دمشق    19 / 08 / 2018
إدلب.. المعركة الكبرى.. بقلم: عمار عبد الغني  المواجهة الإيرانية – الأميركية.. اقتصادياً.. بقلم: سركيس أبو زيد  هل يُعلن ترامب البقاء في سوريا لخنق تركيا؟  بيسكوف: بوتين وميركل بحثا الملف السوري بشكل مفصل  انتشال 7 جثث لمهاجرين غيرشرعيين قبالة سواحل صفاقس التونسية  توجيه تهمة الشروع بالقتل لمنفذ الهجوم أمام البرلمان البريطاني  في 22 آب .. إيران ستفاجئ العالم  واشنطن تتحرك على خط التكتلات العراقية، فما هي رسائلها لبغداد وطهران؟  منتخب سورية الأولمبي لكرة القدم يتأهل لدور الـ16 بدورة الألعاب الآسيوية  إيران توجه رسالة لأعضاء "أوبك" بشأن صادرات النفط  بولتون: هدفنا إخراج إيران من سورية  "أنصار الله" في اليمن تعلن مبادرة للإفراج عن جميع الأسرى  السياحة تعلن عن مسابقة واختبار للتعاقد مع عاملين من جميع الفئات  فلسطين تتسلم مقترحات الأمم المتحدة لحماية الشعب الفلسطيني  في مجزرة جديدة للعدوان السعودي..مقتل 13 صيادا يمنيا بالحديدة  نتنياهو يشدد لبولتون على رفض امتلاك إيران للسلاح النووي  العبادي والصدر وعلاوي والحكيم يتفقون على تشكيل نواة للكتلة الأكبر ببرلمان العراق  واشنطن تلمح لاستخدام "مرتزقة" في حربها بأفغانستان  أنقرة: التعاون العسكري مع واشنطن مستمر  إصابة أطفال ورجال شرطة بحريق قرب باريس  

أخبار عربية ودولية

2018-01-22 14:04:57  |  الأرشيف

بنس عن اتفاق إيران النووي: كارثة لن تصادق عليها أمريكا

                                               مايك بنس وبنيامين نتنياهو في القدس في 22 يناير / كانون الثاني 2018

جدد نائب الرئيس الأمريكي مايك بنس رفض بلاده التوقيع على الاتفاق النووي مع إيران بدون تعديله.

 وقال بنس في كلمته أمام الكنيست،: "الصفقة النووية الإيرانية كارثة وأمريكا لن تصادق على هذه الصفقة المريضة"، مشيرا إلى أن توجيهات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب هي أن يتم العمل على وضع قيود على البرنامج الباليستي الإيراني.

وأضاف نائب الرئيس الأمريكي: "ترامب يشترط تعديل الاتفاق النووي مع إيران قبل التصديق عليه".

وغازل بنس الشعب الإيراني، الذي نظم احتجاجات قبل ثلاثة أسابيع ضد الحكومة قائلا: "لدي رسالة للشعب الإيراني، إننا أصدقائكم، وسيأتي يوم تتحررون فيه من النظام، الذي خنق أحلامكم ودفنها".

عدد القراءات : 3475
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider