دمشق    24 / 02 / 2017
«ميليشيات البشير»... إلى اليمن  «تهريب» العقارات في سورية... «صنعة» غذَّتها الحرب!  الصومال... في الحضن السعودي!  نواز شريف في أنقرة: زائر من رتبة حليف  معارضة يائسة إلى مؤتمر الطاولة المخملية .. بقلم: علي مخلوف  تصعيد حلف ترامب، إلى أين؟.. بقلم: قاسم عز الدين  موسكو تكبح المعارضة بعنف في اليوم الاول من جنيف 4  هل سيكون "جنيف 4" آخر مهام دي ميستورا؟  روسيا توّدع بتأثّر فقيد دبلوماسيتها تشوركين  خطة أمريكية جديدة لهزيمة "داعش" سترى النور الاثنين  ترامب: ترحيل المهاجرين غير الشرعيين "عملية عسكرية"  البطريرك أفرام الثاني يطالب بوقف تدفق السلاح للإرهابيين في سورية  القوات العراقية تستعيد معسكر الغزلاني بالكامل من إرهابيي “داعش” وتتقدم نحو أحياء الجانب الأيمن للموصل  جنيف.. ورقة من دي ميستورا للجعفري والمعارضة من أجل وفد واحد لا موحد  136 دبلوماسيا تركيا يبحثون عن مأمن في ألمانيا  قمة روسية تركية في موسكو الشهر المقبل  العبادي يوعز لسلاح الجو العراقي بقصف "داعش" في البوكمال السورية  ظريف: سياسات تركيا الخاطئة دفعتها لتحميل الآخرين مسؤولية فشلها  نحو تدمر: الجيش السوري يقضم المسافات  قائد القوات الأمريكية في الشرق الاوسط يزور مناطق سيطرة "سوريا الديمقراطية"  

أخبار سورية

2013-07-15 10:48:33  |  الأرشيف

شؤون الأسرة والأمم المتحدة تبحثان حماية الأطفال السوريين في الأزمة

بحثت الدكتورة أنصاف حمد رئيسة الهيئة السورية لشؤون الأسرة وليلى زروقي وكيلة الأمين العام للأمم المتحدة والممثل الخاص للأمين العام لشؤون الأطفال والنزاع المسلح والوفد المرافق لها اليوم المواضيع المتعلقة بحماية الأطفال السوريين خاصة في الأزمة الحالية.
وقدمت حمد عرضا مفصلا وموثقا عن الانتهاكات التي ترتكبها المجموعات الإرهابية المسلحة بحق الأطفال في سورية سواء من حيث تجنيدهم أو قتلهم وتشويههم أو الاغتصاب وتدمير المستشفيات والمدارس او استخدام المدارس كمعسكرات تدريبية أو منع وصول المساعدات الإنسانية للمدنيين وهي البنود الستة التي يتضمنها قرار مجلس الأمن رقم 1612 فيما يتعلق بإشراك الأطفال في النزاعات المسلحة.
ونوهت حمد بحرص الحكومة السورية على حماية الأطفال خلال الأزمة الحالية من حيث تخليصهم من إرهاب المجموعات المسلحة والحرص على إتمام تعليمهم وحصولهم على رعاية صحية كاملة وحمايتهم من القتل والعنف والتجنيد مستعرضة كل الإجراءات والمراسيم التي صدرت في هذا المجال.
بدورها بينت زروقي أن زيارتها لسورية هي متابعة لزيارة سابقة قامت بها في الفترة ما بين 14 و 17 كانون الأول 2012 كما أنها جاءت بعد زيارة المهجرين السوريين الموجودين في الاردن وتركيا والعراق ولبنان مؤكدة أن هدف الزيارة التواصل مع السلطات السورية فيما يخص كل ما يطال الأطفال من انتهاكات ناتجة عن الأزمة الحالية.
وأكدت زروقي ضرورة تواصل جميع الهيئات السورية مع الهيئة المكلفة بتقصي الحقائق حول واقع الأطفال في ظل الأزمة الراهنة لتتمكن الأمم المتحدة من الحصول على معلومات دقيقة فيما يتعلق بكل ما يصل اليها.
ويضم الوفد اليك وارغو مسؤول برامج في الأمم المتحدة وستيفاني ترميلاي مسؤولة الإعلام والتواصل في مكتب الممثل الخاص للأمين العام لشؤون الأطفال والنزاع المسلح و يوسف عبد الجليل الممثل المقيم بالإنابة لأنشطة الأمم المتحدة في سورية وسيلين جولياني مسؤولة برنامج حماية الطفل في اليونيسيف مكتب نيويورك و أنصاف نظام مدير حماية الطفل في اليونيسيف مكتب سورية.
عدد القراءات : 1258
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider