دمشق    22 / 01 / 2018
الكرملين: روسيا تراقب الوضع في عفرين وعلى اتصال بالقيادتين التركية والسورية  العراق يتسلم دعوة من موسكو للمشاركة في مؤتمر الحوار الوطني السوري بسوتشي  لافروف عن العملية التركية في عفرين: نحن ندعو لاحترام وحدة الأراضي السورية  لافروف: كل الخطط المفروضة على اليمن غير مجدية وروسيا تعمل مع جميع الأطراف  مجلس النواب العراقي يصدق على قرار إجراء الانتخابات البرلمانية في 12 مايو/آيار  الرئيس العراقي يصدر مرسوما بموعد إجراء الانتخابات البرلمانية  الخارجية الروسية تبدأ اعتماد الصحفيين إلى مؤتمر سوتشي المرتقب في 29-30 يناير  9 شهداء و21 جريح باعتداءات إرهابية على حي باب توما  بنس عن اتفاق إيران النووي: كارثة لن تصادق عليها أمريكا  بنس: نقل السفارة الأمريكية إلى القدس سيجري العام المقبل  مجلس الشعب يدين العدوان التركي على عفرين  برلماني روسي: موسكو قد تدعو لإجراء مفاوضات رباعية حول عفرين  "قسد": مقتل 18 شخصا وإصابة 23 حصيلة القصف التركي على عفرين  نصر الحريري: نشك في الأهداف التي يعقد مؤتمر سوتشي من أجلها  مقاتلات إيرانية توجّه تحذيرا لسفينتين تابعتين للتحالف الدولي  مصدر بالخارجية التركية: الاتحاد الديمقراطي الكردي لن يشارك في مؤتمر سوتشي  العبادي يدعو ملك الأردن للمشاركة في إعادة إعمار العراق  مصر تتسلم دعوة رسمية من روسيا لحضور مؤتمر سوتشي حول سورية  الرباعي العربي يجدد تمسكه بمطالبه لإعادة العلاقات مع قطر  قوات سوريا الديمقراطية تدرس إرسال تعزيزات إلى عفرين  

شعوب وعادات

2018-01-14 04:47:47  |  الأرشيف

«باربي» حامل وتخضع لولادةٍ قيصرية.. مع إطلالة العام الجديد

على مدى سنوات طويلة تعرفنا على الدمية «باربي» التي تلعب الجمباز، و«باربي» الطبيبة والفارسة والشرطية والشقراء والسمراء والسوداء والأميرة ورائدة الفضاء، ولكن الغريب أن ثمة «باربي» جديدة ظهرت في الأسواق البريطانية قبل أيام، وتبدو غير مألوفة وهي تلبس ثوباً زاهياً يخفي تحته بطناً مكورة ومنتفخة داخلها طفل صغير من البلاستيك، يمكن نزعه بطريقة تشبه عملية الولادة القيصرية ثم إعادته مرة أخرى إلى مكانه، وقد بدأ بيع هذه الدمية عبر المواقع الإلكترونية بسعر متدنٍ يجعلها أرخص لعبة «باربي» منذ يوم ظهورها وحتى الآن، وقد استقبل أولياء الأمور هذه الدمية الغريبة بردود فعل متباينة، وانقسموا بين رافض ومستهجن، وآخر مهلل ومشجع، ولكن أي كفة كانت هي الراجحة؟

الدمية التي لا تصلح للصغار
أصيب كثير من أولياء الأمور بخيبة أمل وصدمة من الشكل الذي ظهرت به هذه الدمية، واستقبلوها بغضب ووصفوها بالفظيعة والمخيفة، والتي لم يروا مثلها من قبل، وقد أكدوا على أنها لا تصلح للأطفال، ولا ينبغي تصنيعها لهم، فيما أعرب آخرون عن انزعاجهم من فكرة تسويقها، وقالوا بأنهم سمعوا عنها قبلاً، وظنوا أن الأمر مجرد مزحة فإذا به حقيقة مرعبة، ولكن رغم كل هذه الانتقادات القاسية فإن الدمية قد حصلت على تقييم عالٍ من المتسوقين على موقع (أمازون) وصل إلى 4 نجمات من مجموع 5، وكتب أحد الآباء تعليقاً يُثني فيه على فكرة الدمية، ويصفها بالأنيقة والجميلة، والتي تُعّلم الصغار كثيراً من الحقائق العلمية عن الحمل والولادة، وقال آخر بأن هذه الدمية تُجيب على سؤال الصغار الدائم: من أين يأتي الطفل؟ ، فيما أكد آخر على أنها فريدة من نوعها وقد لاقت قبولاً واستحساناً لدى صغيرته، وقد أحبتها من النظرة الأولى.

إنها ليست المرة الأولى
عموماً فإن فكرة «باربي» الحامل ليست غريبة أو جديدة، فقد ظهرت في عام 1982 وكانت على شكل فتاة مراهقة ببطن منتفخة داخلها طفل، ولكن الشركة المصنعة سرعان ما سحبتها من الأسواق بعد أن تعرضت إلى انتقاد شديد من وسائل الإعلام، ثم عادت الدمية الحامل للظهور مرة أخرى في عام 2002 وكانت على شكل دمية تحمل طفلاً في يدها وآخر في بطنها، ولكن الشركة رفعتها من رفوف المتاجر بعد فترة قصيرة امتثالاً لطلب الناس الذين أعربوا عن قلقهم من فكرة الحمل التي تخدش براءة الأطفال، واليوم تعود الدمية الحامل للظهور من جديد، فهل ستصمد بوجه الانتقادات وتبقى في الأسواق هذه المرة؟

عدد القراءات : 3397

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider