الأخبار |
حصار سورية: حرب «التركيع» والانتقام  تكليف نتنياهو تشكيل الحكومة الجديدة  نتنياهو يعد لتشكيل تحالف موسع ضد ايران  لماذا يشمت اليهود بحريق "نوتردام" الباريسية؟  إدارة الأزمة... وأزمة الإدارة.. بقلم: د. خلود أديب  الجيش الجزائري: قوى كبرى تعمل على إعادة صياغة خريطة العالم  انكشاف فضيحة "صفقة جثة خاشقجي" بين أردوغان و بن سلمان  الخارجية الروسية: نتائج تصرفات الولايات المتحدة في العالم قد تكون وخيمة  الحكومة تسمح للصناعيين باستيراد الكاز  اليمن.. تكبيد مرتزقة العدوان السعودي خسائر كبيرة في تعز  باريس: لا أساس لاتهامات "الوفاق" الليبية بدعم فرنسا لحفتر  أرسنال يكرر فوزه على نابولي ويتأهل لنصف نهائي الدوري الأوروبي  فرانكفورت يتفوق على بنفيكا ويتأهل لقبل نهائي الدوري الأوروبي  تشيلسي يحجز مقعده في قبل نهائي الدوري الأوروبي بتغلبه على سلافيا براغ (4-3)  اليمن.. المبعوث الدولي يتوقع بدء انسحاب طرفي النزاع من الحديدة خلال أسابيع  نائب الأمين العام لحزب الله: كيان الاحتلال الإسرائيلي مصدر الإرهاب في المنطقة  حكومة الوفاق الليبية تشن هجوما حادا على الإمارات ومصر وتتهمهما بدعم حفتر  ارتفاع وتيرة الاحتجاجات أمام مقر وزارة الدفاع السودانية والمعتصمون يطالبون بسلطة مدنية  وزارة النفط تكشف السبب الحقيقي لأزمة البنزين في سورية.. إليكم التفاصيل كاملةً؟  أجور التكاسي في سورية ترتفع 300 بالمئة خلال أسبوعين.. و شباب سوريون يطلقون مبادرة ( بطريقك)     

آدم وحواء

2018-04-26 03:20:10  |  الأرشيف

تلك السّمات الشخصية.. تكشف الكثير عن حياتكِ العاطفية!

عندما يتعلق الأمر بالسّمات الشخصية والعلاقات، هناك عدد من الصفات التي يمكن أنْ تكشف الكثير عن حياتكِ العاطفية، لاسيما وأنّ  شخصيتكِ تؤثر على كيفية إدارتكِ لعلاقاتكِ.
ولذلك، جمعنا لكِ فيما يلي أبرز السّمات الشخصية تأثيرًا على علاقات أصحابها العاطفية، وكيف تؤثّر كل منها على علاقتكِ بشكل مختلف:
إذا كنتِ شخصية قلقة، فقد تحاولين العثور على مشاكل في العلاقة
تبحث صاحبة الشخصية القلقة دائمًا عن مشاكل في العلاقة، وقد تلوم نفسها على أية مشكلة تظهر، مهما كانت تافهة.
الحل: ينصح الخبراء بمصارحة شريككِ بالمشكلة، والعمل معه على إصلاح المشكلة واستعادة ثقتكِ بنفسكِ.
إذا كنتِ منفصلة عاطفيًا، قد تجدين صعوبة في التواصل الحميم
تواجه الشريكة المنفصلة عاطفيًا صعوبة في كشف جانبها الضعيف، وتكوين علاقات حميمة مع شريكها، فقد تجد بعد سنوات أنها وشريكها أقرب إلى شركاء السكن من كونهما حبيبين.
الحل: يمكنكِ إصلاح هذه المشكلة، من خلال الانفتاح ببطء على شريككِ، والعمل على مواجهة مخاوفكِ بمساعدة أحد أفراد أسرتكِ، أو الطبيب النفساني.
إذا كنتِ تحرصين على إرضاء الأخرين أكثر من اللازم، فقد ينتهي بك الأمر أن تكوني غير متوازنة
يحرص البعض على إرضاء الآخرين، حتى ولو كان ذلك على حساب سعادتهم الخاصة، وهذا قد يكون له تأثيرًا سلبيًا على حياتهم العاطفية، ويمكن أنْ يورّطكِ في علاقة غير متوازنة، يتّكلُ فيها شريككِ عليكِ.
الحل: من المهم أنْ تتعلمي الرفض في ظروف معينة، وتجنُّب الشركاء الذين قد يستغلون طبيعتكِ المعطاءة.
إذا كنتِ من محبي المثالية، قد يكون لديك توقعات غير معقولة
قد تفيدكِ المثالية في العمل ومجالات أخرى، ولكنها يمكن أنْ تضرّ بعلاقاتكِ، وقد تدفعكِ لوضع توقعات غير واقعية، من شأنها ترك شريككِ يشعر بأنه ليس ملائمًا لكِ.
الحلّ: يجب ألا تحاولي إصلاح شريككِ، بل عليكِ التركيز بدلاً من ذلك على كل الصفات الإيجابية، التي يتمتع بها ويضيفها للعلاقة.
 

 

عدد القراءات : 4783

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل تخرج احتجاجات السترات الصفراء في فرنسا عن السيطرة؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3479
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019