دمشق    26 / 08 / 2016
تقرير شامل من دمشق: ماذا بعد جرابلس؟  «مقاربة» أميركية جديدة للحل اليمني  مع فشل كل المعالجات أجور النقل مشكلة قديمة متجددة.. والمواطن ينتظر تنفيذ الوعود!  المعركة الأطول في الحرب السورية: اتفاق يخرج مسلحي داريا إلى إدلب  سورية.. بانتظار المنقذ؟.. بقلم: نصري الصايغ  كليتشيدار أوغلو ينجو من اغتيال  دبلوماسي تركي: أجرينا 5 لقاءات مع مسؤوليين سوريين في دمشق  من حلب إلى جرابلس .. انتهت اللعبة  الحرب العالمية في حلب  هل ستصدق نبوءات «العرّاف» التركي الجنرال تاكين ويدخل الجيش السوري حلب قريبًا؟  أسعار النفط إلى أين؟  تركة باراك أوباما: شرق أوسط منفلت من عقاله  إنفجار يستهدف نقطة تفتيش للشرطة التركية في الاناضول  اختفاء الوثائق الخاصة بانتحار صديق هيلاري الحميم!  اختلاف تعاطي الدول الغربية مع إشكالية البرقع والبوركيني  هكذا حصل الدواعش على ملايين الدولارات  قرعة دوري الأبطال تعيد غوارديولا إلى "كامب نو"  قيادة الجبهة الوطنية التقدمية تنعي عضوها أحمد الأحمد الأمين العام لحركة الاشتراكيين العرب  روسيا: بدء مناورة عسكريّة مفاجئة  المركزي: إلزام مؤسسات الصرافة بالاقتصار على بيع القطع الأجنبي للجمهور للغايات غير التجارية  

أخبار سورية

2013-07-15 10:48:33  |  الأرشيف

شؤون الأسرة والأمم المتحدة تبحثان حماية الأطفال السوريين في الأزمة

بحثت الدكتورة أنصاف حمد رئيسة الهيئة السورية لشؤون الأسرة وليلى زروقي وكيلة الأمين العام للأمم المتحدة والممثل الخاص للأمين العام لشؤون الأطفال والنزاع المسلح والوفد المرافق لها اليوم المواضيع المتعلقة بحماية الأطفال السوريين خاصة في الأزمة الحالية.
وقدمت حمد عرضا مفصلا وموثقا عن الانتهاكات التي ترتكبها المجموعات الإرهابية المسلحة بحق الأطفال في سورية سواء من حيث تجنيدهم أو قتلهم وتشويههم أو الاغتصاب وتدمير المستشفيات والمدارس او استخدام المدارس كمعسكرات تدريبية أو منع وصول المساعدات الإنسانية للمدنيين وهي البنود الستة التي يتضمنها قرار مجلس الأمن رقم 1612 فيما يتعلق بإشراك الأطفال في النزاعات المسلحة.
ونوهت حمد بحرص الحكومة السورية على حماية الأطفال خلال الأزمة الحالية من حيث تخليصهم من إرهاب المجموعات المسلحة والحرص على إتمام تعليمهم وحصولهم على رعاية صحية كاملة وحمايتهم من القتل والعنف والتجنيد مستعرضة كل الإجراءات والمراسيم التي صدرت في هذا المجال.
بدورها بينت زروقي أن زيارتها لسورية هي متابعة لزيارة سابقة قامت بها في الفترة ما بين 14 و 17 كانون الأول 2012 كما أنها جاءت بعد زيارة المهجرين السوريين الموجودين في الاردن وتركيا والعراق ولبنان مؤكدة أن هدف الزيارة التواصل مع السلطات السورية فيما يخص كل ما يطال الأطفال من انتهاكات ناتجة عن الأزمة الحالية.
وأكدت زروقي ضرورة تواصل جميع الهيئات السورية مع الهيئة المكلفة بتقصي الحقائق حول واقع الأطفال في ظل الأزمة الراهنة لتتمكن الأمم المتحدة من الحصول على معلومات دقيقة فيما يتعلق بكل ما يصل اليها.
ويضم الوفد اليك وارغو مسؤول برامج في الأمم المتحدة وستيفاني ترميلاي مسؤولة الإعلام والتواصل في مكتب الممثل الخاص للأمين العام لشؤون الأطفال والنزاع المسلح و يوسف عبد الجليل الممثل المقيم بالإنابة لأنشطة الأمم المتحدة في سورية وسيلين جولياني مسؤولة برنامج حماية الطفل في اليونيسيف مكتب نيويورك و أنصاف نظام مدير حماية الطفل في اليونيسيف مكتب سورية.
عدد القراءات : 1258
alazmenah.com - All rights reserved 2016
Powered by SyrianMonster - Web services Provider