعلم : الجولان المحتل محصن بدعم شعبنا وصمود قواتنا المسلحة  الدفاع الروسية تعلن مقتل 3 عسكريين روس في سوريا نهاية فبراير الماضي  كوربين: موقف ماي بشأن بريكست يربك البلاد  بدء العمل بالتوقيت الصيفي يوم الجمعة المقبل  المرشح الأوفر حظا لانتخابات رئاسة أوكرانيا يوضح "استعداده للركوع أمام بوتين"  إيران تدعو إلى وقف عاجل للعدوان السعودي على اليمن  زاخاروفا تعلق على تقرير مولر حول الهاكرز الروس  صحيفة ألمانية: الحكومة السورية هي الفائز من هزيمة داعش في شرق الفرات … ترجيحات بدخول «قسد» في صراع قومي بسبب سياساتها  قافلة مساعدات إلى أهالي عدة مناطق بدرعا … «الحربي» يكبد داعش خسائر فادحة في البادية الشرقية     

شاعرات وشعراء

2017-11-28 16:36:53  |  الأرشيف

الكتابة عن الأزمة تحضر بصورة آنية في نصوص الشاعرة عهدات موسى

تجيء العاطفة في النصوص الشعرية التي تكتبها عهدات موسى متوائمة مع إحساس الأنثى الفطري تجاه كل الأشياء من منطلق الحب حتى عندما تكتب عن الوطن وما يتعرض له من أهوال جراء الحرب الإرهابية.

وتجد الشاعرة موسى خلال حديث مع سانا في الشعر صورة عن المجتمع لأن الادب هو مرآة للواقع ويؤرخ للاجيال بالكلمة معتبرة أن المطلوب من كل مثقف وكاتب ان يمتشق القلم ويكتب عن هذه المرحلة حتى يطلع الجيل الناشئ على ما جرى من احداث مؤلمة ويتعلم في الوقت ذاته حب الوطن وأن يكون سلاحه القلم والفكر للدفاع عن الأرض.

وتبين موسى أنها تميل الى شعر التفعيلة والشعر الحر لأن الكتابة عما تمر به سورية من أحداث مؤلمة تجعلها تسارع عما يجول في وجدانها وقالت.. “الأزمة لا تتطلب مني التفكير كثيرا فيما أكتب وعندما أتناول جراح الوطن تحضر الكلمة عندي بشكل اني”.

وترفض موسى الآراء التي تحذر من تراجع مستوى الشعر في هذه المرحلة وتجد في الأمسيات التي يقيمها شعراء شباب دليلا على ذلك لكنها تدعو في الوقت نفسه لتشجيعهم سواء كانوا هواة او محترفين طالما يكتبون كلمات نابعة من القلب وباحساس ومشاعر صادقة وأن يعزز المثقفون دورهم للنهوض بمستوى الشعر.

ولكن موسى تنتقد ما ينشر على صفحات التواصل الاجتماعي تحت مسمى شعر الذي يقترب من العامية أو يكتب كما يلفظ.

وهنالك ميل لدى الكتاب الشباب بحسب موسى لكتابة الخاطرة والقصة القصيرة جراء ابتعادهم عن المطالعة ولا سيما الشعر الجاهلي الذي نستمتع بقراءته رغم ما فيه من مفردات صعبة متمنية ممن يهوى كتابة الشعر ان يصقل موهبته عبر قراءة عيون الشعر القديم بدءا من العصر الجاهلي الى العباسي والأندلسي وصولا إلى الشعر الحديث.

يذكر أن الشاعرة موسى خريجة جامعة تشرين قسم اللغة العربية ورئيسة اللجنة الثقافية في الجمعية العلمية التاريخية السورية ولها مشاركات في أمسيات شعرية متنوعة وصدر لها حديثا ديوان شعري تحت عنوان اوامر الياسمين تضمن قصائد نثرية عن الوطن والحرب على سورية.

عدد القراءات : 4482

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل تخرج احتجاجات السترات الصفراء في فرنسا عن السيطرة؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3477
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019