دمشق    23 / 09 / 2018
البحرية اللبنانية تنقذ من الغرق عشرات المهجرين السوريين  لاريجاني: الأمريكيون يقودون إرهاباً حكومياً  الدفاع الروسية: غدا تفاصيل تحطم "إيل 20" ونشاط الطيران الإسرائيلي  "داعش" يتسلم شحنة من الكلور والسارين في المنطقة منزوعة السلاح  عقب هجوم الأهواز.. بوتين يؤكد استعداد موسكو لتفعيل التعاون مع طهران في مكافحة شر الإرهاب  الرئيس الأسد يبرق معزيا الرئيس روحاني بضحايا الهجوم الإرهابي الجبان في الأهواز  برلماني إيراني: المجموعة الإرهابية التي نفذت هجوم الأهواز جاءت من كردستان العراق  "التحالف الدولي" ينقل قياديين من "داعش" من الريف الجنوبي الشرقي لدير الزور إلى جهة مجهولة  الخارجية الروسية ترد على مزاعم مساعدة أسانج للهروب من بريطانيا  صفقة سلاح ’مليارية’ بين أمريكا والسعودية والإمارات على حساب اليمنيين  بعد "جماعة الأحواز"..."داعش" يتبنى الهجوم على العرض العسكري في إيران  عملية قفقاز-2…كيف أنقذ الدفاع الجوي الروسي سورية  سورية تدين الهجوم الإرهابي في الأهواز الإيرانية: رعاة الإرهاب لن يستطيعوا تحقيق مخططاتهم  "فلورنس" أوقع 43 قتيلا في الولايات المتحدة وخلّف خسائر بعشرات المليارات  تركيا تخطط للتحول إلى استخدام العملات الوطنية في التجارة مع فنزويلا  حزب الدعوة العراقي يقرر أن يكون العبادي مرشحه الوحيد لرئاسة الحكومة المقبلة  دراسة جديدة... المشاوي أكثر ضررا من السجائر  الحُديدة ومعركة كسر العظم  نيبينزيا: سنواصل تحقيق عدم تسييس مسألتي مساعدة سورية وعودة المهجرين  صحيفة: هذه القرارات تجبر الفلسطينيين على قبول "صفقة القرن"  

أخبار عربية ودولية

2018-08-16 11:23:59  |  الأرشيف

سياسي عراقي: دعوات التظاهر في بغداد والجنوب لن تؤثر على عمل الحكومة

قال السياسي العراقي، الدكتور عبدالحق برهوم، إن استمرار دعوات التظاهر بشكل أسبوعي، أو شبه أسبوعي، في بغداد وبعض مدن ومحافظات الجنوب، لن يؤثر على عمل الحكومة، التي بدأت بالفعل طريقها في تحسين الأوضاع الاقتصادية والسياسية.
 
وأضاف برهوم، أنه من المتوقع أن تستمر الدعوات للتظاهرات لفترة، لحين حدوث أو إعلان مجلس الوزراء العراقي عن نتائج ملموسة لما تم ضخه من أموال خلال الفترة الماضية لمعالجة بعض الأزمات الخدمية، بجانب انعقاد مجلس النواب الذي ينتظر الجميع قرارات حاسمة منه.
 
ولفت السياسي العراقي المعروف إلى أن رئيس الوزراء حيدر العبادي قدم حتى الأن الكثير، خلال الأسابيع الستة الماضية، بداية من تخصيص مبالغ مالية لتحسين الخدمات، بجانب الإعلان عن قوائم الوزراء والمسؤولين الكبار المتهمين في قضايا فساد أو المتورطين في أعمال منافية للنزاهة والحيدة، والأهم هو إقالة وزير الكهرباء قاسم الفهداوي، منذ 3 أسابيع.
 
وأوضح برهوم أن خطوات العبادي تعتبر إرضاء كبير للشعب العراقي، وأكثر المختلفين معها يختلفون مع ترتيبها، أي ترجيح فعل شيء قبل الآخر، حيث أن مطلب إقالة وزير الكهرباء كان مقدما على كل شيء، ولم تكن هناك حاجة إلى الانتظار لمدة 3 أسابيع لاتخاذ القرار، خاصة أن هذه الأسابيع سقط خلالها عدد من الضحايا بين قتلى وجرحى، وشهدت اشتباكات.
 
وشدد على أن الدعوات التي يطلقها بعض الساسة من أجل استمرار التظاهرات في بغداد ومحافظات الجنوب، ستلقى رواجا في الوقت الحالي، لكن من المستبعد أن تتطور لما هو أبعد من ذلك، ويرجع ذلك لسببين، الأول هو الطابع السلمي لهذه التظاهرات، والثاني هو مضي الحكومة بالفعل في خطواتها نحو تحسين الأوضاع الخدمية والسياسية والاقتصادية، وهو ما سيلمسه العراقيون بأنفسهم.
 
وتواصل بعض القوى السياسية العراقية، دعوة الشعب العراقي إلى استكمال موجة الاحتجاجات التي ضربت البلاد منذ 6 أسابيع، حيث طالبت بعض التيارات الشبابية العراقيين بالنزول إلى ميادين العاصمة بغداد للتظاهر ومطالبة الحكومة بتحسين الأوضاع أو الاستقالة، وهي الإجراءات التي ردت عليها الحكومة بقرارات حاسمة، تمثلت في إقالة وزير الكهرباء، ومحاسبة الفاسدين، وتحسين الخدمات.
عدد القراءات : 3482
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider