الأخبار |
اجتماع موسع لرؤساء المجالس المحلية.. مخلوف: التشارك مع المجتمع المحلي لإعادة بناء ما خربه الإرهاب  السيسي: عدم تسوية القضية الفلسطينية سبب اضطراب الشرق الأوسط  نائب الرئيس الأميركي يدعو الاتحاد الأوروبي للاعتراف بغوايدو رئيسا شرعيا لفنزويلا  قرار برشلونة يفتح باب الأمل أمام راكيتيتش  يوفنتوس يحسم الجدل حول مستقبل ديبالا  آرسنال يفاضل بين عقلي روما وأياكس  علاقة الحب بـ"الدب".. بقلم: أ.روريتا الصايغ  خصائص فريدة للشاي  مباحثات التجارة بين الصين وأمريكا تحقق تقدما مهما  النفط يصعد أكثر من 2 بالمئة ويصل لأعلى مستوياته في 2019  "اختراق كبير" وغير مسبوق في علاج السرطان  اتهامات باستغلال الأطفال جنسيا تطال تطبيقات شهيرة  "غوغل" تطلق هواتف يجمعها المستخدم على هواه!  ألتراس نادي حطين الأول عالميا بـ"تيفو" أسطوري  مقتل طفل يمني وإصابة 3 أشخاص بغارة للعدوان السعودي على حجة  نصر الله: المقاومة ازدادت قوة في مواجهة "اسرائيل" وعدونا يعرف ذلك  الحمــل ثقيــل     

آدم وحواء

2018-04-06 04:51:03  |  الأرشيف

كيف نتخلص من إدمان مَن نحب؟

هل خطَر ببالكم أن تسألوا أنفسكم يوماً عن سر السعادة الغامرة التي نشعر بها عندما نلتقي بأصدقائنا أو محبيبنا؟
الجواب، أنه كلما رأينا من نحب، ترتفع لدينا الهرمونات المسؤولة عن الشعور بالسعادة، كالسيروتونين والأوكسيتوسين وأهمها الدوبامين.
ولكن ماذا لو انتهت العلاقة؟
في حال انتهت علاقة الحب بين الشاب والفتاة مثلاً؛ فإن الهرمونات السابقة وهرمون الدوبامين خاصة، ينحدر مستواها من فوق الطبيعي إلى ما تحت الطبيعي دفعة واحدة، بحسب الأخصائية النفسية دينا نور التي بيّنت لـ “فوشيا” أن هذا الانحدار يسبب أعراضاً انسحابية تماماً كالإدمان.
ومن طرف الفتاة، قد نجدها تتّبع بعض السلوكيات والطرق كي تلاحق أخبار من تحبّ سواءً عبر مواقع التواصل الاجتماعي، أو متابعة أخباره من معارفه، أو محاولة إعادة التواصل معه؛ لأن الجسم يطلب نسبة الدوبامين التي كان اعتاد عليها خلال فترة العلاقة كاملة.
الأساليب العملية والفعالة لزيادة الدوبامين
الخبر الجيد بحسب نور يقول، إنه ليس بالضرورة كي ترفع الفتاة مستوى الدوبامين عندها، أن تحتاج لوجود هذا الشخص، حيث توجد طرق أخرى لرفعه، مثل الرياضة، بحسب ما أثبتت الدراسات بأن المجهود العضلي يتناسب طردياً مع مستوى الدوبامين؛ ما يعني أن الرياضة هي من أنسب الأساليب؛ لأنها تحرك كل عضلات الجسم.
وفي نصيحة لها من الأخصائية نور، حتى تخرج من الأزمة التي تمر بها، ينبغي عليها أن تقضي وقتها بالهوايات التي تحب ممارستها، أو مساعدة شخص محتاج ولو بشكل غير مادي، فتلك من الأمور التي تساعدها على تجاوز الأزمة التي تمرّ بها، ذلك أن تحويل تركيزها على مشاعرها وعلى الفراغ الذي كانت تعيشه نحو شخص آخر غير حبيبها، يمكّنها من ملء وقت فراغها، ومن ثم رضاها عن نفسها يزيد، وبالتالي زيادة هرمون الدوبامين.
 
عدد القراءات : 4293

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
إلى أين تتجه الأمور في فرنسا بعد احتجاجات السترات الصفراء؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3471
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019