الأخبار |
فنزويلا.. تصعيد جديد بين السلطات والمعارضة عقب تمرد عسكري فاشل  عفرين في قبضة الاحتلال: «تتريك» مع «حبّة مسك»!  الرد الصاروخي والرد المضاد: نحو قواعد جديدة للصراع.. بقلم: علي حيدر  إسرائيل... ذراع «حلف وارسو» الجديد  روحاني ينتقد حجب مواقع التواصل: ليست لدينا وسائل إعلام حرّة!  سباق بين «الإدارة الذاتية» وأنقرة إلى موسكو.. و«الآمنة» على طاولة بوتين وأردوغان … أميركا تسلح «قسد» لضرب التفاوض مع دمشق.. وماكغورك: لا نملك خطة لما بعد الانسحاب!  الاتحاد الأوروبي يوسع عقوباته ضد الشعب السوري بذرائع واهية  «حرييت»: وصول تعزيزات أميركية إلى الحسكة … روسيا توزع مساعدات إنسانية في منبج  أسباب التقنين نقص «الغاز» ونقص الطاقة من محطات التوليد  ماذا بين دمشق وكردها؟.. بقلم:عقيل سعيد محفوظ  قادرة على شن ضربة نووية... الكشف عن قاعدة صواريخ سرية في كوريا الشمالية  صحيفة: وثائق خطيرة تكشف استعداد مسبق لإسرائيل لضرب دولتين عربيتين بالنووي  السويد تصف المفاوضات بشأن القضية الكورية بـ "البناءة"  السعودية: ميزانية عسكرية ضخمة وجيش عاجز عن تحقيق انتصارات  الأردن يرفع تمثيله الدبلوماسي لدى سورية  استشهاد مدني وإصابة 14 آخرين جراء تفجير إرهابي في ساحة الحمام باللاذقية  سورية منتصرة، ومعركة الحسم الإقليمي على الأبواب  حطة لتوسيع مطار دمشق الدولي لاستقبال 15 مليون مسافر  موسكو تعلن عدم المشاركة في مؤتمر وارسو الهادف إلى "التحريض ضد إيران"     

أخبار عربية ودولية

2018-09-10 15:04:57  |  الأرشيف

ألمانيا تبحث مع "الحلفاء" انتشارا عسكريا محتملا في سورية

أكدت الحكومة الألمانية أنها تجري مفاوضات مع "حلفائها" بشأن انتشار عسكري محتمل في سوريا إذا استخدمت الحكومة السورية الأسلحة الكيميائية في إدلب.
 
 
وأعلن المتحدث باسم الحكومة الألمانية شتيفن زايبرت اليوم، أثناء مؤتمر صحفي، أن المحادثات جارية بين برلين وشركائها الأمريكيين والأوروبيين بهذا الخصوص، مشيرا في الوقت نفسه إلى أن انتشار قوات ألمانية في سوريا "مسألة افتراضية جدا"، حسب "رويترز".
 
وقال: "لم يطرأ بعد موقف يستلزم اتخاذ قرار"، مضيفا أن أي قرار من هذا النوع يحتاج أولا إلى موافقة برلمان البلاد.
 
من جانبه، اتخذ وزير الخارجية الألماني هايكو ماس موقفا متحفظا إزاء إمكانية مشاركة برلين في هجوم أمريكي فرنسي بريطاني محتمل على سوريا، معربا عن وقوفه إلى جانب أندريا ناليس، زعيمة "الحزب الديمقراطي الاجتماعي" (الذي ينتمي إليه) والتي شددت على أن الحكومة الألمانية ستتصرف في الموضوع على أساس دستور البلاد والقانون الدولي.
 
في الوقت نفسه، لم يستبعد ماس قطعيا إمكانية مشاركة برلين في عمليات عسكرية بسوريا، خلافا لزعيمة حزبه التي رفضت هذا الخيار رفضا قاطعا.
 
وظهرت بوادر جدل جديد داخل الحكومة الائتلافية التي تترأسها المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل بعد أن أفادت صحيفة "بيلد" واسعة الانتشار بأن وزارة الدفاع التي تترأسها أورسولا فون دير لاين، وهي من أعضاء "الاتحاد الديمقراطي المسيحي"، تدرس إمكانية المشاركة في هجوم أمريكي بريطاني فرنسي محتمل في حال استخدام الجيش السوري الأسلحة الكيميائية في محافظة إدلب.
 
ولا يسمح القانون الألماني لحكومة البلاد بتنفيذ عمليات عسكرية خارج حدودها إلا في إطار منظومة الأمن الجماعي، وتحديدا بموافقة الأمم المتحدة أو ضمن حلف الناتو أو الاتحاد الأوروبي.
 
وكانت وزارة الدفاع الروسية قد حذرت مرارا خلال الفترة الأخيرة من أن التحضيرات جارية لتدبير "استفزاز كيميائي" في محافظة إدلب السورية من أجل تحميل حكومة دمشق المسؤولية عنه.
 
المصدر: وكالات
عدد القراءات : 3331
التصويت
إلى أين تتجه الأمور في فرنسا بعد احتجاجات السترات الصفراء؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3468
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019