دمشق    19 / 09 / 2018
مجلة "تايم" الأمريكية: المعلمون في أمريكا لا يجدون ما يسدون به رمقهم!  إسرائيل تبدي أسفها عن مقتل أفراد طاقم الطائرة الروسية في سورية  تطوير لقاح إنفلونزا يمكن تطبيقه ذاتيا!  برلين: يجب تنفيذ الاتفاق حول إدلب  روسيا تتوعد إسرائيل برد قاس  استشهاد ثلاثة فلسطينيين جراء اعتداءات لقوات الاحتلال على غزة والضفة  "أنصار الله" تعلن استعادة تباب شرق البيضاء  شويغو لليبرمان: إسرائيل مسؤولة عن تحطم الطائرة الروسية في سورية  الجعفري: عدوان “إسرائيل” الأخير على سورية استكمال لسياساتها العدوانية ومحاولاتها تقديم دعم معنوي للجماعات الإرهابية  "تناول طعام لشخصين" أثناء الحمل يهدد الأطفال بمرض مزمن في عمر السابعة  المبعوث الأممي يغادر صنعاء بعد مباحثات مع قادة جماعة "أنصار الله"  تركيا: "المجموعات المسلحة " تبقى في المناطق الموجودة بها ضمن الاتفاق مع روسيا  توسّع أميركيّ في الشرق السوريّ  بكين تتحدى ترامب وتفرض رسوما على 5200 سلعة أمريكية  الكيان الصهيوني يعترف بمسؤوليته بالهجوم على سورية  تعرفوا على البلدات و القرى السورية المشمولة بالمنطقة المنزوعة السلاح بعمق 15 كم  خارطة الكمين الإسرائيلي لـ"إيل-20"  كيف يتم إسقاط إمبراطورية الدولار؟  

آدم وحواء

2018-08-29 03:52:25  |  الأرشيف

إذا لم تتمكّني من الإجابة على هذه الأسئلة بشأن شريككِ.. فعلاقتكما في مشكلة!

على الرغم من أنّ الأمر قد يبدو بسيطًا، ولا يحتاج أكثر من الحبّ، إلا أنّ العلاقة تتطلب بذل جهد، والعمل دائمًا على نجاحها، ولكي تدوم علاقتكِ، عليكِ أنتِ وشريككِ، التحدّث بصراحة، وأمانة بشأن الأمور الهامّة، وعند ملاحظة أيّة مشكلة في وقت مبكر، وعدم الانتظار حتى تتفاقم الأمور.
هنا، نطرح لكِ هنا مجموعة أسئلة تخصّ شريكك، قدمتها مجموعة من خبراء الاستشارة الزوجية، عليكِ الإجابة عنها، وإذا كنتِ لا تستطيعين الإجابة، فذلك يُشير إلى وجود مشكلة في علاقتكما:
كيف يعبّر شريكك عن مشاعره عند الدخول في جدال معكِ؟
لا توجد علاقة خالية من الجدال والمشادّات، وعلى الرغم من أنّكِ تفهمين شريككِ، وتعرفين متى يكون في أفضل حالاته، إلا أنّ معرفة أنّه يمرّ بوقت عصيب، أو مجروح، هو أمر آخر هام، ويكشف الكثير عن مدى عمق علاقتكما.
فهل يتجنّبك، أو ينسحب عندما يكون مجروحًا، أم يصبح دفاعيًا، أو يلجأ إلى تغيير الموضوع؟
ما الذي يشعره بالتقدير والدعم وأنّه محبوبٌ؟
فهم لغة الحبّ لدى شريككِ، ومعرفة كيف يمنح ويستقبل الحبّ، يعزّز ذلك الرابط بينكما، وقوة علاقتكما. فعلي سبيل المثال، إذا لم تعلمي أنّ لغة الحبّ الأساسية لشريككِ، هي كلمات الدعم، فربّما لا تدركين أهمية المحادثات الصغيرة، عندما يكون الشخص متوترًا، وإذا لم تذكريه باستمرار أنّكِ تدعمينه دائمًا وتشجعيه، فقد يبدأ بالشعور أنّ قيمته لديكِ قليلة.
هل يرحب بفكرة المشورة الزوجية إذا تفاقمت المشاكل؟
يجب أنْ تكوني متأكدة، أنّ شريككِ لا يمانع طلب المساعدة، من أجل علاقتكما، وقتما تحتاجانها، فأنتِ بحاجة إلى أنْ يكون شريككِ لديه القدرة على رؤية الأمور، من منظور موضوعيّ ولا يتجاهل، أو ينكر وجود مشكلة تحتاج إلى حلّ، حتى ولو كان من مصدر خارجيّ، مثل الاستشارة الزوجية.
أين يرى نفسه بعد 5 سنوات؟
نأمل أنْ يكون لشريككِ نظرة، وخطط بعيدة المدى في مسيرته المهنية، ويعرف أين يريد أن يكون بعد 5 أو 10 سنوات من الآن، حيث يجب أنْ تكوني على إطّلاع على مساره المهنيّ، وكيف يتلاءم ذلك معكِ.
فالتغيير الكثير في المهنة، أو العمل قد يكون له تأثيرٌ كبيرٌ على الدخل، ونوعية الحياة، لذلك احرصي أنْ تكوني على علم بتلك التفاصيل.
 
عدد القراءات : 3506

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider