دمشق    21 / 09 / 2018
السعودية تغرق في الديون بسبب حربها على اليمن  هل حقاً باتت سوريّة عاجزة، وأسيرة للتفاهمات الإقليمية والدولية؟.  واشنطن ترفض إعطاء الرئيس الفلسطيني تأشيرة دخول للمشاركة في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة  من جنيف إلى صنعاء: "غريفيث" بين "عقارب" الوقت و"عقارب" السلام.!  انقسام أوروبي على «الطلاق» البريطاني  وفاة رئيس فيتنام اليوم الجمعة  هل يستقيل ترامب أو يُعزل.. بقلم: جهاد الخازن  سورية والقوة الاستراتيجية.. السر الذي كشفه نصرالله عن الاعتداءات الإسرائيلية المتكررة  إعادة التغذية الكهربائية إلى 13 منطقة في الغوطة الشرقية  إيقاف دكتور في جامعة دمشق بسبب تحرشه بطالبة  ترامب أصبح وحيدا.. مولر ينتزع أكبر نصر في التحقيقات الروسية  حلم أردوغان يتبخر.. بقلم: سامح عبد الله  ترامب يتوعد منتجي النفط في الشرق الأوسط ويطالبهم بخفض الأسعار  الكوريتان تنويان إعلان انتهاء الحرب هذا العام وكيم يبعث رسالة جديدة لترامب  سوتشي حدود النجاح.. بقلم: سيلفا رزوق  بماذا انذرت موسكو تل أبيب؟.. بقلم: عباس ضاهر  روسيا تحذر من تبعات خطيرة جراء النهج الأمريكي في التسوية بين الفلسطينيين والإسرائيليين  الخارجية العراقية توجه بإعادة سفيرها لدى طهران إلى بغداد لاتخاذ الإجراءات المناسبة في حقه  صحيفة عبرية: الهجوم على اللاذقية فشل وخلق لنا أزمة دبلوماسية مع دولة عظمى  موسكو: الطيارون الإسرائيليون تصرفوا بدون مهنية على أقل تقدير  

أخبار عربية ودولية

2018-09-06 11:54:58  |  الأرشيف

الصدر يدعو البرلمان للانعقاد فورا ومناقشة أزمة البصرة

دعا زعيم التيار الصدري، مقتدى الصدر، اليوم الخميس، مجلس النواب الجديد إلى جلسة عاجلة، وأكد على ضرورة حضور رئيس الحكومة العراقية، حيدر العبادي، لمناقشة أزمة محافظة البصرة.
 
وقال الصدر في كلمة له إن "مدينة البصرة تتعرض للتجاهل من قبل بعض السياسيين المشغولين بتشكيل الكتلة الأكبر، والتي لن تكون إلا كسابقاتها، التي اتسمت بالفساد".
 
مضيفا "إني من منطلق الواجب الشرعي والوطني، وسيرا على منهج الإمام علي ابن أبي طالب، الذي لم يخلد للنوم، وفي أزقة ولايته جائع أو مظلوم، أطرح عليكم بعض النقاط، أولها: "دعوة مجلس النواب الجديد للانعقاد فورا، وبجلسة علنية استثنائية تبث علنا، ليطلع الجمهور على مجريات الأمور، وبمدة أقصاها يوم الأحد القادم، وبحضور العبادي (رئيس الحكومة) ووزير الصحة والموارد المائية والإعمار والبلديات، ووزير الكهرباء، ومحافظ البصرة ونائبيه، ورئيس مجلس محافظة البصرة، لوضع حلول جذرية آنية ومستقبلية، وإلا فعلى الجميع ترك مناصبهم فورا".
 
وقال الصدر إن النقطة الثانية، تتعلق بالتعاون مع دول الجوار، من خلال وفود رسمية، للتفاهم على بعض الملفات المهمة، سواء على ملف المياه، أو غيره، موضحا أن النقطة الثالثة، هي حماية المؤسسات والمنشآت، وخصوصا الموانئ والمطارات، في البصرة، من التدخلات الحزبية والسياسية.
 
وتابع الصدر أن "النقطة الرابعة، تتعلق بالعمل على إنهاء التدخلات غير الرسمية فورا، ولا سيما الميليشيات والحشد الشعبي للحفاظ على سمعته، موضحا أنه في حال تحققت النقاط سابقة الذكر، فهي بادرة خير وانطلاقة جديدة للبرلمان وكتله، وإلا فإن لنا موقفا حازما يزلزل عروش الفاسدين وذوي المحاصصات الطائفية، الذين لا يحترمون كرامة الشعب، وهذا ما لا نتهاون به أبدا".
 
وشدد زعيم التيار الصدري، على أهمية القيام بحملة تبرعات من جميع المحافظات، لإغاثة البصرة المنكوبة، إضافة إلى تنظيم وقفة احتجاجية، مع أهالي البصرة ومتظاهريها، بتظاهرة واحدة غاضبة، بموعد محدد يعلن عنه لاحقا.
عدد القراءات : 3253

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider