الأخبار |
عملية إيرانية ــ تركية ضد «العمّال الكردستاني»؟  مهذبون ولكن..!.. الترحيب في غير موضعه.. بقلم :أمينة العطوة  كاراكاس تستعدّ: إنها حرب الإرادة  نتنياهو يعود إلى صدارة الاستطلاعات في إسرائيل  كيف تمكّنت فنزويلا من مواجهة الإمبريالية؟.. بقلم: لينا الحسيني  استراتيجية واشنطن «الهجينة»: تجويع وتخريب وعمليات استنزاف  إليوت أبرامز... وزير خارجية الحروب القذرة  بيدرسون يواصل زيارته إلى دمشق ويلتقي بـ«هيئة التنسيق»  الأمم المتحدة تمسح الدمار في سورية.. ولا تذكر فاعليه!  منحة مالية صينية تعادل 7.4 مليارات ليرة لتمويل احتياجات إنسانية  مخبرون في الجمارك يعلقون عملهم لعدم حصولهم على المكافآت منذ 8 أشهر!  الخارجية الفنزويلية تعلن استيلاء المعارضة على مقراتها الدبلوماسية في أمريكا  "أنصار الله" تعلن مقتل 3 ضباط سعوديين و12 عسكريا يمنيا في نجران  وزير الخارجية الجزائري يعلن موافقة بوتفليقة على تسليم السلطة لرئيس منتخب  بومبيو بتغريدة: سأبقى على رأس خارجية بلادي حتى يقيلني ترامب  خلافات سلمان- ابن سلمان: حقيقة أم خطّة مدروسة؟  العثور على جثة أرملة أبرز شعراء مصر مكبلة في ظروف غامضة  الرئيس الأسد لـ شويغو: العمل السوري الروسي المشترك والتنسيق عالي المستوى في المجالات كافة من العوامل الحاسمة في صمود سورية بوجه الإرهاب  كسر الصمود  نور سلطان نزاربايف يعلن استقالته عن منصبه رئيسا لكازاخستان     

أخبار عربية ودولية

2018-08-15 12:56:47  |  الأرشيف

زاخاروفا: الأمم المتحدة تدعم التضليل حول "الخوذ البيضاء" على أنهم "نشطاء إنسانيين وشجعان"

صرحت المتحدثة الرسمية باسم الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، أن الأمم المتحدة تدعم حقيقة حملة التضليل الإعلامي في وسائل الإعلام الغربية، التي ترسم صورة لممثلي الخوذ البيضاء على أنهم "نشطاء إنسانيين حقيقيين وشجعان".
 
وقالت في إحاطة إعلامية: "لقد لاحظنا انباء وسائل الاعلام حول مشاركة المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في إجلاء مجموعة كبيرة من نشاط "الخوذ البيضاء" من سورية، الذين يقدمون أنفسهم كمنظمة إنسانية، وهم في الحقيقة أدوات لحرب إعلامية دعائية هجينة، تشنها عدد من الدول في سورية".
 
وأضافت "بالتالي فإن منظمة الأمم المتحدة تدعم في جوهرها، حملة المعلومات المضللة في وسائل الإعلام الغربية والأوساط الرسمية فيما يتعلق بـ"الخوذ البيضاء" على أنهم نشاط شجعان في المجال الإنساني".
 
وتساءلت زاخاروفا، لماذا يتم إجلاء "الخوذ البيضاء" من سورية الآن، في حين أن وجودهم في الوقت الحالي قد يبدو مطلوبا أكثر؟ "هذا لأنهم كانوا متورطون في قصص مزيفة عن الملف الكيميائي مقابل أموال طائلة، متورطون في الحملة الدعائية المضللة على الإنترنت عن الاستخدام المزعوم للأسلحة الكيميائية من قبل الحكومة السورية ضد شعبها".
 
وكانت الممثلة العليا للأمن والسياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي، فيديريكا موغيريني، قد أعلنت في وقت سابق، أن عدداً من دول الاتحاد الأوروبي ساهمت في ضمان أمن و"إنقاذ" عدة مئات من أعضاء منظمة "الخوذ البيضاء"، الذين تم إجلاؤهم من سورية.
عدد القراءات : 3323
التصويت
هل تخرج احتجاجات السترات الصفراء في فرنسا عن السيطرة؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3476
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019