الأخبار |
الراقصة والصدر الكرتوني والموظف المسؤول .. بقلم: ميس الكريدي  قوى الحرية والتغيير في السودان: لن نقبل برموز النظام كجزء من عملية التغيير  تركيا: الولايات المتحدة تجاوزت الحدود  زلزال بقوة 5.7 يضرب المكسيك يدفع بالمواطنين إلى الشوارع  لا تحرقوا الدوري.. فتخسروه.. بقلم: صقوان الهندي  السودان.. «العسكري» يرفض الاعتراف بقادة الحراك: نحو إعادة إنتاج النظام  تحولات على جبهات الجنوب: «أنصار الله» تنتزع الضالع وتتقدم نحو لحج  الجزائر.. مشاورات رئاسية هزيلة: عبد القادر بن صالح معزولاً  مشاركة خليجية وإسرائيلية وتمرّد صينيّ وتركيّ: العدوان الأميركي على إيران يتوسّع  تجدّد العنف في إيرلندا الشمالية: فشل «المحافظين» يؤجّج الغضب  الوفد السوري برئاسة «الجعفري» يغادر الأربعاء … «أستانا 12» الخميس و«الدستورية» على طاولة البحث  أنباء عن بناء نظام أردوغان جداراً عازلاً لفصل المنطقة … مهجرو عفرين يتظاهرون ويطالبون روسيا بالضغط على تركيا  بذرائع «إنسانية»… قطر تواصل تمويل «الخوذ البيضاء» … عودة أكثر من 1200 مهجر من دول الجوار  بدعم سعودي أميركي.. الإعلان عن تكتل جديد بدير الزور لتعويم «قسد»  إسرائيل وفتيل الحرب بين أميركا وإيران.. بقلم: تحسين الحلبي  وجهات نظر اقتصادية يكسوها التفاؤل بشأن كسر الحصار الاقتصادي ومواجهة تداعياته السلبية على أرض الواقع  مع تراجع العمل به ملف التعقب الأسري.. من “لم الشمل” إلى “وثيقة رصد وإبلاغ حالة” وحسب!!     

شعوب وعادات

2018-04-21 04:03:51  |  الأرشيف

لماذا يتفوّق الطهاة الرجال على الطاهيات النساء في هذه المهنة؟

انتشرت في الآونة الأخيرة البرامج المتخصّصة بتعليم فنون الطهي، واللافت فيها أن مقدّمي تلك البرامج هم طهاة رجال، في ما لجنة التحكيم في برامج المسابقات التي تهدف لإفراز نخبة من الطهاة الواعدين مثل: “توب شيف” و “ماستر شيف”، أغلبها من الطهاة العرب أو العالميين.
وهذا ما يطرح التساؤل: هل الطهاة الرجال أكثر حرفةً ومهنيةً وذوقًا في تعلّم فنون الطهي أكثر من المرأة؟ وهل باتت المرأة تفقد دورها في المطبخ الذي هو أهم أركان منزلها؟
الطهاة الرجال أكثر حرفيةً من الطاهيات النساء!
مساعد الشيف الرئيسي التنفيذي في أحد فنادق الخمس نجوم رائد العامري بيّن لـ “فوشيا” بأن هذا الإقبال من الرجال يرجع لأن تعلُّم سيدات البيوت للطهي لم يكتسبنَه إلا من أمهاتهنّ، وهذا الأسلوب التقليدي، اعتاد أغلبهنّ عليه، بشكل لم يساعدهنّ على التطور به أكثر، وأبقاهنّ على حالهنّ، إلا من لديها قابلية الخروج عن الطهي التقليدي إلى الحديث منه.
وساهم انتشار الفنادق والمطاعم الغربية الحديثة إلى إقبال الرجال الواسع على دخول مهنة تعلُّم فنون الطهي، لعدّة عوامل منها وجود مدربين متخصصين في تعليم فنونها، عدا عن قدرتهم على السفر والحصول على دورات تديبية تؤهلهم لدراستها والتوسّع فيها، وطهي الطعام بعدة أشكال ونكهات تمزج ما بين الطابعيْن العربي والغربي، بحسب العامري.
انتشار أكاديميات تعليم فنون الطهي بالطرق الحديثة، وإقبال الفتيات على الدراسة فيها، لم يمنع من تفوّق الرجل عليها في هذه المهنة، نظرًا لصبره وقدرته على تحمُّل الوقوف لساعات أثناء الطهي بخلاف المرأة وما عليها من مسؤوليات كثيرة أخرى، إضافةً إلى قوته البدنية التي تتطلّب حمله أدوات الطهي الثقيلة، والأهم بأن مزاجه في الأكل يختلف عن مزاجها، أكد العامري.
“لا تقبل المرأة توجيه الانتقادات على طهيها الطعام، بخلاف الرجل الذي يتقبّله ويغيّره للأفضل، من باب تحمُّله المسؤولية في كل شيء، وهذا مدعاة لنجاحه في مهنة الطهي أكثر من المرأة” كما قال.
هل يمكن للمرأة أن تضاهي الرجل في الطهي؟
إن الثقافة المهنية لتعلُّم فن الطهي بطرقه الحديثة مطلوبة للمرأة حتى تخرج عما توارثته من أسرتها بطرق ثابتة لا تغيير فيها، لا سيما أن انتشار المطاعم والأكلات الغربية تفرض عليها متابعة وإحداث كل تنوع وجديد في طبخاتها لتتواكب مع ما يُسعد زوجها وأولادها.
ومن المتعارف بأن “أقصر طريق إلى قلب الرجل معدته”، هذا ما يدل على أنه ذواق، ويعرف في ما إذا كان طهي زوجته طيّبًا أم لا، أي أنه الحَكَم الوحيد على نجاحها من فشلها، ومن أكثر ما تحرص عليه وتقصده من تفنّنها في الطهي إرضاء زوجها، لكونها الأعرف بما يناسبه دون غيره، وأحياناً تضطر لطهي ما يحبه أكثر مما يحبه أولادها.
 
عدد القراءات : 4865

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل تؤدي الخلافات العربية إلى فرض "صفقة القرن" على الفلسطينيين؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3480
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019