الأخبار |
الفراشات «تغزو» اللاذقية.. و«الزراعة» تطمئن  طريق خناصر بحالة سيئة جداً .. ”طريق الموت” إلى حلب يستمر في حصد الأرواح  الجولان حقٌ لا يموت … وتوقيع رجلٍ أحمق.. بقلم: ميشيل كلاغاصي  زاخاروفا تقدم نصيحة لصحفي أمريكي بالاعتذار لروسيا  اليمن... الحوثي يتوعد التحالف برد في عمق دوله في حال التصعيد بالحديدة  طهران تدعو «إسرائيل» وأميركا للخروج من الأراضي السورية المحتلة  فلسطين جنوبها.. والجولان في قلب سورية.. بقلم: عبد المنعم علي عيسى  تركيا: سنقف حتى النهاية ضد قرار ترامب حول الجولان  الخارجية اللبنانية: الجولان أرض سورية عربية ولا يمكن لأي بلد أن يزور التاريخ  الجيش يدمر أوكاراً للإرهابيين في منطقة سهل الغاب وريف حماة الشمالي  سورية تشارك في المؤتمر العلمي التطبيقي الدولي للتعايش بين الأديان  المعلم : الجولان المحتل محصن بدعم شعبنا وصمود قواتنا المسلحة  الدفاع الروسية تعلن مقتل 3 عسكريين روس في سوريا نهاية فبراير الماضي  كوربين: موقف ماي بشأن بريكست يربك البلاد  بدء العمل بالتوقيت الصيفي يوم الجمعة المقبل  المرشح الأوفر حظا لانتخابات رئاسة أوكرانيا يوضح "استعداده للركوع أمام بوتين"  إيران تدعو إلى وقف عاجل للعدوان السعودي على اليمن  زاخاروفا تعلق على تقرير مولر حول الهاكرز الروس  صحيفة ألمانية: الحكومة السورية هي الفائز من هزيمة داعش في شرق الفرات … ترجيحات بدخول «قسد» في صراع قومي بسبب سياساتها  قافلة مساعدات إلى أهالي عدة مناطق بدرعا … «الحربي» يكبد داعش خسائر فادحة في البادية الشرقية     

شاعرات وشعراء

2017-11-16 18:18:34  |  الأرشيف

الشاعرة أمل المناور: على النص النثري أن يلتزم بجنسه واسمه الأدبيين

الموهبة الأدبية التي امتلكتها الشاعرة أمل المناور مكنتها من تقديم شعر جمع بين التراث والمعاصرة صقلته باطلاعها على الأشكال الأدبية الأخرى دون أن تتنازل عن الإبحار على قوارب الخليل.

وفي حديث لـ سانا الثقافية قالت المناور: “الشعر هو الإحساس والمعرفة بما حول الشاعر وفي طليعتها الأرض والوطن وكلما كان أكثر تمسكا بمجتمعه وبوطنه خاطب الوجدان الجمعي بصورة أكبر” معتبرة أن ذلك دفعها لتكريس جزء كبير من قصائدها لمسقط رأسها في دير الزور قرب نهر الفرات.

وتحدثت المناور عن أهمية الدلالات التي استخدمتها في شعرها من الفرات ودير الزور والميادين وبقاع أخرى في سورية في إشارة إلى ما حققه السوريون عبر جيشهم الباسل من انتصارات على أدوات الغرب والصهيونية وطردها من أرضهم وبذلك “تتكامل رسالة الأدب مع السلاح المدافع عن حياض الوطن “.

وعن سبب تمسكها بالشعر الموزون الشطرين والتفعيلة قالت “الشعر العربي بدأ موزونا وعكس الموهبة الأصيلة لدى العرب منذ كانوا قبائل في صناعة قصيدة تخضع لموسيقا وتتكلل بالعاطفة وتتزين بالصور والجماليات الأخرى المستعارة من البيئة وورثت كشاعرة هذه القناعة بصورة فطرية لاكتشف أن أول نص شعري كان مبيناً على العاطفة والوزن”.

وعن الأشكال الشعرية الأخرى أجابت المناور “النثر استخدمه القدماء منذ أن وجد الشعر وكان لا يقل أهمية وتقديراً عن الشعر والأدب لأنه عنوان البلاغة والفصاحة وتوارثته الأجيال على شكله المعهود فهو جنس أدبي له شكله الراقي ولكنه يختلف عن الشعر”.

وتابعت المناور.. “تزيين النص النثري بالصور والرموز يجعله متفوقاً وجميلاً وشديد الحضور ولكن لا بد له من أن يلتزم بشكله وجنسه واسمه الأدبي فليس صحيحاً أن يتنكر كائن لوجوده ويسمي نفسه بتسميات أخرى”.

وعن ازدياد التنافس والتدافع إلى المنبر قالت المناور: “هناك أدعياء كثر وصلوا إلى منابر الشعر ومنهم من قدم كلاماً عاديا لا أكثر ولا أقل تحت مسمى الشعر بينما لا يندرج هو تحت أي بند بل عبارة عن توارد أفكار وخواطر لا تأتي بجديد ولا تقدم إبداعا والأخطر أنها باتت تطبع في كتب ويجد في ذلك مؤءلفوها حجة ليطالبوا بالمشاركة في المهرجانات الأدبية وفي دخول اتحاد الكتاب وغيره من الجمعيات الأدبية”.

ودعت المناور إلى أن يقتصر المنبر الثقافي على اصحاب المواهب وألا يكون صدى لما تقدمه صفحات الفيس بوك من كتابات لا ترقى لمستوى الأدب لافتة إلى تراجع الأجناس الأدبية من القصة والقصة القصيرة جداً والشعر الموزون بسبب وصول من لا يمتلك الموهبة الكافية إلى المنابر والساحة الثقافية وهذا أمر تفاقم بسبب الحرب الإرهابية على سورية.

وأكدت ضرورة تشجيع الثقافة الحقيقية بكل أشكالها وأنواعها وإغناء الساحة بما يمكنها الصمود في وجه ما نتعرض له من محاولات غزو ثقافي يسعى لتهشيم وجودنا وتاريخنا.

وختمت المناور قائلة.. “الشعر رسالة سامية مطلوب منه أن يكون منظومة نضالية وكينونة حضارية في وجه التحديات لنحافظ على هويتنا وإرثنا العريق بوجه التحديات”.

يذكر أن المناور شاركت في العديد من المهرجانات على مستوى سورية ومنها نبض الفرات وتشرين وكرمت أكثر من مرة ومن مؤلفاتها الشعرية ديوان بعنوان (هكذا غنى الفرات).

محمد خالد الخضر

عدد القراءات : 1668

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل تخرج احتجاجات السترات الصفراء في فرنسا عن السيطرة؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3477
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019