الأخبار |
«خطباء الجهاد» يرسمون ملامح المرحلة: المعركة طويلة!  خصوم نتنياهو يراهنون على «فضيحة الغواصات»  العقوبات تهدّد الحوار الكوري ـــ الأميركي  سفاح نيوزيلندا - وتركيا.. بقلم: المهندس ميشيل كلاغاصي  مع مواصلة خروقاتهم لـ«اتفاق إدلب» … الجيش يكثف استهدافه للإرهابيين ويدمر مواقعهم  «الإدارة الذاتية» تنتقد إصرار الدولة السورية على تحرير كامل جغرافيتها!  من دمشق رسائل القوة.. بقلم: ميسون يوسف  8.5 مليارات ليرة أقساط دفعها السوريون لشركات التأمين الخاصة خلال 2018 من دون «الإلزامي»  المنح الروسية مجانية 100 بالمئة وعدد المتقدمين أقل من عدد المنح المعلنة  ماهو الإنترنت السيادي وماذا تعني هذه التسمية؟  النياشين تلمع في دمشق “الشمال والشرق إلى حسم”  جاسيندا أرديرن تعلن رفع الأذان والوقوف دقيقتي صمت  توكايف يؤدي اليمين الدستورية رئيسا لكازاخستان  ماي: لن يتم تأجيل بريكست لما بعد 30 يونيو ما دمت في منصبي  الإفراج عن 106 محكومين بموجب عفو خاص  مسؤول أوروبي: لم نتلق أي طلب من بريطانيا لإرجاء الخروج من الاتحاد الأوروبي  برلمان كازاخستان يصادق على تغيير اسم العاصمة "أستانا" إلى "نور سلطان" تخليدا لاسم رئيس البلاد الأول  روسيا تعلقيقا على ادعاءات "قلقها من زيارة الرئيس الأسد إلى إيران".. الهدف من هذه الادعاءات إحداث شرخ في العلاقات الإيرانية الروسية السورية  خبيرة تكشف كمية البيض الصحية التي يمكن تناولها  المشروبات السكرية تزيد خطر الموت بأمراض القلب والسرطان!     

آدم وحواء

2018-05-11 03:55:53  |  الأرشيف

حتى لا يكون زواجك تعيسًا ومضطربًا.. إليك هذه النصائح

كشفت إحدى الدراسات النفسية بأن أكثر من 78% من الأزواج يشتكون من حدة طباع الزوجة وعصبيتها أثناء الحوار الزوجي، وأن نسبة 60% من حالات التواصل بين الأزواج تتم عن طريق الإيماءات والإيحاءات والرموز لا عن طريق الكلام.
وفي سؤال  عن انعدام الحوار بين الزوجين، للأخصائية النفسية ومدربة التنمية الذاتية سحر مزهر، علقت بأن نجاح العلاقة الزوجية في وظائفها ومهماتها تتمثل في عدة أمور أساسية تُسمى “مؤشرات السعادة المنزلية”والتي تتعلق بتأمين العيش المشترك، السكن والاستقرار النفسي، تلبية للرغبات النفسية والعاطفية والجنسية، وأمور أخرى.
فالخيانة الزوجية، عدم الإنجاب، الضعف الجنسي عند الرجل أو البرود الجنسي عند المرأة، والانشغال الدائم عن المنزل، وعدم وجود اهتمامات مشتركة بينهما، دوافع يمكنها أن تخلق زواجاً تعيساً ومضطرباً، ينجم عنه انعدام الحوار بين الطرفين بحسب رأيها.
وتعتبر أن هناك خطوات بسيطة لو اتبعها الزوجان بشكلي عملي، ستسهم  في تهيئة المشاعر وإعادة الحوار بينهما، بحسب مزهر:
وتعتبر أن هناك خطوات بسيطة لو اتبعها الزوجان بشكلي عملي، ستسهم في تهيئة المشاعر وإعادة الحوار بينهما، بحسب مزهر:
الحرص على ضبط المشاعر الإنفعالية أثناء النقاش وعدم تهييجها، وتكون بمغادرة أحدهما مكان النقاش إلى أن يهدأ الطرف الآخر، ثم الإقبال عليه لتهدئته والعمل على إزالة الأجواء المشحونة.
كذلك تجنب اللوم المستمر والمقارنة والنقد السلبي، كونها من الأمور التي توسع دائرة النقاش وتزيد من توتر المشاعر خصوصاً إذا استسلم كلاهما للانفعالات، التي تعدها مزهر ليست إلا دلالة على ضعفهما وإفلاسهما.
استبدال الصراخ أثناء النقاش، باللجوء للرسائل المكتوبة للتعبير عن رفضهما لبعض التصرفات، كونها من الوسائل الأنجع لحل خلافاتهما ؛ فالنقاش وسيلة لعلاج الخلافات، لا سبب في هدم مشاعرهما العاطفية.
ونصحت مزهر، بضرورة مبادرة المخطئ بالصلح والاعتذار، والتعهد بعدم تكراره، وإعادة التواصل اللفظي بينهما بدلاً من التجاهل والعبوس وممارسة العناد الذي يؤجج المشاعر السلبية.
والأهم، عدم الخلود للنوم إلا بعد تهدئة الأمور، ومعرفة أن تلك الخلافات ليست إلا لتقربهما أكثر من أن تفرقهما.
 
عدد القراءات : 4320

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل تخرج احتجاجات السترات الصفراء في فرنسا عن السيطرة؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3476
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019