الأخبار |
الميليشيا طلبت إبقاء 1500 عنصر من قوات الاحتلال … فوتيل يخيب آمال «قسد»: أميركا ستسحب كل قواتها  «روستيخ» الروسية مستعدة لتنفيذ مشاريع البنية التحتية في سورية  مسؤول تشيكي سابق: أردوغان متورط مع داعش في سورية  تصاعد خروقات الإرهابيين لـ«اتفاق إدلب» والجيش يقضي على العشرات منهم  خطاب الرئيس الأسد.. بين الشفافية والحزم.. بقلم: محمد نادر العمري  «النصرة» تبحث عن جلد جديد: ثوب «الإخوان» في الخدمة  جامعات تركيا: الطلاب يزيدون والتعليم يتراجع  بين كسر الحصار وانخفاض الدخل.. تداعيات مكافحة التهريب في سورية  أمريكا تستعد لإطلاق حملة عالمية لإلغاء تجريم المثلية الجنسية  توتر في سجن "النقب" بعد محاولة أسير فلسطيني إحراق نفسه  إعادة تشكّل التحالفات الإقليمية..بقلم: عباس ضاهر  وزارة الداخلية: لا صحة لتعرض طفلة للخطف في مساكن برزة بدمشق  بوتين يحدد في رسالته السنوية الاتجاهات الرئيسية للسياسة الداخلية والخارجية  16 ولاية تقاضي ترامب لإعلانه الطوارئ  «التحالف» يُعِدّ لإعلان «النصر»: دفعة أخيرة من «نازحي الباغوز»؟  معركة حجور في آخر فصولها: مشروع تأليب القبائل نحو فشل متجدّد  مستقبل ساري في يد مانشستر سيتي  وزارة الاتصالات تستعد لإطلاق 10 خدمات إلكترونية للمواطنين  بريطانيا تطالب ألمانيا برفع الحظر على مبيعات الأسلحة للسعودية     

أخبار سورية

2019-02-12 12:44:59  |  الأرشيف

إصابة جنديين بمواد غازية سامة نتيجة استهداف الإرهابيين لهم بريف إدلب

الإرهابيون الأجانب يحولون منزوعة السلاح في إدلب إلى مزرعة متخمة كيماوي
 
أصيب جنديان اثنان نتيجة استنشاق مواد غازية سامة بعد استهداف الإرهابيين منطقة شم الهوى بريف إدلب الجنوبي الشرقي بقذائف صاروخية تحمل غازات سامة.
 
وأكد مراسل وكالة "سبوتنيك"، إصابة جنديين اثنين من وحدات الجيش العربي السوري نتيجة استنشاق مواد غازية سامة، مشيرا إلى أن الإصابة حدثت بعد استهداف المجموعات الإرهابية المسلحة منطقة "شم الهوى" الواقعة بريف إدلب الجنوبي الشرقي، بقذائف صاروخية تحمل غازات سامة.
 
وكانت المتحدثة الرسمية باسم الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، قد أعلنت بتاريخ 7 شباط/ فبراير الجاري، أن الإرهابيين في إدلب يواصلون تخزين المواد السامة وهدفهم السيطرة على "منطقة خفض التصعيد".
 
وأضافت زاخاروفا: "علاوة على ذلك، يستمر الجهاديون في تخزين المواد السامة على طول خط التماس مع القوات السورية".
 
وبتاريخ 2 فبراير ذاته، كشفت مصادر خاصة في إدلب أن مسلحي تنظيم "جبهة النصرة" الإرهابي قاموا بنقل شحنة من أسطوانات غاز الكلور من جسر الشغور إلى ريف إدلب الجنوبي بالتعاون مع عناصر من "الخوذ البيضاء" وخبراء أوروبيين.
 
وأكدت المصادر لوكالة "سبوتنيك" أن مسلحي "هيئة تحرير الشام" التي يتخذها تنظيم "جبهة النصرة" الإرهابي واجهة له في الشمال السوري، قاموا بنقل عدة أسطوانات تحوي غاز الكلور من أحد المقرات التابعة لتنظيم (الحزب التركستاني "الصينيون") في مدينة جسر الشغور باتجاه  بلدة خان شيخون بريف إدلب الجنوبي.
 
وأشارت المصادر إلى أن الشحنة المذكورة مكونة من خمس أسطوانات تم نقلها بواسطة سيارتي إسعاف تعودان لتنظيم "الخوذ البيضاء"، وبإشراف ثلاثة خبراء أجانب من الجنسيتين البريطانية والبلجيكية، موضحة أنه تم تخزين هذه الأسطوانات في "خزان تبريد" بخان شيخون، وهي برادات تجارية تستخدم لحفظ الخضروات والفواكه في أحد أحياء البلدة.
عدد القراءات : 3255

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
إلى أين تتجه الأمور في فرنسا بعد احتجاجات السترات الصفراء؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3472
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019