الأخبار |
مع اقتراب موعد بريكست.. موجة نزوح للشركات العالمية  ألمانيا وفرنسا تتفقان على خطة صناعية لمواجهة المد الصيني  الدفاع الروسية: قدمنا أدلة قاطعة على انتهاكات أمريكية مباشرة لـ"معاهدة الصواريخ"  وزير النقل أمام مجلس الشعب: العمل على إنجاز خط قطار حمص دمشق وربط المناطق الصناعية بالسكك الحديدية  المقداد: خطة متكاملة لمعالجة آثار الدمار التي تسببت بها الحرب الإرهابية على سورية  مقتل وإصابة عدد من جنود ومرتزقة العدوان السعودي في جيزان ونجران  إصابة عدد من الفلسطينيين باعتداء الاحتلال على المسجد الأقصى ومسير بحري  السفيرة الأمريكية في بيروت: الولايات المتحدة قلقة من دور "حزب الله" المتزايد في لبنان  موسكو: انفجارات دونيتسك الثلاثة هي محاولة من كييف لتخويف السكان  البرلمان الأردني يطالب بطرد السفير الإسرائيلي  موقع استخباراتي يكشف سرا جديدا بشأن "صفقة القرن"  الخارجية الروسية: إرهابيو "داعش" يتمركزون في ليبيا ويعززون صلاتهم مع "القاعدة"  تصعيد أميركي ضد فنزويلا  اتفاق بين وزير الخارجية الأردني وعدد من نظرائه العرب والأوروبيين على أهمية إطلاق مفاوضات جادة لحل الصراع الفلسطيني - الإسرائيلي على أساس حل الدولتين  "حزب الله العراق": قصفنا مواقع أمريكية داخل سورية  مثلّث سوتشي، في كل قمةٍ قمةٌ أخرى.. بقلم:عقيل سعيد محفوض  بوغدانوف: مستعدون للتعاون مع واشنطن لاستكمال القضاء على الإرهابيين في سورية  الدكتورة شعبان: قوات الاحتلال الأمريكي في منطقة التنف تعرقل تحرير المنطقة من الإرهاب  قطر ترد وتنتقد الإمارات لإعادة فتح سفارتها بدمشق!  الوجود العسكري الإسرائيلي في أفغانستان!.. بقلم: تحسين الحلبي     

حوادث وكوارث طبيعية

2018-05-27 04:15:20  |  الأرشيف

بعد 6 سنوات من العمل الجراحي اكتشاف قطعة شاش كبيرة بين أحشائه

تبدأ الحكاية الغريبة أنه بتاريخ 2 أيار من العام الحالي أي بعد مرور 6 سنوات على إصابة منهل الأحمد وإجراء عمل جراحي له في مستشفى في حلب، أصيب منهل بحرارة داخلية مرتفعة وضيق تنفس حاد, ما أدى إلى غيابه عن الوعي بشكل كامل وكانت المفاجأة: أنه عند إسعافه لمشفى خاص, تبين أن في بطنه قطعة شاش ما زالت منذ آخر عمل جراحي خضع له بعد إصاباته المتعددة.
تواصل أهل منهل مع شركة جريح –وطن التي لبت بسرعة وقدمت العون والمساعدة، حيث أجريت له الفحوص اللازمة على الفور ومن خلالها تبين وجود جسم غريب تحت الرئتين، وإذا  بقطعة شاش كبيرة موجودة منذ إجراء أول عمل جراحي له أثناء أصابته في مشفى حلب الجامعي عام 2012 التي أدت مع مرور الزمن إلى إصابة الجسم بإنتانات والتهابات وجراثيم في جميع أنحاء الجسم، وتم سحب كمية ماء كبيرة من الرئتين تسببت بآلام حادة وضيق تنفس حاد كادت أن تودي بحياته.
يروي منهل الأحمد قصته.. فالبداية كانت من إدلب –خان شيخون عندما تعرض لإصابة بليغة  تاريخ 15/ 2/ 2012 وهي طلق ناري في الفقرات الثانية والثالثة ورصاصة في الرقبة حيث تم إسعافه على إثرها إلى مشفى حلب الجامعي ودخوله العناية المشددة بحالة حرجة جداً، مضيفاً أنه بعد تجاوزه مرحلة الخطر أجري له عمل جراحي، لكن إصابته كانت قد أدت إلى شلل رباعي واستئصال جزء من الرئة والحجاب الحاجز، إلا أن نتيجة المعالجة الفيزيائية بدأ بتحريك أطرافه العلوية بشكل جزئي وبسيط، لتسجل فيما بعد نسبة عجز وصلت إلى100% من المجلس الطبي العسكري في دمشق.
وختم منهل بالقول: إنه خضع بعد الإصابة لعدة عمليات جراحية أخرى ورغم ذلك لم يتم اكتشاف  الجسم الغريب الموجود في أحشائه.
عدد القراءات : 4085

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
إلى أين تتجه الأمور في فرنسا بعد احتجاجات السترات الصفراء؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3472
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019