دمشق    22 / 09 / 2018
البحرية اللبنانية تنقذ من الغرق عشرات المهجرين السوريين  لاريجاني: الأمريكيون يقودون إرهاباً حكومياً  الدفاع الروسية: غدا تفاصيل تحطم "إيل 20" ونشاط الطيران الإسرائيلي  "داعش" يتسلم شحنة من الكلور والسارين في المنطقة منزوعة السلاح  عقب هجوم الأهواز.. بوتين يؤكد استعداد موسكو لتفعيل التعاون مع طهران في مكافحة شر الإرهاب  الرئيس الأسد يبرق معزيا الرئيس روحاني بضحايا الهجوم الإرهابي الجبان في الأهواز  برلماني إيراني: المجموعة الإرهابية التي نفذت هجوم الأهواز جاءت من كردستان العراق  "التحالف الدولي" ينقل قياديين من "داعش" من الريف الجنوبي الشرقي لدير الزور إلى جهة مجهولة  الخارجية الروسية ترد على مزاعم مساعدة أسانج للهروب من بريطانيا  صفقة سلاح ’مليارية’ بين أمريكا والسعودية والإمارات على حساب اليمنيين  بعد "جماعة الأحواز"..."داعش" يتبنى الهجوم على العرض العسكري في إيران  عملية قفقاز-2…كيف أنقذ الدفاع الجوي الروسي سورية  سورية تدين الهجوم الإرهابي في الأهواز الإيرانية: رعاة الإرهاب لن يستطيعوا تحقيق مخططاتهم  "فلورنس" أوقع 43 قتيلا في الولايات المتحدة وخلّف خسائر بعشرات المليارات  تركيا تخطط للتحول إلى استخدام العملات الوطنية في التجارة مع فنزويلا  حزب الدعوة العراقي يقرر أن يكون العبادي مرشحه الوحيد لرئاسة الحكومة المقبلة  دراسة جديدة... المشاوي أكثر ضررا من السجائر  الحُديدة ومعركة كسر العظم  نيبينزيا: سنواصل تحقيق عدم تسييس مسألتي مساعدة سورية وعودة المهجرين  صحيفة: هذه القرارات تجبر الفلسطينيين على قبول "صفقة القرن"  

آدم وحواء

2018-03-11 21:55:44  |  الأرشيف

تريدينه صديقاً أم حبيباً وزوجاً؟.. راقبي كيف تنظرين إليه

الصداقة والحب شعوران مختلفان بصورة كبيرة. هذا أمر مقطوع به علمياً ويعتقد الباحثون أن التخبّط بين وضوح الرؤية وعدم اليقين في العلاقة هو ما يشغل الشركاء والزوجة بشكل خاص.
 
طبيبة علم النفس والأستاذة المساعدة في جامعة لويولا مريلاند الدكتورة تيريزا ديدوناتو تناولت هذا الموضوع في نطاق اهتماماتها البحثية بمختلف جوانب العلاقات الرومانسية ومنها العوامل التي تساهم في بدء العلاقة مثل الفكاهة والتسامح والانجذاب بالمظهر العام.
 
تناولت الباحثة هذا الموضوع من خلال التعليق على بحث أجري على ما يزيد على 100 مشارك من الجنسين عُرضت عليهم صورٌ طُلبَ منهم النظر إليها. بعضهم كأصدقاء وآخرون كشركاء رومانسيين محتملين. وفي البحث تم استخدام برامج تتبع العين لدراسة ما يجذب النظر.
 
أول نظرة
 
 
أظهرت البرامج أن من يطمح إلى إقامة علاقة رومانسية من كلا الجنسين كانت نظرته الأولى على منطقة الصدر وبين الخصر والوركين ثم الرأس. أما من يطمح إلى الصداقة فقد اتجهت نظراته إلى الأرجل والأقدام.
 
طول النظرة
 
 
من يتمتعون بعقلية رومانسية استغرقت نظرتهم على الشركاء المحتملين فترة أطول ممن ينشدون الصداقة فقط. وتركزت نظراتهم على منطقة الصدر أكثر من أي منطقة أخرى في الجسم ثم انتقلت النظرة الى منطقة الخصر.
 
نظرة العين تحدد العلاقة المحتملة
 
 
توقّعت الدراسة أن النساء اللواتي ينظرن إلى ورك الرجال يسعين للعلاقة الرومانسية بينما يفضلن الصداقة إن نظرن إلى الوجه.
 
وخلصت الدراسة إلى أنه ليس من السهل تعقب نظرة الأشخاص عند أول لقاء بهم. إلا أن هذا البحث يشير إلى وجود طرق خفية لمعرفة هذا رغم أنها غير دقيقة. وإذا ما كنا نبحث عن علاقة رومانسية فقد ننظر في الوجه فترة أطول حيث إنه يكشف لنا معلومات عن الصحة والشباب وقد تكون الخصوبة أيضاً. فمنطقة الصدر من ناحية سيكولوجية تشير الى صحة الرجل وقوته أما بالنسبة للخصر والورك عند المرأة فهي مسألة جدلية للاستعداد لحمل الطفل والأمومة وهي أمور تقول الدراسة إنها لا تشكل أي اهتمام لمن يبحثن عن الصداقة فقط وليس الزواج.
عدد القراءات : 3661

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider