دمشق    20 / 07 / 2018
عون: قانون "القومية" الإسرائيلي عدوان جديد على الشعب الفلسطيني  بوتين ونتنياهو يبحثان الشرق الأوسط والتسوية السورية هاتفيا  ليبيا ترفض خطط الاتحاد الأوروبي لإقامة مراكز للمهاجرين على أرضها  الجيش يحرر عدداً من القرى والبلدات بريفي درعا والقنيطرة وسط انهيارات متسارعة في صفوف الإرهابيين  روسيا ترفض جعل منظمة حظر الأسلحة الكيميائية قاضيا حاكما بأمره  الرئيس الأسد والسيدة أسماء يزوران أبناء وبنات الشهداء والجرحى المشاركين في مخيم أبناء النصر في مصياف  ترامب: وجدنا مع بوتين لغة مشتركة والعمل جار على عقد لقاء ثان  عودة مئات المهجرين من عرسال اللبنانية إلى سورية الاثنين المقبل  ميركل ترحب بفكرة لقاء بوتين وترامب في واشنطن  الاحتلال الإسرائيلي يقر مخططاً استيطانياً جديداً في الضفة  ترامب يعلن استعداده لفرض رسوم بقيمة 500 مليار دولار على البضائع الصينية  لماذا احتجز المسلحون آخر دفعة حافلات تقلّ أهالي كفريا والفوعة؟!  الدفاع الروسية: موسكو تقترح تشكيل مجموعة مشتركة لتمويل إعادة إعمار سورية  السعودية تتصدر قائمة مستوردي الأسلحة الأميركية منذ 2010  إصابة 14 شخصا في هجوم بالسلاح الأبيض على حافلة في ألمانيا  أنطونوف: سورية هي المكان الأمثل لترجمة التعاون في مكافحة الإرهاب  هل تلقى الجيش الأميركي أوامر جديدة في سورية بعد لقاء ترامب وبوتين؟!  وصول التضخم في السودان إلى 64 بالمئة  "إسرائيل" تعترف بعنصريتها وتقر قانون الأبرتهايد اليهودي  

أخبار عربية ودولية

2018-07-12 15:39:06  |  الأرشيف

هل نجح ترامب في حمل حلفائه على رفع إنفاقهم الدفاعي؟

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أن الدول الأعضاء في الناتو تعهدت برفع نفقاتها الدفاعية بشكل "غير مسبوق".
 
وقال ترامب خلال مؤتمر صحفي في ختام قمة الحلف في بروكسل اليوم الخميس: "حققنا تقدما ملموسا. الجميع اتفقوا على زيادة حجم اشتراكاتهم إلى مستويات ما كانت لتخطر ببال أحد سابقا"، مضيفا أن دول الحلف رفعت خلال السنة الماضية إنفاقها العسكري بمقدار 33 مليون دولار.
 
وطالب ترامب شركاء واشنطن في الناتو مرارا بزيادة نفقاتهم على الدفاع المشترك، معبرا عن استيائه إزاء تحمل بلاده حصة الأسد من أعباء تمويل الحلف.
 
وفي قمة الناتو في سبتمبر عام 2014 قطع زعماء دول الحلف على أنفسهم تعهدا بالمضي نحو زيادة النفقات الدفاعية بواقع 2% من إجمالي الناتج المحلي في غضون 10 سنوات. وحتى الآن لم ينفق على الأغراض الدفاعية أكثر من 2% سوى ثمانية من أعضاء الحلف الـ29، في حين تبلغ الميزانية العسكرية في الولايات المتحدة نحو 3,58% من إجمالي ناتجها المحلي.
 
وعود الحلفاء
 
وافق الشركاء الأوروبيون على مطالب ترامب، مع أن وعودهم تبدو إما "مؤجلة" أو "مبهمة ومنقوصة" نوعا ما.
 
فقد أكد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أن بلاده سترفع إنفاقها العسكري ليصل 2% من الناتج المحلي بحلول عام 2024، أي بعد 5 سنوات، مضيفا أن هذا المؤشر سيبلغ 1,8% خلال العام الحالي.
 
مع ذلك، قال ماكرون إنه لا يعتبر اقتراح ترامب زيادة النفقات العسكرية لكل دول الناتو إلى مستوى 4%، "فكرة جيدة".
 
بدورها، أكدت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل أن على بلاها "عمل المزيد" فيما يتعلق بالإنفاق العسكري، مضيفة أن برلين تسير في هذا الطريق، وأن ذلك "يتوافق مع مصالحنا الذاتية".
وأشارت ميركل إلى أن قمة بروكسل شهدت "مناقشة حادة جدا" بخصوص النفقات العسكرية بعد "مطالبة ترامب بتقاسمها على نحو أكثر عدلا"، إلا أن "الجميع أكدوا التزامهم الواضح بحلف الناتو".
 
مع ذلك، أفادت وكالة "د ب أ" الألمانية، بأن ميركل رفضت التعهد برفع الإنفاق العسكري بالقدر الذي تطالب به واشنطن، حيث تخطط الحكومة الألمانية إلى زيادتها لتبلغ 1,5% فقط بحلول عام 2024.
عدد القراءات : 3409

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider