الأخبار |
إسرائيل ودعم الميليشيات المسلحة.. بقلم: تحسين الحلبي  نتنياهو: زيارة تشاد جزء من الثورة التي نحدثها في العالم العربي والإسلامي  "مسيرات النساء" تجتاح 31 مدينة أمريكية وأوروبية.. ما قصتها؟  هذه المرة... ماي تلعب بورقة ايرلندا وحدودها!  ’إسرائيل’ تعترف لأول مرة بدعم الارهابيين في سورية  الحريري يتطلع لرؤية سيدة على رأس الحكومة اللبنانية  في ظل غموض نوايا بوتفليقة... الجنرال علي غديري أول مرشح لانتخابات الرئاسة الجزائرية  «مداد»: هناك فرصة لإعادة إنتاج صورة مختلفة للمشهد في شرق الفرات  إدارة ترامب تواصل تدخلها في الشؤون السورية … سيناتور أميركي: دانفورد وضع خطة مع أنقرة لإبعاد «قسد» عن تركيا!  التصدع يضرب «الائتلاف» من جديد  «إسرائيل» تخشى أن تفقد طائرات في حرب قادمة مع سورية  الشرطة العسكرية الروسية تسير دوريات بمسارات جديدة في «منبج» … الجيش يدك إرهابيي «النصرة» ويمنع تسللهم من «المنزوعة السلاح»  من بيروت إلى وارسو.. صحوة موتٍ أميركية أم استعادةٌ لزمامِ المبادرة؟  60 تقريراً شرعياً تصدره الهيئة يومياً في سورية خاصاً بالأحياء والوفيات  6 آلاف علامة تجارية جديدة سجلت في سورية خلال 2018  صحيفة: ملكة بريطانيا انتهكت القانون ولن تعاقب  سناتور أميركي: ولي العهد السعودي يتحمل مسؤولية قتل خاشقجي  مشافي غزة مهددة بالتوقف خلال ساعات جراء ازمة الوقود  خواطر رياضية.. بقلم: صفوان الهندي     

أخبار عربية ودولية

2018-09-12 06:01:58  |  الأرشيف

بدء سريان قيود العمالة الوافدة ضمن القطاع الخاص في السعودية

 دخلت الثلاثاء حيز التنفيذ في السعودية مجموعة من القيود على عمل الوافدين الأجانب تنص على تخفيض نسبتهم في 12 قطاعا لتكون 70 بالمئة من نصيب السعوديين بدلا من 100%.

وذكرت صحيفة "Saudi Gazette" السعودية في تقرير أن كثيرا من محلات بيع السيارات والملابس والأواني قد تم إغلاقها في مناطق متفرقة من المملكة نظرا لمخاوف أصحابها الأجانب من التعرض لغرامات مالية من السلطات، التي بدأت حملات التفتيش لضمان تفعيل الإجراءات الجديدة.

وأصدرت وزارة العمل والتنمية الاجتماعية السعودية في مطلع العام 2018 قرارا يقضي بتوطين 12 قطاعا اعتبارا من العام الهجري القادم 1440 الذي بدأ اليوم الثلاثاء.

وتشمل القطاعات الـ12 المستهدفة كلا من منافذ البيع في محلات الساعات، والنظارات، والأجهزة والمعدات الطبية، والأجهزة الكهربائية والإلكترونية، وقطع غيار السيارات، ومواد الإعمار والبناء، ومحلات السجاد بأنواعها، والسيارات والدراجات النارية، والأثاث المنزلي والمكتبي، والملابس الجاهزة وملابس الأطفال والمستلزمات الرجالية، والأواني المنزلية، ومنافذ البيع في محلات الحلويات.

لكن في يوليو الماضي خففت السلطات السعودية هذا الإجراء وتبنت تعديلا ينص على تخفيض نسبة التوطين المستهدفة في هذه النشاطات من 100 بالمئة إلى 70 بالمئة.

وتجري هذه الإجراءات في قطاع العمل الخاص في إطار سياق رد السلطات السعودية على مشكلة البطالة في المملكة، حيث يفضل السعوديون تقليديا العمل في القطاع العام.

ومن المتوقع أن تدخل الإجراءات التقييدية في باقي القطاعات التي طالها قرار السلطات بشكل تدريجي لاحقا لتنهي هذه العملية في يناير 2019.

عدد القراءات : 3327
التصويت
إلى أين تتجه الأمور في فرنسا بعد احتجاجات السترات الصفراء؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3466
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019