دمشق    19 / 08 / 2018
إدلب.. المعركة الكبرى.. بقلم: عمار عبد الغني  المواجهة الإيرانية – الأميركية.. اقتصادياً.. بقلم: سركيس أبو زيد  هل يُعلن ترامب البقاء في سوريا لخنق تركيا؟  بيسكوف: بوتين وميركل بحثا الملف السوري بشكل مفصل  انتشال 7 جثث لمهاجرين غيرشرعيين قبالة سواحل صفاقس التونسية  توجيه تهمة الشروع بالقتل لمنفذ الهجوم أمام البرلمان البريطاني  في 22 آب .. إيران ستفاجئ العالم  واشنطن تتحرك على خط التكتلات العراقية، فما هي رسائلها لبغداد وطهران؟  منتخب سورية الأولمبي لكرة القدم يتأهل لدور الـ16 بدورة الألعاب الآسيوية  إيران توجه رسالة لأعضاء "أوبك" بشأن صادرات النفط  بولتون: هدفنا إخراج إيران من سورية  "أنصار الله" في اليمن تعلن مبادرة للإفراج عن جميع الأسرى  السياحة تعلن عن مسابقة واختبار للتعاقد مع عاملين من جميع الفئات  فلسطين تتسلم مقترحات الأمم المتحدة لحماية الشعب الفلسطيني  في مجزرة جديدة للعدوان السعودي..مقتل 13 صيادا يمنيا بالحديدة  نتنياهو يشدد لبولتون على رفض امتلاك إيران للسلاح النووي  العبادي والصدر وعلاوي والحكيم يتفقون على تشكيل نواة للكتلة الأكبر ببرلمان العراق  واشنطن تلمح لاستخدام "مرتزقة" في حربها بأفغانستان  أنقرة: التعاون العسكري مع واشنطن مستمر  إصابة أطفال ورجال شرطة بحريق قرب باريس  

أخبار عربية ودولية

2017-12-29 21:25:51  |  الأرشيف

الخرطوم: البعض في مصر لا يريد للسودان أن يكون قوياً

أعلن إبراهيم غندور وزير الخارجية السوداني  أن سياسيين مصريين لا يريدون أن يكون السودان دولة قوية معتبراً أن هذا الأمر لا يخدم مصالح بلادهم على الإطلاق.
 
وأعرب غندور عن أسفه لأن البعض في مصر لا يفهم أن السودان القوي في مصلحة مصر.. ويرى السودان الضعيف في مصلحتها. وأردف نحن نقول إن السودان القوي مهم لمصر القوية لكن أظنهم يعملون بمثل لا تجعل دار جارك أقوى حتى لا يفكر في حقوقه.
 
وأوضح الوزير أن السودان ومصر لديهما الإمكانيات ليصبحا من خلال مشروع تكامل بينهما قوة سياسية واقتصادية كبرى في وادي النيل. ولفت إلى أن الخلافات مع مصر لن تحل إلا بتغليب الطرفين "لغة المصلحة" مضيفاً أن الحديث لا يدور عن العلاقات الأزلية بين البلدين وحسب.
 
 
وتسود العلاقات بين البلدين حالة توتر ومشاحنات في وسائل الإعلام إثر عدة قضايا خلافية منها النزاع على مثلث حلايب الحدودي وموقف الخرطوم الداعم لسد النهضة الإثيوبي الذي تعارضه مصر مخافة تأثيره على حصتها من مياه نهر النيل.
 
وقد أثارت التصريحات حول جزيرة سواكن جدلاً واسعاً وانتقادات لاذعة وخاصة من قبل وسائل إعلام مصرية وخليجية وتحدث البعض عن حلف يجمع تركيا وإيران وقطر الأمر الذي نفاه المسؤولون السودانيون والأتراك.
عدد القراءات : 2865
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider