دمشق    23 / 09 / 2018
هآرتس: إسرائيل تخشى أن يقوم بوتين بـ "قصّ جناحيها"  ابنة الرئيس الأمريكي الأسبق ريغان: تعرضت للاغتصاب قبل 40 عاما  هل حقق "اتفاق سوتشي" الأمن والسلام في سورية؟!.. بقلم: أبو رضا صالح  أولمرت: عباس الوحيد القادر على تحقيق السلام مع إسرائيل  فيضانات مرعبة تضرب تونس وتخلف خسائر بشرية ومادية  كوسوفو تبدي استعدادا لفتح سفارة لها في القدس  روحاني: لن تبقى حادثة الأهواز دون رد  معارضو ماي يجتمعون في أولى تظاهرات حملة "أنقذوا بريكست"  النص الكامل لمؤتمر وزارة الدفاع الروسية الخاص بكشف ملابسات إسقاط إيل 20 الروسية  تنظيم حراس الدين يرفض اتفاق ادلب .. ورفاق الجولاني يمنحونه مهلة لإعلان موقفه  لماذا تذهب 8 من قوات حلف شمال الأطلسي إلى أوكرانيا كوجهة نهائية؟  المثليون في سورية يخرجون إلى العلن  زعيمة المعارضة الإسرائيلية: نتنياهو رئيس وزراء سيء وقد حان الوقت لاستبداله  الجيش الإسرائيلي يقول إنه عرض نتائج التحقيق في حادثة الطائرة "إل 20" على المسؤولين الروس  ليبيا.. اشتباكات طرابلس متواصلة وحصيلة القتلى في ارتفاع مستمر  بعد تقرير الدفاع الروسية... الكنيست يهاجم نتنياهو  أهلنا في الجولان السوري المحتل يطالبون المنظمات الدولية بالضغط على سلطات الاحتلال لفتح معبر القنيطرة  قاسمي: الإرهاب أداة أمريكا الاستراتيجية لتمرير سياساتها في العالم  بيسكوف:بمقدور روسيا استكمال بناء خط أنابيب السيل الشمالي2 بمفردها  

أخبار عربية ودولية

2018-09-11 05:12:40  |  الأرشيف

"طاغوت العصر" يواصل حربه ضد الفلسطينيين.. وخنوع عربي

صحيفة المنار
 أمريكا يحكمها بلطجي، يمارس العهر و "الصرافة"، على طريقته، يتحكم في صناديق مال النفط العربي، وسياطه تأكل من لحم الانظمة المرتدة، مشهرا عداءه للأمة، واحتضانه لاسرائيل واحتلالها ومخططاتها الاثمة.. انه دونالد ترامب تحيط به وحوش كاسرة، تنهش بمخالبها الجسد العربي. ادارة فاشية في البيت الأبيض، تشن حربا قذرة على الشعب الفلسطيني، بهدف تجويعه وتصفية قضيته، بل ارتكاب المجازر ضده واقتلاعه بيد اسرائيلية وسلاح أمريكي، الأكثر تطورا في العالم وبدون تفصيل هناك أنظمة مرتدة تشارك هذه الادارة تآمرها على الفلسطينيين، لم تعد الاقنعة قادرة على اخفاء وجوه قادتها المهانة البشعة.
دونالد ترامب بفريقه الصهيوني المتطرف أسقط القدس من قائمة قضايا جوهر الصراع، ولاحق الاجئين في "لقمتهم"، وأنشأ الصناديق المالية لتوطينهم، واقتطع مخصصات مستشفيات القدس، وأغلق مكتب منظمة التحرير الممثل الشرعي للفلسطينيين في العاصمة الأمريكية، وأخيرا وليس آخرا هدد بفرض عقوبات على محكمة الجنايات الدولية، اذا تجرأت على ملاحقة مرتكبي الجرائم والمجازر بحق الفلسطينيين، الى درجة حرمان قضاة المحكمة من التنقل بحرية، ومنعهم من مزاولة وظائفهم.
هذا البربري الهمجي، لا يعترف بالمؤسسات والهيئات الدولية، يريد حكم العالم بالبلطجة، في خدمة اسرائيل وعبثها واحقادها وسياساتها الارهابية..
البلطجي في البيت الابيض، على مرأى من العالم وتحت سمعه وبصره يشن حربا ظالمة ضد الشعب الفلسطيني وقيادته، ممولة من أنظمة مرتدة خائنة في الساحة العربية، وكل حاكم من هذه الانظمة العفنة (ديوث) في خدمة هذا البلطجي واحبائه في اسرائيل.
ورغم شراسة هذه الحرب يقف الفلسطينيون وقيادتهم بثبات وشموخ، في تحدي مشرف لهذا الثور الهائج، انها لحظة تاريخية تفرض نفسها، لتوحيد الصف الفلسطيني، بعيدا عن أية أجندات مشبوهة، واغراءات تافهة من جانب أدوات واشنطن، حتى ينكسر ويتحطم قرن هذا الثور على الصخرة الفلسطينية الصلبة، وبئست الأنظمة الخائبة الخانعة..!!
عدد القراءات : 3326

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider