الأخبار |
تطبيق تكة ... أول موقع سوري متكامل للبيع والشراء على موبايلك دون أي وسيط او عمولة  التأمين بين النظرية والواقع.. بقلم: سامر يحيى  الكذب وثياب الصدق.. بقلم: أمينة العطوة  «مخيم اليرموك» عودة إلى الحياة باكورتها مهرجانات وفعاليات  تدريبات عسكرية روسية تحاكي حرب المدن في سورية  وفد رفيع من «النواب الأردني» يصل اليوم.. ومصدر أردني: علاقاتنا تتسارع وسط إرادة سياسية من الحكومتين  قمة بوتين أردوغان وواقع حال إدلب  موقع إخباري: ترامب سيبحث في البيت الأبيض التفاصيل الأخيرة لـ"صفقة القرن"  تنقلات جمركية خاصة بجمارك نصيب شملت 210 عناصر  إنتاج سورية من الغاز يرتفع إلى 16,5 مليون متر مكعب يومياً  سامسونغ تجري تعديلا ثوريا على شاشة هاتفها القادم  "الفيسبوك" يطلق منصة لتعليم التسويق الإلكتروني  5 علامات تدل على ذكاء طفلك  علاجات تكميلية لـ"ألم الظهر" تُشعركِ بالاسترخاء  إصابة ثلاثة فلسطينيين بنيران قوات الاحتلال الاسرائيلي بالضفة الغربية  نتنياهو يتخلى عن وزارة الخارجية في الأيام المقبلة  منظمة "بدر" ترد على واشنطن: لا توجد فصائل مسلحة خارج الحكومة  سويسرا تتأهل إلى قبل نهائي دوري الأمم الأوروبية لكرة القدم بخماسية في شباك بلجيكا  الأثار النفسية لتخويف الاطفال : بقلم د.رولا الصيداوي  «قسد» تحصن منبج بالأنفاق.. وميليشيات أردوغان: تستعد لمعركة طويلة     

سينما

2013-10-01 09:23:22  |  الأرشيف

الفيلم السينمائي السوري مريم يحصد الجائزة الكبرى في مهرجان وهران للفيلم العربي الطويل

فاز الفيلم السينمائي السوري مريم تأليف وسيناريو وحوار باسل الخطيب وتليد الخطيب وإخراج باسل الخطيب مناصفة مع الفيلم المصري هرج ومرج لـ نادين خان بالجائزة الكبرى الوهر الذهبي ضمن مسابقة الافلام الطويلة في مهرجان وهران للفيلم العربي بالجزائر.
الفيلم من إنتاج المؤسسة العامة للسينما وشركة جوى للإنتاج الفني وقد حقق أثناء عرضه في مدينة وهران حضوراً جماهيرياً كبيراً وجذب المشاهدين والنقاد ولاسيما في إطار النقاشات التي دارت على هامش المهرجان الذي امتد من 23 أيلول المنصرم وحتى 30 منه.
يطرح المخرج باسل الخطيب من خلاله 3 حكايات لـ 3 سيدات من مراحل زمنية مختلفة في سورية، بداية من مريم في عام 1918 أما بطلة الحكاية الثانية واسمها مريم أيضا فهي سيدة مسيحية وأرملة شهيد تفقد والدتها جراء قصف على كنيسة احتمت بها في حرب حزيران 1967 تنجح مريم بمغافلة جنود الاحتلال لحماية ابنتها زينة فيتم أسرها لتنجو ابنتها التي تتبناها سيدة دمشقية مسلمة، فيما تعيش مريم الثالثة تفاصيل حكايتها في وقتنا الحالي، وهي حفيدة شقيقة مريم بطلة القصة الأولى.
عدد القراءات : 7138

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
تسليم روسيا لسورية منظومة "إس-300" هل هو:
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3460
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2018