دمشق    19 / 09 / 2018
أصحاب المواد وعاملون في الألبان في الأمن الجنائي .. لغز في تعطيل كاميرات المراقبة وتلاعب في القيود  20 حالة «عقم» يومياً.. 30 عملية استئصال رحم أسبوعياً ونسبة الأورام مرتفعة.. والإجهاض ممنوع  مقترحات «مداد» لإعادة هيكلة الاقتصاد والإدارة للحدّ من الفساد والهدر … قوى فاسدة وجماعات ضغط ومصالح وأصحاب أيديولوجيات يعوقون الهيكلة  هل تسعى "اسرائيل" في عدوانها للانتقام من اتفاق إدلب؟  "عاجزون عن البكاء".. الجوع يهدد مليون طفل إضافي في اليمن  نتائج قمة الكوريتين الثالثة تبهر ترامب  وسائل إعلام إسرائيلية عن تحطم "إيل - 20": يجب أن نتحمل المسؤولية علنا عما حصل  أنقرة: إسرائيل ترغب في استمرار الحرب السورية  الاتحاد الوطني الكردستاني يصوت بالإجماع على ترشيح برهم صالح لرئاسة العراق  الجولاني يدمج "داعش" بـ"النصرة" ويعيد إسكانهم قرب "المنطقة المنزوعة السلاح"  الإرهابيون ينقلون أسلحة وعتادا حربيا إلى المنطقة "المنزوعة السلاح" في إدلب  نائب عراقي يدعو البرلمان لمقاضاة العبادي وإبعاده من المشهد السياسي  السودان يعلن رسميا موعد انتهاء مشاركته في حرب اليمن... ويبعث رسالة للحوثي  الخطوط الجوية التركية تحقق رقمًا قياسيًا في عدد الرحلات إلى إسرائيل  العملية العسكرية في إدلب ستبدأ في نوفمبر  أنباء عن إصابة “أبو بكر البغدادي” بهذا المرض الخطير  مطهّر يرتكب خطأ فادحاً في إحدى العيادات الشعبية في دمشق.. والضحية ابن 3 أعوام  خان: أي شخص يعتلي السلطة في باكستان يزور السعودية أولا  إغلاق جزئي لجسر فيكتوريا لمدة 20 يوما لإجراء أعمال الصيانة  "إسرائيل" تدفع استراتيجيا ً ثمن أخطائها في سورية .. بقلم: المهندس ميشيل كلاغاصي  

أخبار عربية ودولية

2018-05-23 18:09:31  |  الأرشيف

مصدر برلماني: هذه الكتل مرشحة لتشكيل الحكومة الجديدة في العراق

قال مصدر في البرلمان العراقي، إن مداولات ومشاورات تجري بين الكتل البرلمانية العراقية الحاصلة على النسب الأكبر في الانتخابات الأخيرة للوصول إلى الأغلبية اللازمة لتشكيل الحكومة القادمة.
 
وأضاف المصدر، اليوم الأربعاء، أن "الكتل التي حدث بينها نوع من التقارب هم مؤيدو رئيس الحكومة الحالي حيدر العبادي وكتلة "سائرون"، مضافا إليهم كتلة الحزب الديمقراطي الكردستاني وربما كتلة إياد علاوي وقد ينضم لهم الاتحاد الوطني الكردستاني، فيمكن لهؤلاء أن يشكلوا الكتلة الأكبر التي تستطيع تسمية رئيس الوزراء وتشكيل الحكومة القادمة.
 
وتابع المصدر، "أن أي من الكتل الحائزة على النسب الأكبر من المقاعد لا تستطيع منفردة تشكيل الحكومة والتي تحتاج أكثر من 160 مقعدا، وهنا الكتلة الأكبر هي "سائرون" الكتلة الصدرية والتي لم تصل إلى 60 مقعدا، واستبعد تماما أن يتحالف مقتدى الصدر مع مجموعة المالكي أو مجموعة هادي العامري، لذا فإن مجموعة العبادي هي الأقرب لكتلة "سائرون" لأنها تستحوذ على 47 مقعدا وبهذا يكون مجموع مقاعد الكتلتين يزيد عن الـ 100 مقعد وبحتاجون 60 آخرين ربما يأتون من الكتل الكردستانية وكتلة علاوي".
 
وكانت اللجنة العليا المستقلة في العراق، قد أعلنت، أن كتلة "سائرون" الانتخابية التي يقودها الزعيم الديني مقتدى الصدر، تحتل المرتبة الأولى في الانتخابات البرلمانية بعد فرز الأصوات في جميع المحافظات العراقية الثماني عشرة.
عدد القراءات : 3409
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider