دمشق    29 / 03 / 2017
«جنيف 5» توشك على الانتهاء ولا نتائج ملموسة.. وغاتيلوف: السلال الأربع متساوية الأهمية ويجب بحثها بشكل متواز … وفد سورية يقدم لدي ميستورا مجموعة أسئلة حول السلة الأولى وينتظر توضيحاته  موسكو تحذر من أطماع تركية في الشمال السوري  ضربة كبيرة لتنظيم داعش في دير الزور والبوكمال بتعاون سوري عراقي  أردوغان استحضر ملف الانقلاب الفاشل … سخونة الميدان الشمالي ستطغى على محطة تيلرسون التركية  تفاؤل بمرسوم التعديل الحكومي … التغيير مهم وجاء لدفع العمل الحكومي وحل أمور تخص هموم المواطن  250 مليار ليرة و1100 شهيد أضرار التربية خلال الأزمة … 382 مدرسة خرجت عن الخدمة وتضرر 2500 مدرسة بشكل جزئي  الأتراك يعلنون «نجاح درع الفرات»: مستعدون لمعركة الرقة  طريق ريف دمشق ـ إدلب تمرّ في الإقليم: تسوية شاملة تُقفل معادلة «كفريا والفوعة ـ الزبداني ومضايا»  «عرب واشنطن» لبّوا نداءات ترامب: نحو «مصالحة تاريخية مع إسرائيل»!  على وقع أقدام الجيش السوري تنعقد القمة العربية وجنيف أيضاً  عون للقادة العرب في قمة الأردن: اللهم إشهد إني بلّغت!  تيلرسون إلى روسيا للقاء بوتين ولافروف  قمم العرب .. تاريخ من التطبيع .. مقابل "لا" واحدة  واختتمت القمة العربية ..فماذا تضمن بيانها الختامي  وفاة شاب سوري اثر انفجار بطارية إضاءة “الليد”.. وهذا ماحدث ؟  في قرار مفاجئ وبعدما رفض السنة الماضية احتضانها.. الملك محمد السادس يلغي مشاركته في القمة العربية في الاردن  الجيش السوري يستعيد مدينة دير حافر  وفد الجمهورية العربية السورية في جنيف قدم لـ دي ميستورا مجموعة أسئلة حول السلة الأولى وبانتظار توضيحات الفريق الأممي حول المقصود من العناوين المطروحة ضمنها  مشاركة متميزة للفرسان الصغار بفئة البراعم ضمن دورة الوفاء الدولية للقفز على الحواجز  اليمين يتقدم في عالم يتجه نحو الانغلاق  

أخبار سورية

2012-12-15 02:52:22  |  الأرشيف

اشتباكات بين الجيش والمتمردين في ريف دمشق وحلب ودير الزور

تتواصل المعارك بين الجيش والمتمردين في كل من ريف دمشق وحلب ودير الزور والحسكة ومعرة النعمان والرستن
حيث قالت وكالة الأنباء الرسمية سانا أن الجيش نفذ هجمات فى بلدات حجيرة والذيابية وشبعا بريف دمشق وأوقع  قتلى وجرحى في صفوف المتمردين عرف منهم "وائل المرزوقي" و"جمعة السحماني" وحسن جليلة إضافة إلى تدمير مدفع هاون.
وفي حلب قالت الوكالة أن الجيش تمكن من تدمير 6 سيارات بما فيها من أسلحة وذخيرة إضافة إلى تدمير مقر للمتمردين عند منطقة الجلاغيم والمناطق المحيطة بها في السفيرة، بالإضافة إلى تدمير عدد من السيارات المحملة بالمقاتلين والذخيرة والأسلحة على طريق المنصورة بشقاتين و(4) سيارات وعدة تجمعات للمتمردين في المسلمية.
كما قام الجيش بتدمير عدد من مقرات المتمردين في الزربة وقرب شركة عمريت في حندرات بريف حلب، وعدد من السيارات المحملة بالاسلحة والذخيرة على طريق السفيرة خناصر بريف حلب.
وفي مديية حلب شن الجيش هجمات ضد المتمردين في منطقة الأنصاري الشرقي وقرب صالة الأفراح في النقارين وحول القلعة وقرب مدرسة المعصرانية وبني زيد وعند جامع فاطمة في منطقة السكري.
وفي دير الزور اشتبك الجيش مع متمردين في أحياء  العمال  والبوسرايا  المربعية والجبيلة بمدينة دير الزور وعرف من القتلى المدعو "رضوان حسين العجاج العليوي" و"محمد حويج" وهم من القادة الميدانيين للمتمردين وكل من خالد أحمد الحماد ، عمر محمد الصالح الخزام ومساعد معجون العمار وجرح المدعو عبيدة المفتي.
كما اشتبكت وحدة من قواتنا المسلحة مع مجموعة إرهابية في حي البوسرايا كانت تقوم بأعمال اعتداء وتخريب وسرقة وأوقعت أفرادها بين قتيل ومصاب. وذكر مصدر مسؤول لـ سانا أن من بين الإرهابيين المقتولين محمد حويج متزعم إحدى المجموعات الإرهابية المسلحة.
وفي منطقة جبل عبد العزيز بمحافظة الحسكة صد الجيش هجوماً على نقطة للجيش وقتل وجرح عدد من المهاجين وتمت مصادرة سيارة بيك أب وأسلحة متنوعة وقنابل دفاعية كانت بحوزتهم.
وفي ريف محافظة إدلب شن الجيش سلسلة هجمات على مقار ومخازن أسلحة للمتمردين حيث تم تدمير ثلاث سيارات بيك اب مركب عليها رشاشات ثقيلة فى بلدتى معربليد وحاس والقضاء على عدد من المقاتلين عرف منهم عبد الهادي قيدوح.
وفي محيط ريف معرة النعمان دمر الجيش  ثلاث سيارات مزودة برشاشات ، واشتبك مع ميليشا متمردة فى معرتحرمة ومعرزيتة والغدقة.
وفى بلدة اليعقوبية بريف جسر الشغور صادر الجيش كميات كبيرة من الأسلحة والذخيرة وشن هجمات على تجمعات للمتمردين والمقاتلين الأجانب في مدينة سراقب وبلدتي خان السبيل ومعصران.
وقرب مدينة الرستن وبلدة تلبيسة بمحافظة حمص شن الجيش هجمات على مقرات للمتمردين قرب الطريق الواصل بين جريجس وتومين في الرستن، فيما صد هجوماً على قريتي حوش الزبادي وأم شرشوح .
بينما أحبطت قوات حرس الحدود محاولة تسلل لمتمردين ومقاتلين أجانب من الاراضي اللبنانية قرب أمانة (جسر قمار) على الحدود السورية اللبنانية، وحاول المتسللون استخدام معبر (مجد) غير الشرعي وموقع العرموطة في ريف تلكلخ قبل أن تمنعهم قوات حرس الحدود وتشتبك معهم وتجبرهم على العودة إلى داخل الأراضي اللبنانية.
عدد القراءات : 1733
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider