الأخبار |
مصرع أكثر من 56 شخصا جراء حريق في بنغلاديش  واشنطن تطمئن البشير: لحلّ سياسي داخلي  عباس يضرب عصفورين بحجر: لا «مقاصّة»... لا رواتب لغزة  بولتون للجيش الفنزويلي: أنقذوا شعبكم  انقسام أميركي على سيناريوات ما بعد الانسحاب: أكراد سورية على مفترق طرق  ألمانيا تربط مسألة إعادة توريد السلاح للسعودية بحل الصراع في اليمن  الحوثي يدعو لتنفيذ اتفاق السويد ويحمل قوى العدوان عرقلة عملية السلام  «سبوتنيك»: الجولاني مصاب ويعالجه النظام التركي بمشفى حكومي  جنبلاط: هل يتسع الوقت لاستدارة أخيرة؟.. بقلم: عبد المنعم علي عيسى  أردوغان يعرض على ترامب استقبال دواعش أوروبا في شمال سورية!  موسكو: واشنطن قد تستخدم استفزازات «كيميائية» للإبقاء على قواتها  سوريون ينتصرون على الإعاقة ويتابعون حياتهم  أدميرال: البحرية الروسية يمكنها إطلاق 40 صاروخ "تسيركون" دفعة واحدة على أهداف أمريكية  شميس لـ الأزمنة: جميع الأفكار التي يتم طرحها ببساطة هي من واقع المجتمع السوري.  إدلب بين فكي كماشة الجيش السوري... ماذا عن توقيت التحرير؟  بريطانيا: عدوى الاستقالات تنتقل إلى «المحافظين»  بومبيو عن أزمة فنزويلا: رسالة ترامب لمادورو واضحة  القوات العراقية تقتل خمسة انتحاريين في محافظة نينوى  بوتين يحذر من وجود احتمال لقطع الإنترنت عن روسيا  المعارضة الجزائرية تفشل في التوافق على مرشح موحد لمواجهة بوتفليقة     

حوادث وكوارث طبيعية

2017-02-27 22:15:26  |  الأرشيف

هرباً من لقب “عانس” طبيبة تتزوج سائقا… والنتيجة؟

منذ حوالي ثلاث سنوات، أقدمت طبيبة على الزواج من سائقٍ للهروب من لقب “عانس”، وأثمر زواجها عن إنجاب طفلين.
لكن، قرّرت الطبيبة سارة محمود الطلاق والتنازل عن كل حقوقها المالية بسبب سوء معاملة زوجها، و”كثرة إهانتها أمام أبنائها والجيران”.
وقالت محمود أمام الأخصائيين النفسيين والاجتماعيين إن “نظرة المجتمع لها أجبرتها على الزواج من شخص لا يتناسب معها من خلال المستوى الاجتماعي والثقافي”.
وأضافت: “لقب عانس ظل يطاردني في كل مكان مما جعلني أتنازل وأتزوج منه. تزوجت منذ 3 أعوام من شخص يعمل سائقاً يدعى أحمد سيد وأنجبت منه طفلين عمرهما عامان و6 أشهر، وخلال فترة الزواج تعرضت للإهانة والشتم منه فكان يوجه لي الشتائم وأسوأ الألفاظ”.
وذكرت والدة الطبيبة “اننا وافقنا على زواجها من السائق بعد أن وصل عمر ابنتي لـ32 سنة، ولم يتقدم لها أي أحد للزواج، وقلنا إن المستوى التعليمي ليس مهماً، لكن أخطأنا بالموافقة عليه لأنه دمر حياتها”.
وأضافت: “بعد عدم تمكن الأخصائيين الاجتماعيين من الصلح بين الطرفين لإصرار الزوجة على الطلاق، خرج الطرفان أمام مكتب تسوية المنازعات ووقعت بينهما مشادة كلامية تطورت إلى مشاجرة والاعتداء على بعضهما بالضرب، وأحيلت الدعوى إلى المحكمة للفصل فيها”.








 

6

عدد القراءات : 2011

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
إلى أين تتجه الأمور في فرنسا بعد احتجاجات السترات الصفراء؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3473
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019