دمشق    22 / 01 / 2017
“داعش” والآثار .. بانوراما ما بين التدمير الممنهج والسرقة  مجلس الأمن يدعم الجهود الروسية التركية لحل الأزمة السورية وإجراء مفاوضات أستانا  أولويات إدارة ترامب الخارجية.. فرض السلام بالقوة وإبادة "داعش"  رئيس غامبيا يوافق على التنحي ومغادرة البلاد  سلطات النظام التركي تفرج عن الصحفي حسني محلي مراسل سانا في تركيا بعد 39 يوماً من اعتقاله  فوج إطفاء دمشق يخمد حريقا في أحد المحلات بمنطقة الجسر الأبيض  مفاوضات أستانا ستستمر مدة يومين  الكرملين يأمل بلقاء قريب بين بوتين وترامب  انفجار بمخيم الرقبان في سورية على الحدود مع الأردن  ترامب يعيد "تشرشل" إلى البيت الأبيض  الجيش السوري يتقدم في دير الزور بإسناد جوي روسي  مجلس الأمن الدولي يدين جرائم التدمير المتعمد للأوابد التاريخية بتدمر على يد تنظيم “داعش” الإرهابي  محافظ دير الزور: إسقاطات جوية لمادة المازوت لتشغيل المخابز وحصص غذائية للسكان  اعتقال وزيرة الثقافة الكورية الجنوبية على خلفية فضيحة سياسية  نتنياهو للإيرانيين: نحن أصدقاؤكم، لسنا أعداءكم  إيفانكا هي السيدة الأولى لأمريكا؟  23 شخصا لازالوا مفقودين بعد انهيار الثلوج على فندق بوسط إيطاليا  خلفان يعلن الحرب على كارداشيان  كي لا ننسى  بعد تركه البيت الأبيض: أوباما في كالوراما  

أخبار سورية

2013-07-15 10:48:33  |  الأرشيف

شؤون الأسرة والأمم المتحدة تبحثان حماية الأطفال السوريين في الأزمة

بحثت الدكتورة أنصاف حمد رئيسة الهيئة السورية لشؤون الأسرة وليلى زروقي وكيلة الأمين العام للأمم المتحدة والممثل الخاص للأمين العام لشؤون الأطفال والنزاع المسلح والوفد المرافق لها اليوم المواضيع المتعلقة بحماية الأطفال السوريين خاصة في الأزمة الحالية.
وقدمت حمد عرضا مفصلا وموثقا عن الانتهاكات التي ترتكبها المجموعات الإرهابية المسلحة بحق الأطفال في سورية سواء من حيث تجنيدهم أو قتلهم وتشويههم أو الاغتصاب وتدمير المستشفيات والمدارس او استخدام المدارس كمعسكرات تدريبية أو منع وصول المساعدات الإنسانية للمدنيين وهي البنود الستة التي يتضمنها قرار مجلس الأمن رقم 1612 فيما يتعلق بإشراك الأطفال في النزاعات المسلحة.
ونوهت حمد بحرص الحكومة السورية على حماية الأطفال خلال الأزمة الحالية من حيث تخليصهم من إرهاب المجموعات المسلحة والحرص على إتمام تعليمهم وحصولهم على رعاية صحية كاملة وحمايتهم من القتل والعنف والتجنيد مستعرضة كل الإجراءات والمراسيم التي صدرت في هذا المجال.
بدورها بينت زروقي أن زيارتها لسورية هي متابعة لزيارة سابقة قامت بها في الفترة ما بين 14 و 17 كانون الأول 2012 كما أنها جاءت بعد زيارة المهجرين السوريين الموجودين في الاردن وتركيا والعراق ولبنان مؤكدة أن هدف الزيارة التواصل مع السلطات السورية فيما يخص كل ما يطال الأطفال من انتهاكات ناتجة عن الأزمة الحالية.
وأكدت زروقي ضرورة تواصل جميع الهيئات السورية مع الهيئة المكلفة بتقصي الحقائق حول واقع الأطفال في ظل الأزمة الراهنة لتتمكن الأمم المتحدة من الحصول على معلومات دقيقة فيما يتعلق بكل ما يصل اليها.
ويضم الوفد اليك وارغو مسؤول برامج في الأمم المتحدة وستيفاني ترميلاي مسؤولة الإعلام والتواصل في مكتب الممثل الخاص للأمين العام لشؤون الأطفال والنزاع المسلح و يوسف عبد الجليل الممثل المقيم بالإنابة لأنشطة الأمم المتحدة في سورية وسيلين جولياني مسؤولة برنامج حماية الطفل في اليونيسيف مكتب نيويورك و أنصاف نظام مدير حماية الطفل في اليونيسيف مكتب سورية.
عدد القراءات : 1258
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider