الأخبار |
القائد الجديد للحرس الثوري الإيراني: علينا توسيع نطاق نفوذنا من المنطقة إلى العالم  قوى الحرية والتغييير في السودان: اتفقنا على تشكيل لجنة مع المجلس العسكري الانتقالي لحل نقاط الخلاف  موسكو ــ بكين ــ طهران: «سباق القطاف» يتسارع  وسائل إعلام أجنبية تصور مسرحية "موت" سبعة أشخاص في حماة من أسلحة كيميائية  نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي العراقي.. عندما دخل "داعش" الموصل وصلنا السلاح من إيران خلال ساعات  «إصلاحات» ابن سلمان بعيون غربية: تقدّم وهمي  «الائتلاف» في ريف حلب بمظلّة تركية: «أستانا 12» ينطلق بحضور بيدرسن  استفتاء التعديلات الدستورية: لا 90% للسيسي رغم «الكَراتين»  طهران لترامب: لا تصفير لنفطنا ولا تفاوض  كولومبو تحدد هوية ثمانية انتحاريين: «أف بي أي» يشارك في التحقيق  كيم في روسيا تحشيداً للدعم ضدّ الأميركيين: التعاون الاقتصادي في صلب المفاوضات  ما وراء تسريبات صفقة القرن.. بقلم: عبد الله السناوي  توقعات بتركيز وفد الجمهورية على إنهاء ملف إدلب.. ومحاولات تركية للمماطلة.. ومرونة روسية … «أستانا 12» تنطلق اليوم  «لوفيغارو» تعيد اكتشاف كنيسة نوتردام في «قلب لوزة»  «تحالف واشنطن» واصل مداهمة أحياء الرقة بحجة البحث عن «خلايا داعش» … تصاعد الاستياء الشعبي ضد «قسد» في دير الزور  «الربيع العربي» و«الثورات الملونة»: بصمات لمخرج واحد.. بقلم: فارس الجيرودي  تفاصيل الاتفاق السوري الروسي لميناء طرطوس … ليس استئجاراً أو مقايضة.. إنما استثمار مع شركة روسية خاصة وفق القوانين السورية  1278 مستثمراً خلال 2018 … 600 مليون ليرة تكلفة انتقال بورصة دمشق إلى يعفور  بعشرات ملايين الليرات … معامل في المناطق الصناعية بدمشق وحمص ومطاعم في الربوة سرقت الكهرباء مستغلة العطلة     

آدم وحواء

2018-03-10 05:22:00  |  الأرشيف

كيف تكتشفينَ شخصية زوجكِ بحسب علم الفِراسة؟

لو أردنا بداية، أن نفسر معنى الفِراسة، نجد أنها ذلك العلم الذي ينطلق من فهم الإنسان وقراءته لنفسه ومعرفة ما يجول داخله، لكي يصل إلى أعلى درجات التوازن والسلام الداخلي.
وللإنسان شخصية وطبيعة معينة تنمّ عن صفاته، من خلال الاستعانة بالعديد من المفاتيح المرتبطة بالشكل الخارجي، كحرارة اليد وشكل الوجه والأنف مثلاً. ووألئك جميعها لو جمعناها في منظومة كاملة لوصلنا إلى استنتاج عن نمط الشخصية وأهم مواصفاتها.
بماذا يفيد علم الفِراسة؟
خبير علم الفراسة محمد أبو لبن أوضح لـ “فوشيا” بأنه من خلال علم الفراسة يمكن استنتاج الكثير من صفات من حولنا من أهل ومحبين.
وقال: “إن النساء تهتممن بهذا العلم أكثر، نظراً لحاجتهنّ فهم المحيطين بهنّ بشكل أوضح وأعمق، وأصلاً هذا من طبيعة شخصيتهنّ”.
وتابع، يستطيع أي أحد تحريك تلك الصفات والتعامل معها لتنتج سلوكاً إيجابياً. فمثلاً، شخصية فلانة تحمل صفة قدرتها على النقد، فإما أن تحوّله إلى نقد بناء يهدف لإصلاح ومنفعة المحيطين، أو تستخدمه بأسلوب ساخر.
نظرية الفراسة استناداً إلى حرارة اليد
بحسب أبو لبن، تقسِّم نظرية الفراسة، البشر إلى عدة أنماط وأشخاص، وواحدة من المفاهيم البسيطة التي سنستند عليها لمعرفة أنواع الشخصية هي حرارة يد المرأة وطبيعتها.
صاحبة المزاج الحار: تتسم بحرارة يدها المرتفعة، ولونها الذي يميل إلى الاحمرار، وتتسم باتباعها نظاماً تقاربياً ومباشراً في العلاقات، كما تتميز بشخصية حيوية، تحب الحركة، لا تجلس لمدة طويلة في المكان نفسه، وتحب أن يشاركها الآخرون اهتماماتها.
صاحبة الشخصية الرطبة: تميل حرارة يدها إلى شيء من البرودة، وهي شخصية منطلقة تستطيع التفاعل مع المحيط بشكل واضح وسريع، فإذا وُجدتْ بمحيط تملؤه مشاعر سلبية، سرعان ما تنسحب منه، تحسباً من تعرضها للنقد الذي يؤذي مشاعرها.
صاحبة المزاج اليابس: تتميز بدرجة حرارة يدها المتغيرة بحسب الأجواء وظروف المكان المتواجدة فيه، لذلك نجدها شخصية عملية توائم التغيير سريعاً، تتطلّع لمستقبلها العملي وإنجازاتها بشغف هائل، وتصبّ كل اهتماماتها على العمل وتطويره، نظراً لقدراتها على النقد وتحليل الآخرين والسمع والإدراك للمعلومات، وتحب الاستغلال الأمثل للموارد المتاحة بين يديها.
صاحبة المزاج البارد: توصف بعقلانية عالية، هادئة، ضابطة لانفعالاتها، وتميل إلى كسر الروتين والتفكير والتأني في اتخاذ القرارات لحين اتضاح حقائق الأمور، لتصل بذاتها إلى أعلى درجات التميز، لذلك نراها منكبّة على تأمين نفسها صحياً، وتفزع إذا ما حدث معها طارئ صحي، وتنفعل لإصلاحه كونه يشكل خطراً عليها.
تطبيق الفراسة على الحياة الزوجية
عند الاستناد على درجة حرارة اليد لفهم الشخصية، بيّن أبو لبن، باحتمالية إيجاد يد يابسة وصلبة ولكنها في الوقت نفسه حارة؛ فالمرأة ربما وهي تقرأ شخصية زوجها، قد تصفه ببرود المشاعر، بينما في الواقع هو ليس كذلك، إنما لا يعبر عن مشاعره كما هي تريد.
وكذلك الأمر بالنسبة للزوج الانبساطي، الذي يصف زوجته بكثرة الانفعالات، بينما هي صاحبة مزاج حار؛ ما يجعله يعيش بنوع من الحيرة التي تُفسد الود في علاقتهما، لذلك من الجميل فهم هذه الأنماط للوصول إلى استقرار داخلي كبير ولتهدئة الانفعالات الداخلية بينهما، والتخلص من التشكك والتحليلات المبالغ فيها، وهذا ما يقدمه علم الفِراسة.
 
عدد القراءات : 5233

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل تؤدي الخلافات العربية إلى فرض "صفقة القرن" على الفلسطينيين؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3481
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019