دمشق    30 / 07 / 2016
أميركا وتفعيل الجبهة الجنوبية في سورية.. لماذا الان؟  خسائر تنظيم "داعش" في دير الزور وريفها خلال الـ24 ساعة الماضية  هذه خطوط طهران الحمر في سورية.. ؟  الجالية السورية في الكويت قلقة بعد صدور تعليمات جديدة لترحيل السوريين  فرحاً بالانتصار .. رائحة المامونية الحلبية تزكم أنوف الجيران الخصوم  موسكو تنفي قطعيا مزاعم حول تحضيرها لعملية عسكرية في حلب  اجتماع الحكومة مع اتحاد غرف الصناعة: تفعيل المدن الصناعية وتقديم كل وسائل الدعم لإعادة إقلاع المعامل المتوقفة جزئياً أو كلياً  العاهل المغربي: ميع مفهوم الفساد فأصبح أمرا عاديا  الفلبين تضع 4 شركات سعودية بينها "بن لادن" على قائمتها السوداء  تركيا والتقارب مع سورية: مناورة تكتيكية أم تغيير في الاستراتيجية؟  «جبهة الجولاني» تعلن البيان رقم 1: أدبيات «قاعدية» لهدف «شامي» جامع  معونات صهيو-أميركية في طريقها للمُعارضين السوريين في الجولان  إنقاذ أكثر من 3400 مهاجر قبالة السواحل الليبية  رئيس CIA "غير متفائل" بشأن وحدة سورية  انهيار المفاوضات اليمنية الحوثي: السعودية تريد استسلامنا  العراق ..«الحشد الشعبي» في حلّته الجديدة جزء من القوات المسلّحة  موظفو الحريري: «يا مسلمين نبغى رواتبنا»!  أنقرة تُغلق قواعد وثكنات .. فماذا عن «انجيرليك»؟  جمهورية الخوف والفشل: من «بش تبه» إلى حلب!  الفكر الطائفي  

أخبار سورية

2013-07-15 10:48:33  |  الأرشيف

شؤون الأسرة والأمم المتحدة تبحثان حماية الأطفال السوريين في الأزمة

بحثت الدكتورة أنصاف حمد رئيسة الهيئة السورية لشؤون الأسرة وليلى زروقي وكيلة الأمين العام للأمم المتحدة والممثل الخاص للأمين العام لشؤون الأطفال والنزاع المسلح والوفد المرافق لها اليوم المواضيع المتعلقة بحماية الأطفال السوريين خاصة في الأزمة الحالية.
وقدمت حمد عرضا مفصلا وموثقا عن الانتهاكات التي ترتكبها المجموعات الإرهابية المسلحة بحق الأطفال في سورية سواء من حيث تجنيدهم أو قتلهم وتشويههم أو الاغتصاب وتدمير المستشفيات والمدارس او استخدام المدارس كمعسكرات تدريبية أو منع وصول المساعدات الإنسانية للمدنيين وهي البنود الستة التي يتضمنها قرار مجلس الأمن رقم 1612 فيما يتعلق بإشراك الأطفال في النزاعات المسلحة.
ونوهت حمد بحرص الحكومة السورية على حماية الأطفال خلال الأزمة الحالية من حيث تخليصهم من إرهاب المجموعات المسلحة والحرص على إتمام تعليمهم وحصولهم على رعاية صحية كاملة وحمايتهم من القتل والعنف والتجنيد مستعرضة كل الإجراءات والمراسيم التي صدرت في هذا المجال.
بدورها بينت زروقي أن زيارتها لسورية هي متابعة لزيارة سابقة قامت بها في الفترة ما بين 14 و 17 كانون الأول 2012 كما أنها جاءت بعد زيارة المهجرين السوريين الموجودين في الاردن وتركيا والعراق ولبنان مؤكدة أن هدف الزيارة التواصل مع السلطات السورية فيما يخص كل ما يطال الأطفال من انتهاكات ناتجة عن الأزمة الحالية.
وأكدت زروقي ضرورة تواصل جميع الهيئات السورية مع الهيئة المكلفة بتقصي الحقائق حول واقع الأطفال في ظل الأزمة الراهنة لتتمكن الأمم المتحدة من الحصول على معلومات دقيقة فيما يتعلق بكل ما يصل اليها.
ويضم الوفد اليك وارغو مسؤول برامج في الأمم المتحدة وستيفاني ترميلاي مسؤولة الإعلام والتواصل في مكتب الممثل الخاص للأمين العام لشؤون الأطفال والنزاع المسلح و يوسف عبد الجليل الممثل المقيم بالإنابة لأنشطة الأمم المتحدة في سورية وسيلين جولياني مسؤولة برنامج حماية الطفل في اليونيسيف مكتب نيويورك و أنصاف نظام مدير حماية الطفل في اليونيسيف مكتب سورية.
عدد القراءات : 1258
alazmenah.com - All rights reserved 2016
Powered by SyrianMonster - Web services Provider