الأخبار |
«المحافظون» ينقذون ماي... ويغرقون بريطانيا!  والي أنقرة على أدلب.. بقلم: محمد محمود مرتضى  سورية تشهد "عاصفة" لا ترحم  تخوف من فرض الرؤية الامريكية بالقوة: سر الوفود الاردنية الى رام الله  أمريكا: نعول في مواجهتنا مع روسيا والصين على الردع النووي  العلماء يكشفون فوائد غير متوقعة للبطاطس خاصة للنساء  الرئيس الأسد لوفد روسي: أهمية مواصلة التعاون والتنسيق بين الجانبين وخاصة في مكافحة الإرهاب والإطار السياسي والاقتصادي  إيران تقلص إنتاج النفط في ديسمبر بفعل العقوبات  أحدى عشر مرشحا لخلافة بوتفليقة في رئاسة الجزائر  نجم ريال مدريد السابق خيار برشلونة الأول  أسباب عدم حضور القادة والزعماء العرب قمة بيروت الاقتصادية  11 شخصا و5 مؤسسات إلى قائمة عقوبات الاتحاد الأوروبي ضد سورية  الجيش اللبناني: المتسلل خلسة من إسرائيل إلى لبنان مواطن أمريكي  ريال مدريد يحسم مصير سولاري  أبرز ملفات القمة العربية الاقتصادية في لبنان  سورية العاشرة عربياً في احتياطي الذهب  علماء يحذرون من خطر قاتل تنقله الإيصالات!  كيف نحافظ على النشاط على الرغم من التقدم بالعمر؟  "رايتس ووتش": خاشقجي كان ثمنا لـ"الصحوة" حيال الانتهاكات بالسعودية  ظريف: ليس من حق الأميركيين التدخل في العلاقات الإيرانية العراقية     

أخبار عربية ودولية

2018-09-08 11:39:11  |  الأرشيف

بريطانيا قد تلجأ لنشاط تخريبي في روسيا ولكنها تخشى انتقام موسكو

قالت صحيفة "تايمز"، إن السلطات البريطانية قد تلجأ لتنظيم هجمات هاكرز ضد روسيا، بهدف تنفيذ أعمال ونشاطات تخريبية في أراضي روسيا.
 
ونقلت الصحيفة، عن خبراء أمنيين قولهم، إن السلطات البريطانية، رغم ذلك، تخشى من انتقام روسي محتمل، وهو ما قد يهدد بالضرر البنية التحتية في البلاد، وبالتالي فإن مسلك لندن لن يتجاوز الأطر والمعايير القانونية، حتى لا تثير انتقام موسكو.
 
ويرى الخبراء، أن بريطانيا، قد تلجأ إلى إجراءات من شأنها أن تؤثر إيجابا على حياة الشعب الروسي وفي ذات الوقت تساهم في تقويض سلطة الدولة في روسيا.
 
ومن بين ذلك، قد يدور الحديث عن قيام مختصين بريطانيين بفك الحجب، المفروض من جانب السلطات الروسية، على بعض المنصات الإعلامية، وهدم جدران الحماية التي تحد من الوصول إلى المواقع الإلكترونية المحظورة، بالتالي الكشف عن حالات انتهاكات حقوق الإنسان.
 
وقالت باتريسيا لويس، مديرة شؤون التحليل والبحث في مجال الأمن الدولي بالمعهد الملكي للعلاقات الدولية (تشاتام هاوس):" إذا قامت الأجهزة الأمنية البريطانية المختصة، بتنفيذ نشاطات تجلب الضرر للشعب الروسي، فسيكون ذلك لمصلحة فلاديمير بوتين. بيد أنه من الممكن مهاجمة مواقع الاستخبارات العسكرية الروسية (GRU)، ولكن خلال ذلك قد نتعرض لخطر هجمات مماثلة تماما وقد ترد روسيا بشكل أقسى بكثير".
 
وقال جيريمي فليمنج، رئيس مركز الاتصالات الحكومية (GCHQ- أحد الأجهزة الأمنية البريطانية المختصة)، يوم الخميس الماضي، إن بريطانيا والدول المتحالفة معها، ستتصدى للتهديدات التي، وفقا لاعتقادها، تصدر من روسيا وذلك عن طريق استخدام "مجموعة كبيرة من الأدوات".
 
هذا، وكانت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي قد جددت اتهاماتها لروسيا بالوقوف وراء تسميم رجل الاستخبارات الروسي السابق والعميل المزدوج سيرغي سكريبال في بريطانيا، في أعقاب صدور تقرير الشرطة البريطانية الذي جاء فيه أن الشخصين المشتبه بضلوعهما في هذه القضية هما مواطنان روسيان. كما نشرت الشرطة اسميهما وصورا لهما.
 
يذكر، أن روسيا رفضت مرارا الاتهامات الموجهة إليها بشأن قضية سكريبال، مشيرة إلى أن بريطانيا لم تقدم أي أدلة تدعم ادعاءاتها.
عدد القراءات : 3446
التصويت
إلى أين تتجه الأمور في فرنسا بعد احتجاجات السترات الصفراء؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3466
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019