دمشق    21 / 09 / 2018
صحيفة عبرية: الهجوم على اللاذقية فشل وخلق لنا أزمة دبلوماسية مع دولة عظمى  السيدة أسماء الأسد تستقبل أصحاب مشاريع متميزة للاطلاع على ما قدموه عن قرب وبحث سبل دعمهم  موسكو: الطيارون الإسرائيليون تصرفوا بدون مهنية على أقل تقدير  الجيش اللبناني يعتقل مطلوبا متورطا في تفجير السفارة الإيرانية ببيروت  الخارجية العراقية ترد على تدخلات السفيرين البريطاني والإيراني  العدل تعد مشروع قانون بشأن "العفو "  إيران: التهديد النووي الإسرائيلي خطر على السلم والأمن الدوليين  السيد نصر الله: أوهام “إسرائيل” في المنطقة فشلت بسبب صمود محور المقاومة  سجن مهاجر سوري 5 سنوات لاشتباكه مع الشرطة المجرية  إيقاف دكتور في جامعة دمشق بسبب تحرشه بطالبة  ترامب أصبح وحيدا.. مولر ينتزع أكبر نصر في التحقيقات الروسية  حلم أردوغان يتبخر.. بقلم: سامح عبد الله  الأمم المتحدة تستعد لإرسال نحو 600 شاحنة مساعدات إنسانية إلى سوريا  دراسة: عنصر كيميائي في دخان السجائر قد يضر بالإبصار  بمشاركة 14 دولة.. مهرجان خطوات السينمائي الدولي الاثنين القادم  موسكو ستتخذ الخطوات اللازمة لمواجهة أي تهديدات تستهدف قواتها  إيغلاند: روسيا وتركيا أبلغتا الأمم المتحدة حول مستجدات اتفاق إدلب  "المحار" يعالج السرطان دون آثار جانبية!  ترامب يتوعد منتجي النفط في الشرق الأوسط ويطالبهم بخفض الأسعار  الكوريتان تنويان إعلان انتهاء الحرب هذا العام وكيم يبعث رسالة جديدة لترامب  

شاعرات وشعراء

2017-04-05 20:33:55  |  الأرشيف

في انطلاق ماراثون الشعر.. حيدر: الكلمة هي الوسيلة الأفعل لتحقيق المصالحات الحقيقية والمصالحة الوطنية النهائية

تقديرا لتضحيات الجيش العربي السوري انطلق مساء اليوم ماراثون الشعر الذي ينظمه فريق “كلنا للوطن” بالتعاون مع وزارة الدولة لشؤون المصالحة الوطنية في المركز الثقافي العربي بـ “أبو رمانة” تحت عنوان “كلمتنا سورية” بمشاركة مجموعة من الشعراء الشباب.

وقال وزير الدولة لشؤون المصالحة الوطنية الدكتور علي حيدر في تصريح صحفي “إن اهتمام الوزارة بالنشاطات الفكرية والثقافية مقابل الملفات الشائكة المتعددة المنوطة بها يأتي انطلاقا من أن الثقافة في حياة السوريين ارث عميق في ظل أزمة تعصف بالدرجة الأولى بهويتهم وتاريخيهم ومستقبلهم”.

ثقافة الحياة في مواجهة عبثية الموت هي التجربة التي نحاول إغناؤها من خلال نشاطات متعددة تطال كل شؤون الحياة وليس فقط الشأن الثقافي وإنما الاجتماعي والحياة اليومية بكل تفاصيلها”.

وأوضح الوزير حيدر أن الوزارة معنية بالعمل على الشأن الفكري الثقافي لأن “المصالحة هي ثقافة والمسامحة هي جزء من تراث الشعب السوري ورسالته التاريخية وبالتالي الكلمة هي الوسيلة الأفعل لتحقيق المصالحات الحقيقية والمصالحة الوطنية النهائية وهي استبدال الاحتكام بالسلاح إلى الاحتكام بالكلمة”.

ويستمر الشعراء الشباب فرقد السلوم وعلي سليمان وزينب ابراهيم ولطيفة خدوج باشراف الشاعر سليمان الشيخ حسين بإلقاء قصائدهم الشعرية في الماراثون الشعري لمدة أربعة أيام بشكل متواصل والذي بدأ عند الساعة السادسة والنصف مساء اليوم وينتهي مساء السبت القادم.

عدد القراءات : 2011

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider