الأخبار |
كسر الصمود  بغداد متوجّسة من «الانفتاح» الخليجي  «خطباء الجهاد» يرسمون ملامح المرحلة: المعركة طويلة!  خصوم نتنياهو يراهنون على «فضيحة الغواصات»  العقوبات تهدّد الحوار الكوري ـــ الأميركي  سفاح نيوزيلندا - وتركيا.. بقلم: المهندس ميشيل كلاغاصي  مع مواصلة خروقاتهم لـ«اتفاق إدلب» … الجيش يكثف استهدافه للإرهابيين ويدمر مواقعهم  «الإدارة الذاتية» تنتقد إصرار الدولة السورية على تحرير كامل جغرافيتها!  من دمشق رسائل القوة.. بقلم: ميسون يوسف  8.5 مليارات ليرة أقساط دفعها السوريون لشركات التأمين الخاصة خلال 2018 من دون «الإلزامي»  المنح الروسية مجانية 100 بالمئة وعدد المتقدمين أقل من عدد المنح المعلنة  ماهو الإنترنت السيادي وماذا تعني هذه التسمية؟  النياشين تلمع في دمشق “الشمال والشرق إلى حسم”  جاسيندا أرديرن تعلن رفع الأذان والوقوف دقيقتي صمت  توكايف يؤدي اليمين الدستورية رئيسا لكازاخستان  بومبيو بتغريدة: سأبقى على رأس خارجية بلادي حتى يقيلني ترامب  خلافات سلمان- ابن سلمان: حقيقة أم خطّة مدروسة؟  العثور على جثة أرملة أبرز شعراء مصر مكبلة في ظروف غامضة  الرئيس الأسد لـ شويغو: العمل السوري الروسي المشترك والتنسيق عالي المستوى في المجالات كافة من العوامل الحاسمة في صمود سورية بوجه الإرهاب     

أخبار عربية ودولية

2018-09-22 11:11:47  |  الأرشيف

الخارجية الروسية ترد على مزاعم مساعدة أسانج للهروب من بريطانيا

مبنى وزارة الخارجية الروسية بموسكو
 
رفضت الخارجية الروسية، تقارير لوسائل إعلام بريطانية تزعم أن موسكو تخطط لمساعدة مؤسس موقع ويكيليكس الإلكتروني، جوليان أسانج، على الفرار من المملكة المتحدة، مؤكدة أنه لم يتم بحث قضية إمكانية خروجه من سفارة الإكوادور.
 
 وقالت الخارجية في بيان: "تحافظ السفارة الروسية في لندن على مجموعة واسعة من الاتصالات وتجري اجتماعات مكثفة ومنتظمة مع العديد من ممثلي السلك الدبلوماسي في المملكة المتحدة، وهذه ممارسة دبلوماسية طبيعية في أي مكان في العالم".
 
وكانت صحيفة "الغارديان" البريطانية قد زعمت، أمس الجمعة، نقلا مصادر لم تكشف هويتها، أن الدبلوماسيين الروس عقدوا محادثات سرية مع ممثلي أسانج في لندن لمعرفة ما إذا كان بإمكانهم مساعدته على الفرار من المملكة المتحدة.
 
وأضاف البيان: "تحتوي المقالة على عدد من التلميحات تظهر فوبيا روسيا، نؤكد من جانبنا أن الدبلوماسيين الروس لم يخرجوا (لم ينظموا اجتماع) إلى موظفي السفارة الأكوادورية في لندن أو إلى ممثلي السيد أسانج من أجل تسهيل رحيله عن أراضي المملكة المتحدة".
 
وأفادت تقارير إعلامية، في وقت سابق من اليوم، إن الإكوادور أسندت منصبا دبلوماسيا في روسيا لجوليان أسانج، ولكنها تخلت عن ذلك بعد أن رفضت بريطانيا منحه حصانة دبلوماسية.
 
ويختبئ أسانح منذ عام 2012 في سفارة الإكوادور في لندن. حيث لجأ إلى السلطات الإكوادورية بطلب اللجوء السياسي بسبب مخاوف تسليمه من قبل السلطات السويدية للولايات المتحدة بسبب أنشطته في ويكيليكس.
عدد القراءات : 3350
التصويت
هل تخرج احتجاجات السترات الصفراء في فرنسا عن السيطرة؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3476
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019