الأخبار |
«حجّ» إقليمي ودولي إلى العراق: الاقتصاد يتصدّر أجندة الزوّار  الصراع الأميركي ـ السعودي ـ التركي على قطر قيد التسوية.. بقلم: د.وفيق إبراهيم  لافروف يدعو إلى إطلاق عمل «الدستورية» بأسرع وقت  أنزور يدعو الكرد إلى عدم «التشاطر» على دمشق والرهان عليها لأنها منبع الثقة  الشرطة العسكرية الروسية تكثف انتشارها في سورية  إدلب بين «أستانا» وآمال بيدرسون.. بقلم: سامر علي ضاحي  "لكمة قوية لتنظيم داعش"... الجيش النيجيري يشن هجوما ويطرده من بلده  إيران تنتقد زيارات المسؤولين الأميركيين التحريضية إلى المنطقة  نجل القذافي يشيد بدور روسيا في دعم السلام في ليبيا  روحاني: لا نخشى الحظر  صمود الثقافة  موسكو لا تستبعد قيام أوكرانيا باستفزازات جديدة في عام 2019  القبعاتُ الحمر تتزايد في سورية ماذا يحدث؟  بوتين: لن نغمض أعيننا عن نشر الصواريخ الأمريكية التي تشكل تهديدا مباشرا لأمننا  قطر تصعد لهجتها... هذه الدولة العربية "عدو"  البرلمان البريطاني يرفض بالأغلبية خطة ماي للخروج من الاتحاد الأوروبي  أبو الغيط: سورية ستعود للجامعة العربية لا محالة.. لكن!  مجلس الأمن يصوت اليوم على نشر مراقبين لوقف إطلاق النار في الحديدة     

أخبار عربية ودولية

2018-09-08 05:54:26  |  الأرشيف

أوباما يفتح النار على ترامب !

ندد الرئيس الاميركي السابق باراك أوباما بصمت الجمهوريين إزاء تصرفات الرئيس الحالي دونالد ترامب في خطاب حماسي أراد منه تعبئة الديموقراطيين للفوز في الانتخابات التشريعية المقررة بعد أقل من شهرين.
العالم - الأميرکيتان
 
وتساءل أوباما في كلمة ألقاها في ولاية ايلينوي "ماذا حدث للحزب الجمهوري؟"، منتقدا المسؤولين الجمهوريين الذين يكتفون ب"تصريحات معترضة غامضة، عندما يتخذ الرئيس مواقف فضائحية".
 
ومنذ مغادرته البيت الابيض في العشرين من كانون الثاني/يناير 2017 التزم أوباما الصمت نسبيا، لكن يبدو انه قرر مع اقتراب موعد الانتخابات التشريعية الدخول بقوة في المعمعة السياسية دعما للمرشحين الديموقراطيين.
 
وانتقد أوباما المقولة التي تعتبر أن "كل شيء يجري على ما يرام ما دام هناك في قلب البيت الابيض من لا يتبعون أوامر الرئيس". مضيفا "ليس هكذا يجب ان تعمل ديموقراطيتنا"، في إشارة الى المعلومات التي كشفها الصحافي الاستقصائي بوب وودورد حول طريقة العمل الفوضوية الحالية في البيت الابيض.
 
وانتقد أوباما الادارة الحالية التي تعمل على إضعاف التحالفات التقليدية للولايات المتحدة وتتقرب من روسيا، كما ندد بانتقادات ترامب لعمل القضاء وتهجمه على الصحافة.
 
وبعد أن قدم صورة سوداوية جدا للوضع السياسي في البلاد، حرص أوباما مع ذلك على الاعراب عن الأمل بتحسن الوضع.
 
وقال "أمام هذا الوضع السياسي السوداوي، أرى نوعا من الوعي لدى المواطنين عبر البلاد"، موجها نداء حارا الى كل الديموقرطيين للتوجه الى صناديق الاقتراع خلال الانتخابات التشريعية المقبلة في تشرين الثاني/نوفمبر المقبل.
 
وقال "عليكم ان تقترعوا لأن ديموقراطيتنا على المحك".
 
وتابع "إذا كنتم تعتقدون أن لا أهمية للانتخابات، آمل بأن تكون السنتان الماضيتان قد غيرتا من نظرتكم هذه".
 
وأعرب اوباما عن دهشته ازاء محاولة ترامب الاستئثار لنفسه بما يسمى "المعجزة الاقتصادية" الاميركية.
 
وقال بهذا الصدد "عندما تسمعون كم أن الوضع الاقتصادي جيد، تذكروا ببساطة متى بدأ هذا التحسن".
 
وقال أوباما أيضا في كلمته التي لقيت تصفيقا حادا"إن التهديد الاكبر لديموقراطيتنا ليس دونالد ترامب (...) بل اللامبالاة".
 
ومن المقرر ان ينتقل الى كاليفورنيا اليوم السبت، واوهايو الخميس المقبل لدعم المرشحين الديموقراطيين في هاتين المنطقتين.
 
وتجري الانتخابات المقبلة في السادس من تشرين الثاني/نوفمبر المقبل لتجديد كامل اعضاء مجلس النواب ال435 وثلث اعضاء مجلس الشيوخ والحكام في 36 ولاية.
 
وتتوقع استطلاعات الرأي تمكن الديموقراطيين من انتزاع الاكثرية في مجلس النواب.
 
وكان الرئيس السابق ركز حتى الان نشاطه على كتابة مذكراته وعلى إنشاء المؤسسة التي ستحمل اسمه في شيكاغو.
 
ويبدو أن زوجته ميشال اوباما، التي تحظى بشعبية تنوي أيضا النزول الى الساحة السياسية، على أن تظهر في تجمعات للديموقراطيين في لاس فيغاس وميامي في نهاية ايلول/سبتمبر.
عدد القراءات : 3320
التصويت
إلى أين تتجه الأمور في فرنسا بعد احتجاجات السترات الصفراء؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3465
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019