الأخبار |
” حساسية ” ادلب تجلب “المعارضة” السورية لطاولة استانة  المقابر الجماعية في الرقة على “جوجل ارث” .. الأقمار الصناعية توثق الموت وليس الجريمة !!  "قسد" تتوعد أردوغان بـ "حرب واسعةط شرق الفرات وواشنطن :أخبرونا بكل شيء!!  الأمم المتحدة: تركيا لم تطلب تحقيقا في مقتل خاشقجي  الجعفري: الدستور شأن سيادي يقرره السوريون.. سورية ستحرر ما تبقى من أراضيها من الإرهاب ومن كل قوة أجنبية محتلة وغير شرعية  يوفنتوس يبعثر خطة ريال مدريد في استعادة نجمه  هولندا تُنهي الأطماع الفرنسية بالإجهاز على ألمانيا ليتأهل للمربع الذهبي في دوري الأمم الأوروبية  الولايات المتحدة: لا مساعدات لإعمار سورية قبل انطلاق عملية التحول السياسي  معاون وزير الخارجية: تصريح الملك السعودي هو رجوع عن الخطأ  ابن سلمان يخنق حلفاءه أم يخنقوه؟!  الحاخام الأمريكي مارك شناير: هناك دول خليجية تُهرول نحو "إسرائيل"  ترامب يبحث التفاصيل النهائية لصفقة القرن  الرئيس الأسد يشارك في الاحتفال الديني بذكرى المولد النبوي الشريف في رحاب جامع سعد بن معاذ بدمشق  القيادة العامة للجيش تعلن المنطقة الجنوبية خالية من إرهابيي “داعش”  الرئيس الأسد لوفد برلماني أردني: العلاقات بين الدول يجب أن يكون محركها على الدوام تحقيق مصالح الشعوب وتطلعاتها  غلوبال ريسيرش: المزيد من القوات الأمريكية إلى أفغانستان.. کیف تستولي أمريكا على الثروة المعدنية لأفغانستان؟  مجلس الشعب يناقش أداء وزارة الزراعة.. القادري: مليار ليرة لإقراض النساء الريفيات  سافرونكوف: على الولايات المتحدة إنهاء احتلالها غير الشرعي للأراضي السورية  سقوط عدد من الضحايا خلال حادث إطلاق نار قرب مستشفى في شيكاغو  عطل مفاجئ في تطبيق "فيسبوك ماسنجر"     

صور من العالم

2018-02-24 14:20:20  |  الأرشيف

كيف التهمت التماسيح نصف فرقة عسكرية يابانية؟

تمكن الجيش الياباني سنة 1942 في خضم الحرب العالمية الثانية من السيطرة على جزيرة رامري الواقعة بالقرب من بورما ( ميانمار)، وعلى إثر هذا النجاح العسكري أقام الجيش الياباني قاعدة عسكرية بهذه الجزيرة من أجل اعتمادها كنقطة عبور أساسية لنقل الإمدادات لقواته المتواجدة بجنوب ميانمار.

سنة 1945 باشرت قوات الحلفاء عملية عسكرية من أجل استرداد هذه الجزيرة من قبضة الجيش الياباني بهدف إقامة قاعدة جوية بها، واعتمادها لاستهداف اليابانيين بالمنطقة. عقب معركة دامية كللت بالنجاح باشرت القوات البريطانية عملية مطاردة لما يقارب ألف جندي ياباني رفضوا الاستسلام، وخلال تلك الفترة رفض الجنود اليابانيون تسليم أنفسهم للبريطانيين، مفضلين اجتياز الغابات الاستوائية والمستنقعات القريبة والالتحاق ببقية قواتهم.

كيف التهمت التماسيح نصف فرقة عسكرية يابانية؟

تزامنا مع هذا القرار التعيس، بدأت معاناة الجنود اليابانيين، فعلى إثر تجاهلهم لنداء الاستسلام قرر الجنود اليابانيون الذين قدّر عددهم بنحو ألف عنصر، اجتياز الغابات الاستوائية والمستنقعات التي كانت تمتد على مسافة قاربت العشرة أميال، وفي غضون ذلك عرف عن هذه الغابات أنها كانت موطنا لواحد من أخطر الحيوانات المفترسة على وجه الأرض، والذي لم يكن سوى تمساح المياه المالحة. حسب العديد من المختصين كان طول تمساح المياه المالحة يقدر بنحو عشرين قدما، وكان وزنه يبلغ ألفي كيلوغرام، فضلا عن ذلك كان التمساح الصغير من هذا النوع قادرا على قتل إنسان بالغ.

كيف التهمت التماسيح نصف فرقة عسكرية يابانية؟

خريطة توضيحية لمكان جزيرة رامري التي شهدت أكبر هجوم للتماسيح على مر التاريخ

خلال تجاوزها لهذه الغابة الاستوائية، واجهت القوات اليابانية تماسيح المياه المالحة، وقد تركزت جل هجمات هذه الحيوانات المفترسة خلال فترة الليل، فضلا عن ذلك اضطر الجنود اليابانيون في الغالب إلى التخلي عن رفاقهم المصابين وتركهم فريسة سهلة للتماسيح، كما نقل الجنود البريطانيون المرابطون قرب الغابة سماعهم لأصوات الرصاص داخل الغابة طيلة فترات الليل. بالإضافة إلى خطر تماسيح المياه المالحة، واجه الجنود اليابانيون مشاكل عديدة، حيث كانت الغابة الاستوائية موطنا لأعداد كبيرة من الحشرات والنباتات السامة، فضلا عن كل هذا عانى اليابانيون من شح مصادر المياه.

كيف التهمت التماسيح نصف فرقة عسكرية يابانية؟

احد تماسيح المياه المالحة

في النهاية نجح 520 جنديا يابانيا في تجاوز غابة جزيرة رامري والالتحاق بزملائهم، بينما تسببت هجمات تماسيح المياه المالحة في مقتل ما لا يقل عن 450 جنديا آخرين، وبسبب هذا العدد المرتفع للقتلى أصبح هجوم تماسيح جزيرة رامري أكبر وأشرس هجوم تماسيح عرفه التاريخ.

عدد القراءات : 347

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
تسليم روسيا لسورية منظومة "إس-300" هل هو:
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3460
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2018