دمشق    21 / 09 / 2018
السعودية تغرق في الديون بسبب حربها على اليمن  هل حقاً باتت سوريّة عاجزة، وأسيرة للتفاهمات الإقليمية والدولية؟.  واشنطن ترفض إعطاء الرئيس الفلسطيني تأشيرة دخول للمشاركة في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة  من جنيف إلى صنعاء: "غريفيث" بين "عقارب" الوقت و"عقارب" السلام.!  انقسام أوروبي على «الطلاق» البريطاني  أميركا توسّع عملها العسكري في تونس  وفاة رئيس فيتنام اليوم الجمعة  هل يستقيل ترامب أو يُعزل.. بقلم: جهاد الخازن  سورية والقوة الاستراتيجية.. السر الذي كشفه نصرالله عن الاعتداءات الإسرائيلية المتكررة  إعادة التغذية الكهربائية إلى 13 منطقة في الغوطة الشرقية  الجيش يسحق الحرفيين بسباعية في افتتاح الدوري السوري  ترامب أصبح وحيدا.. مولر ينتزع أكبر نصر في التحقيقات الروسية  حلم أردوغان يتبخر.. بقلم: سامح عبد الله  سوتشي حدود النجاح.. بقلم: سيلفا رزوق  هذه هي البنود العشرة لاتفاق بوتين وأردوغان  تعيين ريهانا في منصب سفيرة  بماذا انذرت موسكو تل أبيب؟.. بقلم: عباس ضاهر  مسؤول أمريكي: واشنطن وموسكو تعملان من وراء الكواليس لحل الأزمة في سورية  روسيا تحذر من تبعات خطيرة جراء النهج الأمريكي في التسوية بين الفلسطينيين والإسرائيليين  الخارجية العراقية توجه بإعادة سفيرها لدى طهران إلى بغداد لاتخاذ الإجراءات المناسبة في حقه  

آدم وحواء

2018-01-01 08:06:41  |  الأرشيف

كيف تهيئين ابنتكِ لارتداء أول حمالة صدر؟

"خراط البنات" مصطلح يتردد على لسان أمهاتنا ونساء العائلة بمجرد تحول شكل جسد الفتاة مع انتقالها من مرحلة الطفولة إلى المراهقة، ولكن هل كنتِ تتخيلين أن يأتي الدور أيضًا على صغيرتك؟ يبدو أن الفتيات يكبرن أسرع فالصغيرات اللاتي كن يلعبن بالدمى منذ أيام صرن يسألن متى يمكنهن ارتداء حمالة الصدر؟ هل يبدو السؤال مباغتا؟ تقول أغلب الأمهات إن اللحظة التي اشترين فيها حمالة الصدر الأولى لصغيراتهن كانت لحظة خاصة ومزدحمة بالمشاعر المتضاربة. ربما تتساءلين عن العمر الذي ستحتاج فيه صغيرتك لحمالة الصدر الأولى؟ وما النوع المناسب لها؟ وكيف ستخبرينها عن الأمر وتمهدينه لها؟ "سوبرماما" تجيبكِ في السطور التالية.
متى تحتاج الفتاة لارتداء حمالة الصدر؟

يختلف الأمر حسب طبيعة جسم الفتاة، فبعض الفتيات يحتجن لحمالة الصدر من عمر التاسعة بينما بعض الفتيات الأخريات الآخر لسن ف حاجة لها قبل سن الرابعة عشرة.

ويعد الهدف الأساسي من ارتداء حمالة الصدر شعور الفتاة بالراحة، فبينما يبدأ الثديان في النمو والتشكل قد تشعر الفتاة ببعض الألم، وارتداء حمالة صدر مناسبة وبجودة عالية سيمنح الفتاة بعض الراحة.

ولأن درجة نضج جسم الفتاة يختلف من واحدة لأخرى، فإن بعض الفتيات يحتجن لارتدائها للتقليل من الإحساس بالحرج الذي تستشعره عند ظهور حلمة الصدر أسفل ملابسها، أو عند اهتزاز صدورهن مع الحركة خاصة خلال ممارسة الرياضة خاصة، وهو ما يقلل أحيانًا من ثقتهن بأنفسهن في مرحلة المراهقة الحرجة بين زميلاتهن اللائي بدأن بالفعل في ارتدائها مبكرًا.
حمالة الصدر المناسبة لطفلتكِ في تلك المرحلة:

