الأخبار |
عملية إيرانية ــ تركية ضد «العمّال الكردستاني»؟  مهذبون ولكن..!.. الترحيب في غير موضعه.. بقلم :أمينة العطوة  كاراكاس تستعدّ: إنها حرب الإرادة  نتنياهو يعود إلى صدارة الاستطلاعات في إسرائيل  فكرةٌ بمتناول اليد..!؟ .. بقلم: سامر يحيى  كيف تمكّنت فنزويلا من مواجهة الإمبريالية؟.. بقلم: لينا الحسيني  استراتيجية واشنطن «الهجينة»: تجويع وتخريب وعمليات استنزاف  إليوت أبرامز... وزير خارجية الحروب القذرة  بيدرسون يواصل زيارته إلى دمشق ويلتقي بـ«هيئة التنسيق»  الأمم المتحدة تمسح الدمار في سورية.. ولا تذكر فاعليه!  منحة مالية صينية تعادل 7.4 مليارات ليرة لتمويل احتياجات إنسانية  مخبرون في الجمارك يعلقون عملهم لعدم حصولهم على المكافآت منذ 8 أشهر!  الخارجية الفنزويلية تعلن استيلاء المعارضة على مقراتها الدبلوماسية في أمريكا  "أنصار الله" تعلن مقتل 3 ضباط سعوديين و12 عسكريا يمنيا في نجران  وزير الخارجية الجزائري يعلن موافقة بوتفليقة على تسليم السلطة لرئيس منتخب  بومبيو بتغريدة: سأبقى على رأس خارجية بلادي حتى يقيلني ترامب  خلافات سلمان- ابن سلمان: حقيقة أم خطّة مدروسة؟  العثور على جثة أرملة أبرز شعراء مصر مكبلة في ظروف غامضة  الرئيس الأسد لـ شويغو: العمل السوري الروسي المشترك والتنسيق عالي المستوى في المجالات كافة من العوامل الحاسمة في صمود سورية بوجه الإرهاب  نور سلطان نزاربايف يعلن استقالته عن منصبه رئيسا لكازاخستان     

أخبار عربية ودولية

2018-08-18 05:12:26  |  الأرشيف

ماذا يجري في الامارات.. قلق في المشيخات وتناحر بين أبناء زايد

 في الامارات، أحداث خطيرة، لم تطف على السطح بعد، وستكون لها تداعيات مريرة، والسبب الاول لما يجري هو الحساسيات الاجرامية الخاطئة التي تنتهجها القيادة المتحكمة برئاسة محمد بن زايد.
الأنباء الواردة من أبوظبي، تؤكد أن هناك صراعا محتدما بين أبناء الشيخ زايد، وأبناء الشيخة فاطمة ماضون في السيطرة على كافة مفاصل الدولة الاماراتية، وسياسة الاقصاء باتت نهجا راسخا في أبوظبي، وولي العهد محمد بن زايد يستعد لاعلان نفسه حاكما للامارات، وسيعلن قريبا عن وفاة الحاكم (الاسمي) الشيخ خليفة بن زايد المقيم مع عائلته في سويسرا تحت العلاج بعد تردي وضعه الصحي، وكان الشيخ خليفة قد حوصر في أبو ظبي دون صلاحيات وتعرض لأساليب عدة من الضغط، وأجبر على السفر الى الخارج.
وذكرت مصادر خاصة لـ (المنـار) أن اثنين من اركان حكم محمد بن زايد وهما عبدالله وهزاع مصابات بأمراض خطيرة، وفي الايام الاخيرة وصل الى العاصمة الاماراتية طاقم طبي اسرائيلي لينضم الى فريق طبي آخر يشرف على علاج وزير الخارجية عبدالله بن زايد، وتشير الانباء الى تدهور صحته، كما أن هزاع بن زايد هو الاخر يعاني من أمراض ويخضع للعلاج داخل الامارات وخارجها.
هذا الوضع الصعب، يضاف اليه الخلافات المتصاعدة بين أبناء الشيخ زايد خاصة في ظل المحاولات والاجراءات المستمرة من جانب محمد بن زايد ضد أشقائه من غير "ابناء الشيخة فاطمة" التي كانت الاقرب الى اشليخ زايد من زوجاته الاخريات، ويعيش محمد بن زايد وضعا قلقا ويخشى من ردات فعل أبناء العائلة رغم ابعادهم عن مفاصل الحكم، والاعتماد على طواقم من المستشارين من جنسيات مختلفة، دفعوا به الى انتهاج سياسات باتت تهدد استقرار الامارات، حيث التدخل في الشؤون الداخلية للدول الاخرى، والاستثمارات الخاصة في بلدان عديدة، وعمليات تهريب السلاح وضخها الى بؤر التوتر والصراع، وتمويلها للعصابات الارهابية في اكثر من ساحة.
وتضيف المصادر، أن سعي محمد بن زايد ــ متوهما ــ لأن يخرج من دائرة الصغار الى نادي الكبار أدخل الامارات في وضع قد يدفع بالمشيخة الى الهاوية، ومن بين هذه السياسات هذا التزاوج بين ولي العهد الاماراتى وولي العهد السعودي، في سياسات تدميرية ارهابية مشتركة وبشكل خاص العدوان الهمجي المستمر على الشعب اليمني.
من جهة ثانية، كشفت مصادر خاصة لـ (المنـار) عن تدهور العلاقات بين أبو ظبي ودبي، فحاكم الامارة الاخير يخشى انهيار اقتصادها جراء سياسات محمد بن زايد، الذي يسعى للاطاحة بحاكم دبي، وهناك مشايخ امارات أخرى، ترفض سياسات ابن زايد، وبدأوا يظهرون تذمرهم ويهمسون بانتقاداتهم ضد سياسىة حاكم ابو ظبي الفعلي في ميادين مختلفة.
المصادر ذاتها أكدت أن الامارات مقبلة على أحداث خطيرة، ستكون لها انعكاسات أخطر، وقد تطيح بمفاصل ودوائر الحكم المتنفذة فيها.
عدد القراءات : 3317
التصويت
هل تخرج احتجاجات السترات الصفراء في فرنسا عن السيطرة؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3476
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019