الأخبار |
“واشنطن بوست”: ترامب لم يعد رئيساً!  الاحتلال يتوغل جنوب قطاع غزة ويستهدف الصيادين  السلطات الكندية تدين امرأة لارتكابها جرائم إرهابية  موسكو: اجتماع أستانا المقبل حول سورية في النصف الثاني من شباط  روسيا: المبعوث الأممي إلى سورية يزور موسكو يوم 21 يناير الجاري  القضاء الإسرائيلي يهتزّ: ترقيات مقابل الجنس  حراك «السترات الصفر» يعرّي بؤس النخب!  الحكومة التركية... هرولة إلى الرمال المتحركة بمساعدة أميركية!.. بقلم: محمد ح. الحاج  التانغو الأميركي التركي في الشمال السوري  السوريون لا يأكلون العسل بعد أن وصل سعر الكيلو الواحد إلى 12 ألف ليرة  في حال نشوب نزاع مع روسيا لا يبقى من بلد عضو الناتو شيء  الجيش يرد على خروقات الإرهابيين لاتفاق المنطقة منزوعة السلاح بريف حماة ويكبدهم خسائر فادحة  الشرطة الألمانية تضبط "خلية نازية منظمة ومسلحة"  أردوغان بصدد بحث إعلان منطقة آمنة شمال شرقي سورية مع بوتين  عبد اللهيان يطالب بإطلاق سراح صحفية إيرانية ويحذر واشنطن  الرئاسة التركية: لن نتوقف حتى القضاء على الإرهاب على حدودنا مع سورية  الحرارة أدنى من معدلاتها والجو بين الصحو والغائم جزئياً  مقتل ثلاثة يمنيين بقصف لمرتزقة العدوان السعودي في الحديدة  الجزائر تحدد موعد إجراء الانتخابات الرئاسية المقبلة  يحمل رسالة لترامب... مبعوث زعيم كوريا الشمالية يصل واشنطن     

شعوب وعادات

2018-09-10 02:40:01  |  الأرشيف

هل تحتاج سيارتك إلى تحديث نظام التشغيل؟

نسمع كثيراً عن مصطلحات مرتبطة بتكنولوجيا السيارة، منها نعرف معناها ووظيفتها، وأخرى لسنا حتى على دراية بها مثل عمليات تحديث نظام التشغيل في السيارة أو ما يعرف بالـ«ECU software update».
تحوي جميع السيارات الحديثة كمبيوترات تحتوي برامج تشغيل معينة تمّ تصميمها من قبل متخصصين في الشركة المصنعة، مهمتها تشغيل السيارة بشكل صحيح. وهذه الكمبيوترات تعمل على جمع المعلومات من مجموعة من الحساسات والمستشعرات، وتحللها وتصدر الأوامر للقطع الإلكترونية التي بدورها تنفّذ هذه الأوامر بدقة متناهية. وهذه العملية المعقدة تؤدي الدور الرئيسي والأهم في عمل السيارة بشكل صحيح.
 
نظام التشغيل
 
لا تختلف الكمبيوترات المستخدمة في السيارات بمبدأ عملها عن تلك التي نستخدمها في منازلنا وحتى عن هواتفنا الذكية. فهي أيضاً تحتوي على نظام تشغيل «Software» يعمل على إدارة العملية الكاملة لتشغيل السيارة والأنظمة المرتبطة بها. ونظام التشغيل هذا هو عبارة عن برنامج يحتوي على مجموعة من القواعد والقوانين التي تدير الأنظمة الالكترونية في السيارة، مثل نظام الاشتعال وبَخ الوقود والنظام الكهربائي ونظام الفرملة ونظام التماسك والدفع ونظام الوسادات الهوائية وغيرها من الأنظمة المعقدة الأخرى. وعندما يوجد برنامج تشغيل، هذا يعني أنه يجب متابعته كي يستمر في العمل بشكل صحيح، وذلك يتم عبر التحديثات.
 
أنواع التحديثات
 
يوجد أنواع عديدة من التحديثات التي تصدرها الشركة المصنعة للسيارة، منها على الميزات ومنها على الجودة، بحيث أنّ تحديثات الميزات تضيف مزايا ووظائف جديدة على السيارة، فيما تحديثات الجودة توفّر إصلاحات للأخطاء التي ظهرت في نظام التشغيل بعد إطلاق السيارة بناء على متابعة الشركة لقاعدة بيانات مراكز الصيانة وشكاوى المستخدمين. وهذه التحديثات من شأنها أن تحسّن عمل السيارة بشكل عام والنظام الذي تم تحديثه بشكل خاص. بالإضافة الى ذلك، هنالك بعض التحديثات الملزمة التي يجب القيام بها. وفي هذه الحالات تقوم الشركات باستدعاء السيارات لإتمام العملية. ولمعرفة إذا كان هناك تحديث لسيارتكم، يمكنكم البحث على الإنترنت، أو الإتصال بمركز الصيانة الخاص بالشركة. ومن المهم الذكر أنّ عمليات تحديث النظام يجب أن تجري فقط في مركز صيانة الشركة، لأنها عملية معقدة قد تؤدي في حال عدم القيام بها بالطريقة الصحيحة الى تعطّل كمبيوتر السيارة.
 
فوائد التحديث
 
لا تقتصر صيانة السيارة فقط على القطع الميكانيكية، فالسيارات الحديثة تعتمد على الإلكترونيات بشكل كامل. لذلك من المهم القيام بتحديث نظام التشغيل في حال وجوده، شرط أن يكون صادراً عن الشركة المصنعة للسيارة. وعندما نقول تحديثاً، فهذا يعني أنّ الشركة اكتشفت بعض الأخطاء في نظام التشغيل القديم وعملت على تصحيحها. والتحديثات عادة تشمل نظام الاحتراق في المحرك، وتوقيت إطلاق الشرارة الكهربائية، ما يعطي قوة أكبر للمحرك واستهلاكاً أقل في الوقود. وعلى رغم أنّ التحديثات على أنظمة السيارات تعتبر نادرة، إلا أنه من المهم متابعتها وعدم الاستهتار بها في حال وجودها، خصوصاً إذا كانت تطال أنظمة السلامة والأمان في السيارة.
عدد القراءات : 3578

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
إلى أين تتجه الأمور في فرنسا بعد احتجاجات السترات الصفراء؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3466
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019