مع بداية ظهور حلمتي الصدر وقبل أن يبدأ نسيج الصدر في النمو، إذا أرادت ابنتك ارتداء حمالة الصدر يمكنها ارتداء حمالة الصدر من نوع "الكروب توب" وهي حمالات مصنوعة من القماش ليس لها "كاب" محدد الشكل، وعندما يبدأ الثديان في البروز يمكنها الانتقال إلى حمالة الصدر ذات الكاب الطري التي ستمنحها دعمًا أكبر، وحاولي قدر الإمكان تجنب شراء حمالات الصدر ذات السلك المعدني فلن تشعر ابنتكِ معها بالراحة في فترة البداية.
نصائح لشراء حمالة صدر ابنتكِ:

    عدم إجبار ابنتك من تجربة حمالة الصدر في المحل إذا شعرت بالحرج، فبإمكانك أخذ قياساتها في المنزل ثم الشراء أون لاين أو الذهاب للشراء دون الاضطرار لقياسه في المحل.
    اختيار المقاس المناسبلابنتك والتي تشعرها بالراحة، فحمالة الصدر إذا لم يكن مقاسها مناسبًا قد تؤثر في شكل الصدر لكونه لا يزال في مرحلة النمو.
    الابتعاد عن شراء حمالة صدر مبطنة أو "بوش أب"، فطفلتكِ ما زالت صغيرة ولا تناسبها تلك الحمالات.
    احترام خصوصية ابنتك وخصوصية جسدها، فلا تخبري الجميع بالأمر وتظنين أن هذا الأمر مدعاة للاحتفال الجماعي إلا إذا قمتِ باستئذانها.
    القيام بجولة في المتاجر قبل اصطحاب ابنتك لشرائها للتأكد مما يناسبها، فهي ما زالت في طور المراهقة ولا تناسبها بعض الأشكال التي تناسب من هن أكثر منها سنًّا، ثم اتركي لها حرية اختيار اللون والنقش الذي تفضله.
    اقتناء حمالتي صدر في البداية على الأقل للتبديل بينهما، وحمالة صدر خاصة بالرياضة لارتدائها في حصص التربية الرياضية أو خلال ممارسة التمرينات الرياضية، حيث تمنح حمالة الصدر الرياضية دعمًا مختلفًا عما توفره الحمالة العادية اليومية.
    عدم اصطحاب أخواتها أو خالاتها - على سبيل المثال - يفضل أن تكون عملية شراء حمالة الثدي الأولى أمرًا خاصًّا وحميميًّا.
    عدم معارضة رغبتها في ارتداء حمالة الصدر، إذا طلبت هي منكِ ذلك فقد يؤثر فيها هذا الأمر نفسيًّا.

كيف تهيئين ابنتكِ لارتداء حمالة صدرها الأولى؟

يختلف الأمر من فتاة لأخرى فبينما بعض الفتيات يرغبن بشدة في ارتداء حمالة الصدر قبل حتى أن تحتاجها، هناك فتيات أخريات لا يتقبلن الأمر ويشعرن بالحرج منه، لذلك من الضروري أن تشرحي لها بعض الأمور وتذكري لها ضرورة هذا الأمر. يمكنكِ اتباع النصائح التالية:

    أوضحي لصغيرتك أن تغير شكل الثديين جزء طبيعي من التغيرات التي تحدث لجسدها، وأنه أمر طبيعي ليس مشينًا ولا ينبغي الخجل منه أو إخفاؤه.
    علميها كيف يمكنها أخذ قياس حمالة الصدر بشكل صحيح، يفضل القيام بأخذ المقاسات كل فترة حيث ينمو الثديان بشكل أسرع مما تتخيلين فتحتاج ابنتك لحمالة بمقاس أكبر.
    اشرحي لها أنه لا يوجد امرأة تحمل ثديين متطابقين تمامًا، قد تحمل ابنتك بعض الأفكار السلبية عن شكل ثدييها (أكبر من اللازم أو أصغر من اللازم)، أوضحي لها أنهما ما زالا في مرحلة النمو ولا تتركيها فريسة للأفكار السلبية عن جسدها، وساعديها على تقبل مظهرها وجمالها الطبيعي.
    بيني لها أهمية ارتداء حمالة الصدر الرياضية خلال ممارسة الرياضة، وكيفية اختيار حمالة الصدر الملائمة لكل نوع من الملابس.
    لا تعلقي على حجم ثدييها أو تقارنيها بقريناتها أو بنفسك عندما كنت في العمر نفسه، فهي لا تملك من الأمر شيئًا ولا يوجد جدول معين لشكل ونمو الثديين.

وأخيرًا، عليكِ أن تعلمي عزيزتي أن تجربة ارتداء ابنتكِ حمالة الصدر للمرة الأولى من التجارب المهمة في حياة كل فتاة، اشرحي لابنتكِ الأمر دون حرج أو ضيق، ويمكنكِ لااستعانة بتجربتكِ أنت شخصيًّا في ذلك.  
 

عدد القراءات : 3728

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider