الأخبار |
اعتقال عدد من الضالعين بالهجوم الإرهابي في الأهواز الإيرانية  رئيس البرلمان العراقي يؤكد وجود خلافات حول اختيار رئيس الجمهورية  نائب الرئيس الإيراني يحذر من تحديات كبيرة أمام بلاده  الروبل يعوض بعض خسائره أمام الدولار  خبير بالشأن التركي: أردوغان يبحث عن دعم دولي لمواجهة الأكراد بعد "داعش"  "هيئة تحرير الشام": نرفض مخرجات اتفاق سوتشي وقد أخبرنا الجانب التركي بذلك  بروجردي: لأمريكا والكيان الصهيوني دور في اعتداء الأهواز الإرهابي  خامنئي: مهاجمو الأهواز مولتهم السعودية والإمارات وساندتهم أمريكا  هل ينتظر السوريون قراراً سياسياً حاسماً؟!  الخطر يهدد نصف مليون طفل في طرابلس الليبية  السفير السوري لدى روسيا: منظومة "إس-300" لازمة للحماية من أعمال إسرائيل العدوانية  الزراعة .. ليست بخير.. بقلم: عبد اللطيف يونس  عون: إسرائيل تسعى إلى تفتيت المنطقة إلى أجزاء طائفية ترتدي طابع شبه الدولة  ما هو دور واشنطن في إسقاط الطائرة الروسية؟  الرئيس الأسد يصدر الـمرسوم رقم 299 للعام 2018، القاضي بتعيين الدكتور حازم يونس قرفول حاكما لمصرف سورية المركزي..  روسيا تنوي طرح مشروع قرار ضد سباق التسلح في الفضاء على الجمعية العامة  بوتين لنتنياهو: تصرفات الطيران الإسرائيلي السبب الرئيسي لمأساة الطائرة الروسية  الجيش اليمني يسقط طائرة تجسس تابعة لعدوان النظام السعودي  استشهاد فلسطيني وإصابة 90 شمال قطاع غزة  الخارجية الفلسطينية: جرائم الاحتلال تستدعي موقفا دوليا صادقا     

اكسسوارات

2014-05-12 13:03:11  |  الأرشيف

الصندوق الأسوَد في السيّارات قريباً

يبدو أنّ الصندوق الأسود وجَدَ طريقهُ الى السيّارات، حيث يقف مُحلِّلو الحوادث في صفوف المطالبين بوَضع صندوق أسوَد في الآليّات، ليُمكّنهم من تحديد سبب وقوع الحوادث.
يخزِّن الصندوق الأسود في السيارة على غرار الصندوق الاسود داخل الطائرات، كل المعلومات المتعلقة بالقيادة. ففي الماضي كان يسهل قياس طول العلامات التي تتركها الكوابح على الإسفلت. ولكن اليوم، أنظمة الكوابح الجديدة في السيارات تجعل من قياس علامات الكوابح أمراً صعباً جداً نظراً لنظام منع غلق المكابح الذي لا يترك أثراً على الطريق. من هنا، طوَّرت بعض الشركات الصندوق الأسود المستخدم في الطائرات، لوضعه على السيارات لتسجيل البيانات في الحوادث. إلّا أنّ الفكرة قد أثارت المخاوف من إمكان استغلال الصناديق السوداء للتجسس على الأفراد.

طريقة العمل
يُثبَّت الصندوق الأسود على الزجاج الأمامي للسيارة أو في مكان مخفي ومحمي ضمن علبة فولاذية أو بلاستيكية صلبة مقاومة للحريق والماء، وهو مزوّد بكاميرا ووحدة «GPS» ووحدة استشعار ضد الصدمات لتوثيق الحوادث، حيث يمكن الرجوع إليها عند الحاجة لمعرفة مَن المتسبّب في الحادث. ويعمل الصندوق الأسود على تسجيل كل البيانات الخاصة بالسيارة، مثل سرعتها وعدد الركاب داخلها وموقعها على الخريطة. كذلك، يعمل على تسجيل 30 ثانية من بدء الأحداث التي قد تؤدي الى حادث، كالتوقف المفاجئ أو زيادة السرعة أو الجنوح أو أي نوع من القيادة غير الطبيعية، وذلك للمساعدة في تحديد أسباب الحادث والمساهمة في زيادة كفاية أنظمة الأمان المختلفة. وتُحفَظ المعلومات والفيديوهات على ذاكرة مماثلة لتلك الموجودة في الكاميرات. وتُسجِّل وحدة الـ»GPS» وقت الحادث ومكانه، فضلاً عَن سرعة السيّارة واتّجاهها، ما يُشكِّل دليلاً قويّاً يُثبِت هل كانت الإشارة حمراء وقت تحرُّك السيارة أم لا، وأيضاً كدليل للتأكد من سرعة السيارة وهل أن السائق قد اجتاز السرعة المقررة أم لا.

كشف ألغاز الحوادث
يُذكر أنَّ بعض الاختصاصيين والمواطنين في دول عدة، طالبوا بضرورة وجود الصندوق الأسود داخل المركبات ليكون جزءاً مهماً من السيارة، يسجّل كل المعلومات المتعلقة بالسيارة وقائدها وقت الحادث، ما يساعد في كشف ألغاز الحوادث تماماً مثلما يحدث في الطائرات، حيث يؤدي «الصندوق الأسود» دوراً مهماً في كشف معلومات اللحظة الأخيرة. وفي محاولة للحد من حوادث الطرق التي تمثل نسبة مرتفعة في أسباب الوفيات، أقرّت الولايات المتحدة الأميركية بضرورة وضع صناديق سود في كل السيارات التي ستُصنَّع عام 2014، من أجل تسجيل تفاصيل سرعة ما قبل الاصطدام وسرعة المحرك وأيّ تغييرات مفاجئة في اتجاه السيارة وعمل وسادات الهواء، وإذا استخدم السائق نظام الفرامل أم لا، أو إذا كان يربط الحزام، ما يجعل السيارة شاهداً حيّاً على طريقة حصول الحادث. لكن من جهة ثانية ولحماية خصوصية السائق، وُضع قانون ينص على أن المعلومات التي يحملها الصندوق الأسود هي ملكٌ للسائق وحده ولا يمكن استخدامها إلّا بموافقة مسبقة منه.
عدد القراءات : 5084

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل تنهي سيطرة الجيش السوري على إدلب الحرب على سورية؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3325
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2018