دمشق    21 / 09 / 2018
صحيفة عبرية: الهجوم على اللاذقية فشل وخلق لنا أزمة دبلوماسية مع دولة عظمى  السيدة أسماء الأسد تستقبل أصحاب مشاريع متميزة للاطلاع على ما قدموه عن قرب وبحث سبل دعمهم  موسكو: الطيارون الإسرائيليون تصرفوا بدون مهنية على أقل تقدير  الجيش اللبناني يعتقل مطلوبا متورطا في تفجير السفارة الإيرانية ببيروت  الخارجية العراقية ترد على تدخلات السفيرين البريطاني والإيراني  العدل تعد مشروع قانون بشأن "العفو "  إيران: التهديد النووي الإسرائيلي خطر على السلم والأمن الدوليين  السيد نصر الله: أوهام “إسرائيل” في المنطقة فشلت بسبب صمود محور المقاومة  سجن مهاجر سوري 5 سنوات لاشتباكه مع الشرطة المجرية  إيقاف دكتور في جامعة دمشق بسبب تحرشه بطالبة  ترامب أصبح وحيدا.. مولر ينتزع أكبر نصر في التحقيقات الروسية  حلم أردوغان يتبخر.. بقلم: سامح عبد الله  الأمم المتحدة تستعد لإرسال نحو 600 شاحنة مساعدات إنسانية إلى سوريا  دراسة: عنصر كيميائي في دخان السجائر قد يضر بالإبصار  بمشاركة 14 دولة.. مهرجان خطوات السينمائي الدولي الاثنين القادم  موسكو ستتخذ الخطوات اللازمة لمواجهة أي تهديدات تستهدف قواتها  إيغلاند: روسيا وتركيا أبلغتا الأمم المتحدة حول مستجدات اتفاق إدلب  "المحار" يعالج السرطان دون آثار جانبية!  ترامب يتوعد منتجي النفط في الشرق الأوسط ويطالبهم بخفض الأسعار  الكوريتان تنويان إعلان انتهاء الحرب هذا العام وكيم يبعث رسالة جديدة لترامب  

شعوب وعادات

2016-06-23 13:28:02  |  الأرشيف

الاغتصاب شرط للقبول بالكلية الحربية الاسترالية!

تعرّض مجندون جدد في الكلية الحربية الأسترالية، خلال سن المراهقة، للاغتصاب والاعتداء الجسدي من قبل الموظفين والمجندين الأكبر سنا، وأجبروا على اغتصاب بعضهم كجزء من "طقوس القبول" في الجيش الأسترالي والتي تعود إلى عام 1960، حسبما عُرض على لجنة تحقيق أسترالية، الثلاثاء.

يعرض الرجال والنساء، الذين يقولون إنهم تعرضوا للتعذيب الجنسي عندما كانوا في سن المراهقة، في أقسام معينة من قوات الدفاع الأسترالية، أدلتهم أمام الهيئة الملكية في الاستجابات المؤسسية للاعتداء الجنسي على الأطفال.

وتركز هذه اللجنة على المزاعم بشأن تجاوزات في مركز التدريب البحري "HMAS Leeuwin" في غرب أستراليا ومدرسة متدربي الجيش "Balcombe" في ولاية فيكتوريا الأسترالية خلال الستينات والسبعينات والثمانينات من القرن الماضي، وكذلك تبحث في حالات الاغتصاب منذ عام 2000.

وقد قدّم 111 ضحية بلاغا حول تعرضهم للاعتداء، وأكثر من 12 منهم سيدلون بشهادتهم في التحقيق الذي يجري في مدينة سيدني، وسيستمر حتى الأول من تموز القادم.

وقال أحد الضحايا الذي سيدلي بشهادته في التحقيق ولكن لم يُكشف عن اسمه: "في مناسبات متعددة، انتزعني المجندون الأكبر سنا من سريري في منتصف الليل وجروني إلى ملعب الرياضة،" مضيفا أنه أُجبر على اغتصاب مجندين آخرين، واغتصبه المجندون الأكبر سنا والموظفون.

وتابع الضحية: "البيئة التي كنا فيها جعلت من المقاومة عديمة الفائدة، إذ يمكن للمرء أن يقاوم قدرا معينا من الإساءة قبل أن يدرك أن الاعتراض لا جدوى منه، وبعد فترة من الوقت بدا أن الطاعة وتحمل الوضع حتى انتهائه هما الحل الأفضل".

ويقول عدد من الضحايا إنه عندما قدموا بلاغات عن تعرضهم للاعتداء الجنسي، تم تجاهلهم أو معاقبتهم أو قيل لهم إنه جزء من "طقوس القبول" في الكلية الحربية.

وأخبر ضحية أخرى، غرايم فريزر، البالغ من العمر 65 عاما، لجنة التحقيق أنه يتذكر الذعر الذي شعر به عندما كان مجندا في السادسة عشر من عمره، عندما تم جره إلى الحمامات وضربه واعتدى عليه ثلاثة مجندين آخرين، مضيفا أن أحد المجندين حاول إجباره على أداء الجنس الفموي، ثم قيدوه على الأرض وسكبوا طلاء تلميع الأحذية على أعضائه التناسلية وقاموا بفركها بفرشاة قاسية. وتابع فريزر: "ما زلت أشعر بالذنب والعار من الإساءة، وعانيت من الاكتئاب".

وقال متحدث باسم وزارة الدفاع الأسترالية لشبكة "سي ان ان"، إن الوزارة "تتعاون مع الهيئة الملكية في الاستجابات المؤسسية للاعتداء الجنسي على الأطفال، وتدعم أهدافها بحماية الأطفال،" مضيفا: "ندرك ونثني على شجاعة الذين تحدثوا عن قصص معاناتهم الشخصية في جلسات الاستماع، وليس من المناسب لـ(وزارة الدفاع) التعليق بمزيد من التفصيل في الأمور المعروضة على الهيئة الملكية".
عدد القراءات : 4971

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider