دمشق    20 / 09 / 2018
محللون: اتفاق إدلب مرتبط بمصير «الجهاديين».. وقد ينهار  تحرير إدلب بدأ الآن.. بقلم:أحمد فؤاد  بومبيو: مستعدون لبدء المباحثات مع كوريا الشمالية بشأن تغيير العلاقات الثنائية  تقرير خطير.. صراع أفظع من الصراع السوري سيندلع في “المتوسط”!  سقوط للطائرة الروسية أم سقوط للمشروع الصهيوني في سورية؟  المقترضون المتعثرون يعودون لإجراء تسويات أو سداد ديون للمصارف الخاصة  مسلحو «لواء القريتين» سجلوا أسماءهم للخروج باتجاه الشمال … الجيش يواصل دك الدواعش في البادية.. و«التنف» على طريق التفكيك  شعبان: الحرب على سورية دحضت إدعاء الإعلام الغربي الموضوعية والحياد  كم هو دنيء البدء بحرب عالمية ثالثة لدعم الإرهابيين في إدلب!  الجنسية التركية باتت أقلّ ثمناً  السيد نصر الله: هذا عام الانتهاء من داعش عسكرياً.. وسورية تتجه الى هدوء كبير  ثلاثة جرحى في انفجار وسط كركوك شمالي العراق  أردوغان: تركيا لا تعاني أزمة اقتصادية كما يشاع  صواريخ مضادة للطيران تقتل مئات الأبرياء  بومبيو: الصين في المستقبل البعيد أكثر خطرا علينا من روسيا  تسريب رسالة وصلت من قطر إلى الكيان الإسرائيلي: مرحبا بكم في الدوحة  الحكم بالمؤبد على ابن قتل والده المتزوج من سبع زوجات … الأيوبي: يجب ألا يؤدي الزواج المتعدد إلى خراب وتفكك الأسرة  الرقصة الأخيرة للبطة العرجاء.. بقلم: نبيه البرجي  تبديل محاور الهجوم في الحديدة: تكتيك لا يمنح الإمارات انتصاراً  إصابة خمسة أشخاص إثر تصادم حافلة ركاب بشاحنة صغيرة في أقصى شرق روسيا  

أخبار عربية ودولية

2018-08-16 13:43:00  |  الأرشيف

معصوم: أفشلنا مع القاهرة مخططا لداعش استهدف مصر

اعتبر الرئيس العراقي فؤاد معصوم، أن خطر الجماعات الإرهابية ومن بينها "داعش"، لم يختف تماما، وأن هناك خلايا نائمة تظهر لها من العملاء المختبئين في الصحراء وغيرها من المناطق.
 
وقال معصوم في حوار مع صحيفة "اليوم السابع" المصرية إن "التعاون بين بغداد والقاهرة أثمر عن إفشال مخطط إرهابي ضد مصر ضلع فيه تنظيم داعش، وهناك تعاون بين البلدين في مجال مكافحة الإرهاب على المستوى الثنائي والإقليمي".
 
وأضاف: "هناك تعاون مشترك على أكثر من صعيد بين العراق ومصر في مكافحة الإرهاب، وقد ساهم البلدان في ملاحقة وإلقاء القبض على عدد من الخلايا الإرهابية.. العراق يعمل على معالجة أسباب ظهور الجماعات المتطرفة والإرهابية ومنها معالجة ظواهر البطالة والفقر وتعميق التوعية المجتمعية وتطوير المناهج التعليمية والتربية وتعزيز التعاون الأمني الإقليمي والدولي".
 
وردا على سؤال حول أسباب تأخير تشكيل الحكومة العراقية، شدد معصوم على أنه ومن الناحية الدستورية ليس هناك تأخر في تشكيل الحكومة المقبلة على أساس نتائج الانتخابات النيابية، والتي جرت في شهر مايو الماضي، وقال: "اليوم ينتهي الموعد النهائي لتلقي الطعون الخاصة بنتائج العد والفرز اليدوي لصناديق الاقتراع المشكوك فيها من بعض الكيانات المتنافسة والمواطنين، بعدها تأتي مرحلة المصادقة على النتائج من قبل المحكمة الاتحادية العليا، لتعقبها دعوتنا لمجلس النواب المنتخب إلى الانعقاد خلال 15 يوما لممارسة مهامه التشريعية".
 
وأضاف: "تبدأ جلسة النواب العراقيين بانتخاب رئيس للمجلس ونائبيه بالأغلبية المطلقة لعدد أعضائه، يلي ذلك انتخاب رئيس جديد للجمهورية يتولى بدوره تكليف مرشح الكتلة البرلمانية الأكبر بتشكيل الحكومة الجديدة".
 
وشدد على حرص الجميع على إتمام كافة الإجراءات وفق مبادئ الدستور، معربا عن أمله في أن تكون القوى السياسية توصلت إلى تفاهمات وتقارب سواء حول تشكيل الكتلة الأكبر أو حول البرامج السياسية استباقا لعقد الجلسة الأولى لمجلس النواب الجديد.
عدد القراءات : 3314
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider