الأخبار |
زاخاروفا: واشنطن تحاول إعاقة حركة طهران على الساحة الدولية  إيران: الطريق مغلق أمام أي مفاوضات مع الأمريكيين  الجيش الوطني الليبي يعلن سيطرته الكاملة على منطقة العزيزية جنوب طرابلس  السيسي للرئيس الصيني: قناة السويس جسر للتعاون بين بلدينا  محافظة دمشق تدرس تطبيق تقنية GPS لمراقبة الباصات  وزير التربية: سعي لزيادة تعويض المراقبة والتصحيح وضوابط لمسابقة تثبيت الوكلاء  الاتحاد الأوروبي يمنح حق الحماية لـ 300 ألف لاجئ في العام الماضي بينهم 30 بالمئة سوريون  ريال مدريد يعود خطوة للخلف في صفقة إريكسن  قلب نيمار يوجهه صوب عملاق إنجليزي  شرط وحيد لعودة بوفون إلى يوفنتوس  "فطريات وبكتيريا" في السجائر الإلكترونية تهدد حياة مستخدميها  الجوز يساهم في تخفيض الوزن بالتأثير في الدماغ  صحيفة سودانية: نقل البشير إلى المستشفى بعد تدهور صحته  فومين: مؤتمر موسكو الثامن للأمن الدولي يؤكد أهمية الحوار  عون: الحوار بين الشعوب ضروري لإحلال السلام  الحويج: اقترب الحسم في طرابلس ونثمن وقوف روسيا ومصر إلى جانب ليبيا  نيبينزيا: إصدار جوازات سفر روسية لمواطني دونباس لا يشكل تهديدا للأمن  شعبان: دعوة الصين لسورية إلى قمة الحزام والحرير تحد مهم للعقوبات الأميركية  الجيش الليبي يعلن العثورعلى أدلة تشير إلى وجود "قوات مرتزقة تقاتل في ليبيا"     

أخبار سورية

2018-09-07 16:42:27  |  الأرشيف

تفاصيل جديدة تكشف استعداد الإرهابيين لمسرحية هجوم كيميائي لتبرير عدوان خارجي على سورية

تزداد المؤشرات والمعطيات يوما بعد آخر حول الإعداد لسيناريو مسرحية كيميائية من قبل التنظيمات الإرهابية بالتعاون مع جماعة “الخوذ البيضاء” ذراع تنظيم جبهة النصرة الإرهابي بينما تبدو المخابرات البريطانية ومعها الأمريكية والتركية متورطة حتى النخاع في هذه المسرحية التي يجري الإعداد لها لاستجرار عدوان غربي على سورية بعد اتهام الجيش العربي السوري في تنفيذ الهجوم.

وجديد هذه السيناريوهات والمسرحيات للهجوم المزمع هو ما كشفت عنه مصادر صحفية وأهلية متقاطعة بأن إرهابيي منظمة “الخوذ البيضاء” قاموا بنقل شحنات من غاز الكلور وغاز السارين خلال الأيام الماضية إلى ثلاث مناطق في ريفي إدلب وحماة الشمالي كما نقلت عشرات الأطفال المختطفين إلى مكان مجهول.

وبينت المصادر  أن “مسلحين من تنظيم “الحزب التركستاني” ومن “هيئة تحرير الشام” عقدوا أمس الخميس اجتماعا مع عناصر من منظمة “الخوذ البيضاء” في مدينة جسر الشغور غرب إدلب تم خلاله التوزيع النهائي للمهام والأدوار الموكلة لكل عنصر سيشترك بتنفيذ هجوم كيميائي يتم التحضير له بدعم من أجهزة مخابرات أجنبية بغية اتهام الجيش العربي السوري بتنفيذ هذا الهجوم واستدعاء التدخل الخارجي والعدوان الغربي على سورية”.

وقالت المصادر إن “جماعة الخوذ البيضاء حددت ثلاثة مواقع جديدة لتنفيذ الهجوم الكيميائي وذلك بعد تسريب المعلومات عن المواقع المحددة سابقا.. والمواقع الجديدة التي سيتم اختيار أحدها قبل ساعات قليلة من تنفيذ الهجوم هي بلدات الناجية بريف جسر الشغور والحواش بريف حماة الشمالي الغربي وبلدة كفر نبل بريف إدلب” مؤكدة أنه “تم نقل شحنات من غاز السارين وغاز الكلور إلى هذه المناطق الثلاث إضافة إلى نقل عشرات الأطفال من مشفى جسر الشغور إلى مكان مجهول ممن تم اختطافهم مؤخرا من أحد المخيمات قرب مدينة سلقين والذين تتراوح أعمارهم بين السنتين والعشر سنوات”.

ورجحت المصادر أن يقوم إرهابيو تنظيم “الخوذ البيضاء” بالاشتراك مع المجموعات المسلحة بتنفيذ مجزرة حقيقية هذه المرة لتلافي أي عيوب أو نقاط خلل كالتي ظهرت في مسرحية “كيماوي دوما” السابقة والتي استطاعت روسيا كشفها وعرض حقائقها أمام المجتمع الدولي.

وكانت سورية وجهت قبل ثلاثة أيام رسالة رسمية إلى أعضاء مجلس الأمن تتضمن معلومات دقيقة وعالية المصداقية حول تحضيرات المجموعات الإرهابية المسلحة في إدلب وريفي اللاذقية وحلب لاستخدام المواد الكيميائية السامة ضد المدنيين وعلى نطاق واسع بهدف عرقلة العملية العسكرية ضد الإرهاب في تلك المناطق.

 

عدد القراءات : 3281
التصويت
هل تؤدي الخلافات العربية إلى فرض "صفقة القرن" على الفلسطينيين؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3481
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019