الأخبار |
حفل استقبال بذكرى استقلال أرمينيا.. بولاديان: التعاون مع سورية أسسه راسخة  مقاتلة روسية تعترض طريق "إف-22" في سورية  ترامب ينتصر لاسرائيل كل يوم.. بقلم: جهاد الخازن  هل تنشئ أوروبا كياناً قانونياً للالتفاف على العقوبات الأميركية على إيران؟  عسكرة «الانتقام الروسي»... ليتجاوز إسرائيل  «300 S» إلى سورية: الأمر لمن؟  في الأزمات... الفتيات هنّ أبرز الضحايا  أردوغان يهدد باحتلال مزيد من الأراضي السورية!  إدلب لن تكون برلين.. إدلب ستتحرر.. بقلم: يونس أحمد أخرس  إعفاء حاكم المركزي ومديري مصارف عامة  إرهابيو"الدولة الإسلامية" يخططون لإنشاء "خلافة" في آسيا الوسطى  استشهاد فلسطيني وإصابة 90 شمال قطاع غزة  بعد تصريحات رئيس المركزي الأوروبي… اليورو يقفز لأعلى مستوى في أكثر من 3 شهور  تصورات السيسي «الأممية»: تعديل «صفقة القرن» ومخيمات لجوء في لبيبا  عون: إسرائيل تسعى إلى تفتيت المنطقة إلى أجزاء طائفية ترتدي طابع شبه الدولة  ما هو دور واشنطن في إسقاط الطائرة الروسية؟  روسيا تنوي طرح مشروع قرار ضد سباق التسلح في الفضاء على الجمعية العامة  الرئيس التونسي يطالب رئيس الحكومة بالاستقالة أو عرض نفسه للثقة في مجلس النواب  الرئيس الأسد يصدر الـمرسوم رقم 299 للعام 2018، القاضي بتعيين الدكتور حازم يونس قرفول حاكما لمصرف سورية المركزي..     

آدم وحواء

2018-04-26 03:20:10  |  الأرشيف

تلك السّمات الشخصية.. تكشف الكثير عن حياتكِ العاطفية!

عندما يتعلق الأمر بالسّمات الشخصية والعلاقات، هناك عدد من الصفات التي يمكن أنْ تكشف الكثير عن حياتكِ العاطفية، لاسيما وأنّ  شخصيتكِ تؤثر على كيفية إدارتكِ لعلاقاتكِ.
ولذلك، جمعنا لكِ فيما يلي أبرز السّمات الشخصية تأثيرًا على علاقات أصحابها العاطفية، وكيف تؤثّر كل منها على علاقتكِ بشكل مختلف:
إذا كنتِ شخصية قلقة، فقد تحاولين العثور على مشاكل في العلاقة
تبحث صاحبة الشخصية القلقة دائمًا عن مشاكل في العلاقة، وقد تلوم نفسها على أية مشكلة تظهر، مهما كانت تافهة.
الحل: ينصح الخبراء بمصارحة شريككِ بالمشكلة، والعمل معه على إصلاح المشكلة واستعادة ثقتكِ بنفسكِ.
إذا كنتِ منفصلة عاطفيًا، قد تجدين صعوبة في التواصل الحميم
تواجه الشريكة المنفصلة عاطفيًا صعوبة في كشف جانبها الضعيف، وتكوين علاقات حميمة مع شريكها، فقد تجد بعد سنوات أنها وشريكها أقرب إلى شركاء السكن من كونهما حبيبين.
الحل: يمكنكِ إصلاح هذه المشكلة، من خلال الانفتاح ببطء على شريككِ، والعمل على مواجهة مخاوفكِ بمساعدة أحد أفراد أسرتكِ، أو الطبيب النفساني.
إذا كنتِ تحرصين على إرضاء الأخرين أكثر من اللازم، فقد ينتهي بك الأمر أن تكوني غير متوازنة
يحرص البعض على إرضاء الآخرين، حتى ولو كان ذلك على حساب سعادتهم الخاصة، وهذا قد يكون له تأثيرًا سلبيًا على حياتهم العاطفية، ويمكن أنْ يورّطكِ في علاقة غير متوازنة، يتّكلُ فيها شريككِ عليكِ.
الحل: من المهم أنْ تتعلمي الرفض في ظروف معينة، وتجنُّب الشركاء الذين قد يستغلون طبيعتكِ المعطاءة.
إذا كنتِ من محبي المثالية، قد يكون لديك توقعات غير معقولة
قد تفيدكِ المثالية في العمل ومجالات أخرى، ولكنها يمكن أنْ تضرّ بعلاقاتكِ، وقد تدفعكِ لوضع توقعات غير واقعية، من شأنها ترك شريككِ يشعر بأنه ليس ملائمًا لكِ.
الحلّ: يجب ألا تحاولي إصلاح شريككِ، بل عليكِ التركيز بدلاً من ذلك على كل الصفات الإيجابية، التي يتمتع بها ويضيفها للعلاقة.
 

 

عدد القراءات : 3612

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل تنهي سيطرة الجيش السوري على إدلب الحرب على سورية؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3325
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2018